الاتحاد

الرياضي

3 حراس يتقدمون السباق بـ «السرعة 1170»!

علي خصيف (الاتحاد)

علي خصيف (الاتحاد)

علي معالي (دبي) - شارك 331 لاعباً مع الأندية الـ 14 خلال الـ 13 جولة بالدور الأول لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وبقراءة سريعة، نجد أن الأهلي «بطل الشتاء» هو الأكثر استقراراً بين لاعبيه، حيث اعتمد «الفرسان» على 18 لاعباً فقط، من القائمة الخاصة بالفريق، في حين استعان الشعب «الأخير» بخدمات 29 لاعباً، وأن هذا الفارق الكبير بين «المتصدر» و«المتذيل» يؤكد ويوضح مدى الفارق بين «القمة» و«القاع».
وحدثت الكثير من المفارقات على مدار الجولات الـ13، تصل في بعض أمورها إلى «الطرافة»، فيما يخص عدد مشاركات اللاعبين، سواء المواطنين أو الأجانب، ولعل أبرزها أن هناك 8 لاعبين فقط، من أصل 331 لاعباً شاركوا في الدور الأول بـ «التمام والكمال»، بواقع 1170 دقيقة، منهم 5 لاعبين من المواطنين و3 من اللاعبين الأجانب فقط، وأن «الخماسي المواطن» حققوا «العلامة الكاملة»، منهم 3 حراس وهم علي خصيف «الجزيرة» وعادل الحوسني «الوحدة»، وعبدالله سلطان «الظفرة» والثنائي الآخران هما بشير سعيد مدافع الأهلي وعبدالله بلال لاعب وسط الوحدة.
وبالنسبة الأجانب، شارك في الدور الأول، 57 لاعباً منهم 4 لاعبين في 13 نادياً و5 لاعبين من دبي، الذي أشرك مهاجمه البرازيلي أندريه ألفيس لمدة 74 دقيقة في مباراة واحدة فقط، وحل بدلاً منه المالي درامان تراوري، وظهر ثلاثة أجانب في 1170 وهم: البرازيلي جرافيتي مهاجم الأهلي، والمغربي عبدالعزيز برادة لاعب الجزيرة، والبرازيلي راموس مدافع الشارقة.
أما الأرقام التي تم رصدها بشأن أنديتنا، وعدد لاعبيها خلال الدور الأول، فهي كالتالي: الأهلي 18 لاعباً، والشباب 26 لاعباً والجزيرة 23 لاعباً والنصر 23 لاعباً والشارقة 22 لاعباً والعين 25 لاعباً والوحدة 26 لاعباً وبني ياس 24 لاعباً والوصل 22 لاعباً والظفرة 20 لاعباً ونادي الإمارات 24 لاعباً ونادي دبي 25 لاعباً وعجمان 24 لاعباً والشعب 29 لاعباً.
في الأهلي، تصدر البرازيلي جرافيتي القمة بـ 13 مباراة، وبواقع 1170 دقيقة، وجاء البرازيلي سياو وصيفاً بـ 13 مباراة «1146 دقيقة» والتشيلي خمينيز لاعب الوسط 13 مباراة «1131 دقيقة»، والبرتغالي هوجو لاعب الوسط في 12 مباراة «916 دقيقة».
وفي الشباب، شارك المهاجم البرازيلي أديلسون بيريرا في 12 مباراة «1075 دقيقة»، ولاعب الوسط الأوزبكي عزيز بك حيدروف في 11 مباراة «990 دقيقة»، ولاعب الوسط التشيلي كارلوس فيلانويفا في 10 مباريات «889 دقيقة»، والبرازيلي إيدجار داسيلفا في 11 مباراة «895 دقيقة».
وفي الجزيرة، شارك المغربي عبدالعزيز برادة في 13 مباراة «1170 دقيقة»، والمهاجم البرازيلي ريكاردو أوليفييرا في 12 مباراة «1075 دقيقة»، ولاعب الوسط الكوري الجنوبي هيونج مين شين في 11 مباراة «896 دقيقة» والباراجوياني نيلسون فالديز في 11 مباراة «635 دقيقة».
وفي النصر، شارك لاعب الوسط الأسترالي بريت هولمان في 13 مباراة «1096 دقيقة» ولاعب الوسط البرازيلي ليوناردو ليما في 7 مباريات «540 دقيقة» والمهاجم البرازيلي أيدير أوليفيرا في 13 مباراة «1107 دقائق»، والمهاجم السنغالي إبراهيما توريه في 12 مباراة «1080 دقيقة».
ومع الشارقة، لعب ماوريسيو راموس في 13 مباراة «1170 دقيقة»، ولاعب الوسط الكوري الجنوبي جونج وو كيم في 11 مباراة «990 دقيقة»، ولاعب الوسط البرازيلي فيليبي جابرييل في 13 مباراة «1162 دقيقة»، والمهاجم البرازيلي خوزيه كارلوس في 12 مباراة «1080 دقيقة».
في صفوف بني ياس، شارك المدافع العماني عبدالسلام بن عامر في 12 مباراة، بواقع 1080 دقيقة، والبرازيلي بيريرا لاعب الوسط في 10 مباريات، بواقع 574 دقيقة، ولاعب الوسط الأرجنتيني لويس فارينا في 13 مباراة «1166 دقيقة»، والمهاجم التشيلي مونوز في 13 مباراة «1166 دقيقة».
وفي العين، شارك الغاني أسامواه جيان في 13 مباراة «1157 دقيقة»، ولاعب الوسط ميشيل باستوس في 12 مباراة «1002 دقيقة»، والأسترالي أليكس بروسكو في 12 مباراة «931 دقيقة»، والروماني رادوي في 7 مباريات «544 دقيقة».
وفي الوحدة، شارك سيباستيان لوكاس في 12 مباراة «1038 دقيقة»، ولاعب الوسط التشيلي ماركو أندرياس في 8 مباريات «720 دقيقة»، ولاعب الوسط الأرجنتيني داميان دياز في 13 مباراة «861 دقيقة»، والمدافع الكويتي حسين فاضل في 11 مباراة «968 دقيقة».
وفي دبي، شارك الإيفواري يابي يابو في 11 مباراة «990 دقيقة»، والمالي تراوري في 12 مباراة «903 دقائق»، والمهاجم البرازيلي برونز سيزار في 11 مباراة «935 دقيقة»، والسوري جهاد الحسين في 11 مباراة «831 دقيقة»، واللاعب الخامس هو المهاجم البرازيلي ألفيس في مباراة واحدة بـ 74 دقيقة.
وفي عجمان، لعب الغيني سيمون فيندونو 13 مباراة «1135 دقيقة»، والإيفواري بوريس كابي في 13 مباراة «1170 دقيقة»، والكويتي يوسف ناصر في 13 مباراة «1121 دقيقة»، والمغربي إدريس فتوحي في 7 مباريات «463 دقيقة».
وفي مؤخرة الدوري، نجد فريق الشعب، حيث شارك الفرنسي ميشيل لارينت في 13 مباراة بواقع 1106 دقائق، والبرازيلي تياجو في 10 مباريات «789 دقيقة»، والبرازيلي خوليوس في 12 مباراة «980 دقيقة»، والأسترالي سيلسكي في 9 مباريات «695 دقيقة».
مفارقة جمال
ومن المفارقات، أن جمال عبدالله حارس دبي في 9 مباريات بواقع 777 دقيقة، والطريف أن اللاعب يرتدي قميصاً يحمل رقم 77، واستطاع الحارس الثاني يوسف أحمد أن يسيطر على حراسة المرمى في الفترة الأخيرة ليشارك يوسف أحمد في 5 مباريات.


