الاتحاد

عربي ودولي

فياض وباراك يبحثان تطبيق الخطة الأمنية

عقد رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض ووزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك امس، اجتماعا وصفته مصادر فلسطينية بأنه ''مهم''· وأوضحت المصادر أن الاجتماع بحث ترتيبات جديدة ''لاسيما بعد أن أنهت السلطة الفلسطينية ملف المطلوبين من ''كتائب شهداء الأقصى'' في مدينة نابلس''· وأضافت المصادر أن السلطة الفلسطينية تسعى منذ الآن الى بحث كيفية نمو الاقتصاد الفلسطيني بعد أن وفرت الأمن من خلال ترتيبات جديدة تبحث مع الطرف الإسرائيلي·
وأكدت المصادر أن البحث تناول تسليم مدينة نابلس للسلطة الفلسطينية كما كانت عليه الأوضاع قبل 28 سبتمبر 2000 وتسيير دوريات مشتركة بين الجانبين، إضافة إلى إزالة عدد من الحواجز الإسرائيلية في الضفة الغربية·
وأعلنت مصادر أمنية فلسطينية أن 9 من كبار قادة ''كتائب شهداء الأقصى'' الجناح العسكري لحركة ''فتح'' في مدينة نابلس سلموا انفسهم وأسلحتهم للأجهزة الأمنية الفلسطينية الليلة قبل الماضية، ولم يسلم المطارد الاخير من قبل قوات الاحتلال جعفر السمحان نفسه بعد·

اقرأ أيضا

مادورو يتهم الولايات المتحدة بعرقلة وصول الأدوية لفنزويلا