الاتحاد

ثقافة

إقبال على «جائزة محمد بن راشد لداعمي الفنون»

شهدت “جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون” التي تنظمها هيئة دبي للثقافة والفنون، إقبالاً كبيراً من حيث عدد الترشيحات المقدمة.
وتعمل الهيئة في المرحلة الراهنة على تقييم طلبات الفائزين الذين سيتم تكريمهم بعد غد الخميس. وكانت “دبي للثقافة” دعت لتقديم طلبات الترشيح للجائزة التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تكريماً لداعمي الفنون في المنطقة والعالم، ممن قدموا مساهمات مالية لعبت دوراً محورياً في إثراء الحركة الثقافية في إمارة دبي. وتلقت الهيئة طلبات الترشيح من جهات تعمل في قطاعات متنوعة تشمل القطاع الحكومي والمصارف والاتصالات والضيافة وتجارة التجزئة والمؤسسات الثقافية والشركات العقارية وغيرها في القطاعين الحكومي والخاص، إضافة إلى الأفراد الذين قدموا الدعم المالي بشكل متواصل في الفترة من 1 يناير 2007 إلى 31 ديسمبر 2009. وسيتم توزيع الجوائز في أربع فئات هي: داعمو الفنون المتميزون، وداعمو الفنون، ومساندو الفنون، وأصدقاء الفنون. وأشار سعيد النابودة، المدير التنفيذي للمشاريع في “هيئة دبي للثقافة والفنون”، إلى أن الاهتمام الكبير الذي قوبلت به “الجائزة” يقدم صورة جلية عن الدعم المعنوي والمالي الاستثنائيين المقدمين لحفز نمو الحركة الثقافية والفنية في دبي”. وأضاف “ساهم الدعم الكبير الذي قدمه داعمو الفنون بدور حيوي في إثراء وتطوير المشهد الثقافي في الإمارة، وهو ما يؤكد المكانة الراسخة التي تحتلها دبي بوصفها مركزاً عالمياً متفرداً في مجال الثقافة والفنون”.

اقرأ أيضا

"محمد بن راشد للمعرفة" تبحث آفاق التعاون مع الأزهر الشريف