الاتحاد

الرياضي

سارة لا تنسى «صفر الثانوية» وأم إيناس وضعتها على المنصة

إيناس البوبكري

إيناس البوبكري

دبي (الاتحاد)

أعربت إيناس البوبكري عن سعادتها بالفوز بالجائزة، وقالت: الميدالية جاءت بعد تضحيات كثيرة، ومن الصعب أن تفوز بالميدالية من أول مشاركة، شاركت في بكين 2008، ولندن 2012، وتعلمت الكثير، وزاد حماسي بعدما خرجت من لندن بسبب «لمسة»، ويعود الفضل إلى أمي هند الزوالي التي كان لها الفضل في مسيرتي، خاصة أنها بطلة سابقة، وحالياً مدربة وطنية في المبارزة.
وأضافت في افتتاح جلسة «تجارب مبدعة»: «تعرضت للإصابة في مباراة للدور قبل النهائي، وكنت ألعب مع لاعبة روسية، وطلب مني الحكم أن انسحب، وتحدثت مع مدربي وداخلي إصرار كبير، والمركز الرابع مؤلم لأنني لا أحبه، وبالفعل عدت ونسيت الإصابة، ودخلت بقوة، وفي آخر لمسة حصلت فيها على الإنجاز، لم أصرخ والكل تعجب، ولكنني كنت أستجمع ذاكرتي ولم أصدق أنني حصلت على برونزية».
وأكدت أن رسالتها لكل الرياضيين أنه لا يوجد مستحيل، ولا بد من الخسارة من أجل أن يتعلم كي يتولد حلمه الفوز، ونأمل أن تكون الرياضة النسائية، على منصات التتويج في كل البطولات.
وقالت مروى العامري: تجربتي بدأت بعد ألعاب البحر المتوسط عام 2001 بتونس، كنت قريبة من صالة رياضية وكل الرياضيين الذين سبقوني، وأول عربية تتوج في بطولة عالم، وتصنيف أول العالم عام 2014، وكنت أول عربية تحصل على هذا التنصيف، ولم يكن الأمر سهلاً والطموح يصنع حب الرياضة، وكان الإنجاز الكبير بأول لاعبة عربية وعربية تفوز بميدالية في المصارعة، وكانت برونزية ريو قد تحققت في آخر 5 ثوانٍ، ولا أصف شعوري وقت فوزي».
وأكدت هداية ملاك أنها كانت تحلم بميدالية أولمبية من الصغر، وقالت: عندما كانوا يسألوني عن حلمي أقول لهم أحقق ميدالية أولمبية، ولعبت في لندن ولن أنسى الحلم، رغم عدم تحقيق الميدالية، والتضحية كانت كبيرة. وقالت سارة سمير: ذهبت إلى الصالة لمشاهدة أخي محمد وهو يلعب في بطولة الجمهورية، وعرضت على والدي أن أتعلم رفع الأثقال وتدربت 5 أشهر وحصلت بعدها على ميدالية ذهبية في بطولة الجمهورية، ومن هنا كانت الانطلاقة، ولعبت بطولة أفريقيا، بتونس وحققت 6 ميداليات، وأفضل لاعبة، وتوالت بعدها الإنجازات، وحققت عدداً كبيراً من الميداليات في كل البطولات، ولم يكن أحد يتوقع أن أحقق ميدالية برونزية، في ريو، ولا أنسى إصابتي قبل المنافسات، ولكنني عدت وتدربت وحققت هدفي. وأضافت: لن أنسى «الصفر» عندما حققت الميدالية في ريو، تسلمت أسرتي شهادة رسوبي وحصولي على «صفر» في كل المواد بالثانوية العامة؛ لأنني لم أدخل الامتحانات.

اقرأ أيضا

الفجيرة والوحدة.. "سعادة الذئاب"