الاتحاد

الإمارات

"خليفة التربوية": المرأة تصدرت منصات التتويج

أمل العفيفي

أمل العفيفي

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت أمل العفيفي، الأمين العام لجائزة خليفة التربوية، أن الاحتفال بيوم المرأة العالمي في الثامن من مارس كل عام، يحمل في ثناياه الكثير من الفخر والاعتزاز بالنموذج الإماراتي الذي سجلته المرأة الإماراتية على مختلف الصُعد، المحلية والإقليمية والدولية، من خلال رعاية القيادة الرشيدة وتمكينها لها، وكذلك من خلال الدعم والتوجيه والمؤازرة من قبل «سيدة العطاء» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات».
وقالت العفيفي: إننا نفخر، بل ونفاخر العالم كافة بما تحقق من منجزات في مسيرة المرأة الإماراتية، هذه المرأة الطموحة المبدعة المتفانية في التعليم والعمل والقيادة التنفيذية، فهي بانية الأجيال، ومحققة التماسك الأسري، وهي السفيرة والعسكرية، والطبيبة والمعلمة، وعضوة البرلمان، والوزيرة، إنها المرأة الإماراتية «بنت زايد»، التي هيأت لها القيادة الرشيدة كل سُبل وأسباب الإبداع والترقي.
وأكدت العفيفي أن جائزة خليفة التربوية أولت مسيرة المرأة الإماراتية اهتماماً من خلال المجالات المطروحة في مختلف الدورات منذ انطلاقها في عام 2007، حيث خصصت فئات عديدة فتحت من خلالها التنافس أمام المرأة التي تصدرت منصات التتويج.

اقرأ أيضا

لجنة مؤقتة تناقش سياسة «شؤون الوطني الاتحادي»