ربيع وضاحي وداوود أول «الجوارح»

دبي (الاتحاد) - في صفوف الشباب، هناك 3 لاعبين تصدروا قائمة أكثر اللاعبين المواطنين مشاركة مع «الجوارح»، وهم الحارس إسماعيل ربيع، والمدافع عصام ضاحي وداوود علي، بواقع 12 مباراة «1080 دقيقة» للأول، و13 مباراة «1118 دقيقة» للثاني، و13 مباراة «1030» دقيقة للثالث.

عبدالرحمن ومحرزي يكتفيان بـ «دقيقة»
دبي (الاتحاد) - يعتبر الشارقة من الفرق التي دفعت بعدد كبير من اللاعبين لدقائق معدودة، منهم ثلاثة من صغار السن محين خليفة محين «19 عاماً» لمدة 5 دقائق، ومانع سعيد «5 دقائق»، وعبدالرحمن علي ثاني «20 عاماً»، في دقيقة واحدة فقط.
وفي الأندية الأخرى، فإن العدد محدود للغاية، حيث اقتصر التوقيت القليل على 4 أندية، وهي الجزيرة والعين والوحدة وبني ياس، حيث سلطان السويدي «20 عاماً» 4 دقائق مع «الفورمولا»، وشارك محمد الساعدي «31 عاماً» مع «الزعيم» لمدة 3 دقائق فقط، وعبدالله محرزي «21 عاماً» لمدة دقيقة واحدة مع «العنابي»، ومن بني ياس خالد مبارك «22 سنة» والذي شارك لمدة 4 دقائق.

حبيب يتخطى حاجز الـ 1000 في «العميد»
دبي (الاتحاد) - يعتبر حبيب الفردان لاعب النصر هو المواطن الوحيد الذي تخطى جاهز الـ 1000 دقيقة في المباريات، حيث شارك الفردان الذي يعتبر واحداً من مواهبنا الكروية الرائعة في 12 مباراة، بواقع 1052 دقيقة، وجاء يوسف عبدالله الزعابي في المركز الثاني «900 دقيقة»، وخميس أحمد «908 دقيقة»، وعلي حسين يوسف «956 دقيقة».


مريض القلب يظهر في كل المباريات!
دبي (الاتحاد) - من مفارقات هذا الموسم، أن لاعب الوسط الغيني سيمون فيندونو، شارك مع «البرتقالي» في كل الجولات، حيث تم الاستغناء عنه في الانتقالات الشتوية الموسم الماضي من دبي بحجة مرضه بالقلب، والخوف عليه من انتهاء حياته بالملاعب، ورفض سيمون رفض الاستسلام لهذه «الأقاويل» ولعب مع عجمان 13 مباراة، بواقع 1135 دقيقة، وهي أبلغ رد على من أشاعوا بأنه «مريض بالقلب»!.

اقرأ أيضا

الإمارات والشارقة.. "البقاء والتتويج"