الاتحاد

دنيا

آل باتشينو يؤدي دور الرسام الفرنسي ماتيس في فيلم جديد

لوس أنجلوس (ا ف ب) - اختير الممثل الأميركي آل باتشينو لأداء دور الرسام الفرنسي هنري ماتيس، في فيلم يتناول علاقة الرسام بممرضة شابة تدعى مونيك بورجوا، والتي كانت ملهمته لفترة على ما ذكرت مجلة “فراييتي” على موقعها الإلكتروني.
وسيكون الفيلم، الذي يحمل مؤقتاً عنوان “ماستر بيس”، (تحفة فنية) من إخراج الهندية ديبا ميتا التي سبق أن أخرجت “بوليوود هوليوود” (2003) و “ووتر” (2006).
ولم يقع الاختيار بعد على الممثلة التي ستؤدي دور مونيك بورجوا، ولم يحدد كذلك موعد بدء التصوير.
وسيكون الفيلم من إنتاج شركة “ايسكايب ارتستس”، وسيروي القصة الحقيقية للقاء ماتيس بالممرضة الشابة التي بدأت تعمل لحسابه في عام 1942.
وكانت مونيك بورجوا يومها في الحادية والعشرين وشكلت موديلاً للرسام في لوحات عدة عائدة لتلك الفترة قبل أن تفصل الحرب بينهما.
والتقيا صدفة بعد ذلك عام 1946 في فانس (آلب ماريتيم). وكانت مونيك برجوا قد تحولت حينها إلى الأخت جاك - ماري وهي التي أمنت الاتصال بين ماتيس ورهبانية الدومينيكان التي كانت تنتمي إليها، لإنجاز كنيسة الوردية في فانس التي تعتبر آخر أعمال الفنان الرائعة.
ويعتبر آل باتشينو من كبار ممثلي هوليوود، وقد شارك في بطولة أفلام مثل “ذا جادفاذير” (العراب) و”سكارفيس” وحاز جائزة أوسكار عام 1993 عن دوره في فيلم “سانت اوف ايه ومان” (عطر امرأة).

اقرأ أيضا