الاتحاد

كرة قدم

كاسياس يصنع تاريخاً جديداً مع بورتو

كاسياس حقق رقماً قياسياً جديداً مع بورتو (أ ب)

كاسياس حقق رقماً قياسياً جديداً مع بورتو (أ ب)

بورتو (د ب أ)

رغم رحيله عن صفوف ريال مدريد الإسباني قبل نحو عامين، ما زال حارس المرمى الإسباني الدولي إيكر كاسياس قادرا على صناعة التاريخ، وتحقيق المزيد من الأرقام القياسية من خلال عروضه القوية مع بورتو البرتغالي.
وشهدت مباراة بورتو مع مضيفه أروكا في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري البرتغالي رقما قياسيا جديدا ومثيرا لكاسياس، لم يحققه من قبل على مدار حياته الاحترافية التي استمرت نحو عقدين حتى الآن.
وقاد كاسياس فريقه بورتو للفوز الساحق 4 /‏ صفر على مضيفه أروكا، لتكون المباراة الخامسة على التوالي والسادسة عشرة،التي يحافظ فيها كاسياس على نظافة شباكه خلال مباريات الدوري البرتغالي هذا الموسم.
وأشارت صحيفة «آس» الإسبانية إلى أن كاسياس يشعر بالسعادة في بورتو، وهو ما يصرح به دائما في أي مقابلات صحفية وإعلامية،كما يؤكد عليه في تواصله مع أنصار النادي وأنصاره من خلال شبكات التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت.
ويشير كاسياس إلى أن السبب في هذه السعادة هو الهدوء الذي يتمتع به في بورتو، وعدم تسليط الأضواء عليه بعد مباريات الفريق.
وقد يكون هذا هو السبب أيضا في تألق كاسياس مع بورتو للدرجة التي ظهرت معها كثير من المطالبات للمدرب جولين لوبيتيجي المدير الفني للمنتخب الإسباني، بإعادة كاسياس إلى التشكيلة الأساسية للفريق في الفترة المقبلة، بعد الاعتماد الأساسي في الفترة الماضية على ديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد الإنجليزي.
ويستطيع كاسياس تعزيز الرقم القياسي الذي حققه (16 مباراة دون اهتزاز الشباك في الدوري البرتغالي) حيث لا تزال للفريق تسع مباريات أخرى متبقية في الدوري البرتغالي هذا الموسم.
ولم يقترب كاسياس من هذا الرقم خلال مسيرته الطويلة والحافلة مع الريال إلى في موسم 2004 /‏ 2005 و2005 /‏ 2006 و2009 /‏ 2010،حيث حافظ في كل من هذه المواسم على نظافة شباكه في 15 مباراة بكل موسم في الدوري الإسباني.

اقرأ أيضا