الاتحاد

الرياضي

سبلانزون تحصد لقب تحدي الـ 240 كلم على صهوة «أوبنيس»

أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، اختتم امس مهرجان سموه الدولي الحادي عشر للقدرة، وتوّج سنان المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات رئيس اللجنة العليا المنظمة الفائزين في حضور عبد الله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة في نادي التراث الإمارات.
وفاز بكأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للقدرة لمسافة 240 كلم المصنف دولياً بثلاث نجوم، الذي أقيم وفق بنود ونظام النقاط في بروتوكول بوذيب، الفارسة الأرجنتينية مارتينا سبلانزون، من إسطبلات فيصل بن زعل الخاصة، على صهوة الجواد فيزر دس أوبنيس، ونالت جائزة عينية عبارة عن سيارة فاخرة، وحلت في المركز الثاني الفارسة فاطمة جاسم المرّي من إسطبلات ديباوي، على صهوة الجواد إدل إجبار ريكو وجاء في المركز الثالث الفارس وليد ضياء، من إسطبلات الشبابي على صهوة الجواد لورماردورنجو.
وتوّج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في نفس السباق على نظام السرعة في إطار قوانين الاتحاد الدولي للفروسية، حيث نال المركز الأول حمد عبيد محمد إبراهيم، من إسطبلات الميناء، على صحوة الجواد كلكتا بارك فيدرر، فيما حلت في المركز الثاني الأرجنتينية مارتينا سبلانزون، من إسطبلات فيصل بن زعل الخاصة، على صهوة الجواد فيزر دس أوبنيس، وحل ثالثاً وليد ضياء، من إسطبلات الشبابي على صهوة الجواد لورماردورنجو.
كما تم تتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في سباق كأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للخيول ذات الملكية الخاصة لمسافة 100 كيلومتر، حيث خطفت الفارسة آنا كيسيليا من الأوراجوي، بطولة وكأس السباق، ونالت السيارة الفاخرة، على صهوة الفرس أبرليا بارك المملوك لاسطبلات فيصل بن زعل وجاء في المركز الثاني الفارس فاسوندو ليتس، من إسطبلات العين، بالجواد شاجيا توندر وحصلت على المركز الثالث الفارسة أمليانو ديورت كورا، من إسطبلات العين، على صهوة الجواد آر إس فوجو. كما شمل الحفل الذي أقيم على منصة التتويج بقرية بوذيب العالمية للقدرة تكريم المشاركين في السباق التأهيلي لمسافة 20 كيلومتراً. كما تم تكريم ضيوف المهرجان، المتحدثين المشاركين في الندوة الدولية للقدرة، والحكام إضافة إلى الشركات الراعية، وهي شركة المسعود للسيارات، وأبوظبي للإعلام (القناة الرياضية الثانية) الناقل الرسمي للمهرجان، وشركة تدوير النفايات، وفريق الإرشاد السياحي ممثلا بالسيدة كيسينيا زهورنوكلي، كما تم تكريم المدربين أحمد سالم الراشدي وعلي سعيد العامري. وأثنت اللجنة العليا المنظمة على جهودهم وما بذلوه من عمل صادق مثمر، كان له أثر كبير في نجاح فعاليات المهرجان.
حضر فعاليات الختام كل من: عبد الله فاضل مدير عام ديوان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، والدكتور غانم محمد الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، وسنان المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات رئيس اللجنة العليا المنظمة، وعبد الله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة، ومنصور سعيد عمهي المنصوري النائب الأول لمدير عام مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام رئيس اللجنة الإعلامية، والمهندس أحمد عادل عبد الرازق مستشار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للفروسية، وجمع من ضيوف المهرجان والمهتمين برياضة القدرة.
وثمن الدكتور غانم محمد الهاجري جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الكبيرة والمتميزة التي يقدمها سموه لرياضة الفروسية في الإمارات بشكل عام وسباقات القدرة بشكل خاص، وقال: إن متابعة سموه الدائمة تشكل دعماً كبيراً لهذه الرياضة»، وتابع:«قرية بوذيب العالمية للقدرة متميزة دائماً بما تقدمه من خدمات وأسلوب عمل، ونحن في اتحاد الفروسية نحرص على التواجد لتشجيع العاملين والفرسان على الاستمرار في مشاركاتهم بسباقات هذه الرياضة النبيلة».
وحول المسارات الطبيعية التي تعتمدها قرية بوذيب في السباقات قال الهاجري إنها فكرة متميزة ورائدة، سباقات القدرة في الإمارات تتميز بالتنوع والابتكار وتقديم الجديد، وبرتوكل بوذيب لركوب القدرة والتحمل تجربة رائدة ورائعة وتضع مزيداً من الخيارات أمام المتسابقين وفق البرتوكول اوالقوانين المتبعة، وأضاف:اتحاد الفروسية يسعى للاستفادة من كل التجارب والخطط الرامية إلى الارتقاء بهذه الرياضة العربية الأصيلة»، وأشاد الهاجري بالمهرجان مؤكداً أنه يشكل رافداً مهماً لفرسان وفارسات وفروسية الإمارات بوجه خاص، والعالم بوجه عام.
إلى ذلك عبرت اللجنة العليا المنظمة عن سعادتها بالختام الرائع الذي حظي بمشاركة نخبة من نجوم القدرة وحضور لافت لعدد من الشخصيات البارزة من دول عربية وأجنبية للفعاليات، وتقدمت اللجنة بالشكر لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان راعي المهرجان بالشكر على جهوده في دعم الحدث وإنجاحه بصورة تليق بفروسية الإمارات، وهنأت اللجنة الفائزين، وشكرت جميع المنظمين والرعاة والداعمين للمهرجان، وكافة اللجان العاملة والإعلام المحلي، وكافة الجنود المجهولين الذين كانوا وراء هذا النجاح المبهر لأضخم احتفالية للقدرة احتضنتها بوذيب خلال موسمها للقدرة 2017.

جولات سياحية
أبوظبي (الاتحاد)

زار ما يربو عن 100 سائح من الدول العربية والأجنبية مع أسرهم، قرية بوذيب العالمية للقدرة، للاطلاع والتعرف إلى فعاليات المهرجان، حيث حرصت اللجنة المنظمة على إعداد برنامج سياحي لهم، شمل عدة جولات، منها جولة سياحية في المسارات الطبيعية للتعرف إلى سباقات القدرة، وجولة سياحية في عمق الصحراء للاستمتاع بالطبيعة الصحراوية التي تتميز بها الدولة، وجولة سياحية أخرى في السوق الشعبي والقرية التراثية، للتعرف إلى عادات وتقاليد المجتمع، وجولة ميدانية للاطلاع على آلية فحص الأحصنة والاهتمام والعناية بها، من خلال العيادة البيطرية، وتحضيرها للدخول في جولات السباق.
وعبر السياح عن سعادتهم البالغة لما شاهدوه من حسن الاستقبال، وكرم الضيافة، والتعرف إلى العادات الإماراتية، خاصةً تجربة ركوب الإبل والأحصنة، ونقش الحناء، والتعرف إلى المشغولات اليدوية، والبيوت التراثية، ورياضة الصقور.

اقرأ أيضا

«الأحمر» ينتزع اللقب الأول البحرين بطلاً لخليجي 24