صحيفة الاتحاد

الرياضي

شكراً محمد بن زايد شعار ماراثون الوفاء للقائد

ماراثون الوفاء للقائد حظي بمشاركة كبيرة في نسخة العام الماضي (الاتحاد)

ماراثون الوفاء للقائد حظي بمشاركة كبيرة في نسخة العام الماضي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

قررت اللجنة المنظمة لماراثون رسالة الوفاء للقائد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، إطلاق شعار «شكراً محمد بن زايد»، على النسخة السابعة لماراثون الوفاء للقائد، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، التي دعا بها سموه شعب الإمارات إلى توجيه الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. واختارت اللجنة المنظمة، المنطقة المجاورة لمنزل الشيخ مكتوم بن حشر آل مكتوم، بمدينة حتا الذي يعتبر من الأماكن التراثية الخالدة في الإمارات، مكاناً رسمياً لانطلاق النسخة السابعة، لتتوجه بعدها حملة رسالة الوفاء للقائد إلى إمارة الفجيرة عبر مناطق وادي الحلو ومدينة كلباء ثم إلى رأس الخيمة وأم القيوين وعجمان ثم الشارقة ودبي إلى العاصمة أبوظبي التي سيصل إليها المشاركون صباح يوم الأربعاء المقبل.
وأكد صالح محمد حسن رئيس اللجنة المنظمة أن جميع الأمور ستكون جاهزة قبل الانطلاقة الرسمية بوقت كاف، وقدم شكره لدائرة التراث ورئيس مجلس إدارة وأعضاء نادي حتا وجميع الدوائر والمسؤولين في مدينة حتا، للجهود الكبيرة التي تبذل من أجل تقديم نسخة نموذجية تليق بالحدث.
وتوقع صالح حسن أن يشهد الماراثون أكبر عدد من المشاركين قياساً بالسنوات السابقة بسبب الإقبال الشديد وخصوصاً من أبناء مدينة حتا والمدن التي ستمر بها حملة رسالة الوفاء للقائد، موضحاً أن اختيار المنطقة المجاورة لمنزل الشيخ مكتوم بن حشر آل مكتوم الذي تم بناؤه في العام 1896 مكاناً لانطلاقة النسخة الحالية للحدث التشريفي البارز في العالم تم بدقة بعد التشاور مع أعضاء اللجنة المنظمة، وعدد من المشاركين الرئيسيين، ومنوهاً إلى أن اللجنة المنظمة أعدت خطة ستسمح باستيعاب كامل العدد الراغب في المشاركة بالحدث.
وأشار أن الرياضيين السعوديين سيصلون بوقت كاف قبل الانطلاقة، وتم تحديد خط السير الذي سيشاركون فيه مقدماً شكره لاتحاد ألعاب القوى في المملكة العربية السعودية بهذه المناسبة، ولهذه الالتفاتة الوطنية الكريمة.
من ناحية أخرى، توج فريق شباب الأهلي دبي بلقب «العموم» لبطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لاختراق الضاحية، الذي أقيم على ممشى حديقة الخوانيج بدبي بمشاركة 250 لاعباً من الفئات الثلاث، حيث حاز الفريق الأول على المركز الأول برصيد 43 نقطة ونال الميداليات الذهبية، تلاه فريق النصر برصيد 60 نقطة ونال الميداليات الفضية، فيما حل فريق العين في المركز الثالث برصيد 81 نقطة.
وكانت البطولة قد شهدت تنافساً كبيراً في الفئات الثلاث للعموم والشباب والناشئين، ففي فئة الشباب تصدر نادي العين المسابقة برصيد 50 نقطة ونال الميداليات الذهبية، تلاه الحمرية في المركز الثاني برصيد 57 نقطة، ثم فريق الجزيرة الحمراء ثالثاً برصيد 66 نقطة.
أما في فئة الناشئين التي كانت أكثر قوة حيث تقاربت المستويات إلى حد كبير، فقد انتزع فريق الحمرية الفوز والميداليات الذهبية وحقق رصيداً قدرة 52 نقطة بينما حقق النصر 55 نقطة، وتلاهما فريق الإمارات برصيد 122 نقطة.
أعرب صالح محمد حسن الأمين العام لاتحاد ألعاب القوى عن سعادته البالغة بالنجاحات التي حققتها بطولة كأس صاحب السنو رئيس الدولة لهذا الموسم وخاصة أن الأندية شاركت تحت الشعار الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، «شكراً محمد بن زايد»، وأشاد الأمين العام بالمستوى الذي ظهرت به الفرق في جميع الفئات، الذي يترجم اهتمام الأندية بخاتمة سباقات الضاحية هذا الموسم، واستحقت أن تكون مسك الختام.