الاتحاد

عربي ودولي

أوباما ومكين يحققان نصراً مبكراً في تمهيديات نيوهامبشير

هيلاري تنصت لأسئلة الناخبين اثناء حملتها الانتخابية

هيلاري تنصت لأسئلة الناخبين اثناء حملتها الانتخابية

حقق السناتور الديمقراطي باراك اوباما والسناتور الجمهوري جون مكين فوزا مبكرا في سباق الانتخابات الأولية التي جرت في ديكسفيل نوتش بولاية نيوهامبشير· وأدلى الناخبون المسجلون السبعة عشر بأصواتهم وأعلنت النتيجة قبل منتصف الليلة الماضية بقليل في بلدة وايت ماونتنز التي تتبعها ديكسفيل نوتش مستفيدة من قانون ولاية نيوهامبشير الذي يسمح للتجمعات الانتخابية بإغلاق مركز الاقتراع وإعلان النتيجة فور الانتهاء من التصويت·
ويبدو أن اوباما أطاح مرة أخرى آمال منافسته هيلاري كلينتون التي أوشكت على الانخراط في البكاء، وتوجهت وابنتها شيلسي الى مركز للاقتراع في مانشستر قبل فجر أمس رغم البرد القارس وقدمت القهوة لعدد من أنصارها، وقالت ردا على سؤال ان شعورها ''جيد للغاية''·
واتهمت كلينتون اوباما بتضخيم سجله الذاتي بمقارنة نفسه بالرئيس الديمقراطي السابق جون كينيدي وناشط الحقوق المدنية مارتن لوثر كينج، اللذين وصفتهما بأنهما ''اثنان من أعظم الأبطال''· واستبعدت احتمال ان تعاني حملتها من ضربة قاضية اذا لم تفز في نيوهامبشير· وصرحت لشبكة ايه بي سي ''أعتقد ان الأمور بدأت تتبلور ربما يكون السبب في هدوئي وثقتي انني كنت دائما أخطط لأن أقود حملة تستمر حتى نهاية عملية الترشيح وهذا ما سأفعله''·
ومن ناحية أخرى فقد بدأت قوة اوباما الساحقة بالتأثير على كلينتون حيث اغرورقت عيناها بالدموع عندما ردت على سؤال حول كيف تتدبر أمرها يوما بعد يوم· وقالت بصوت مرتجف ''الأمر ليس سهلا، ولم أكن لأستطيع أن أفعله لو لم أكن أؤمن بحق أن هذا هو الصواب''· وأضافت بعد حديث مع الناخبين في أحد المقاهي ''الأمر شخصي بالنسبة لي ولا يتعلق فقط بالسياسة فأنا أرى ما يحدث وعلينا ان نصلحه''·
إلى ذلك يبدو ان الجمهوري جون ماكين يتفوق على منافسه ميت رومني الذي يحتاج الى فوز قوي بعد احتلاله المرتبة الثانية الاسبوع الماضي في انتخابات ايوا التي كانت افتتحت السباق على البيت الابيض· وبدأت قرية ديكسيفيل نوتش الصغيرة التصويت بعيد منتصف الليل بالتوقيت المحلي حيث أدلى كافة ناخبيها المسجلين وعددهم 17 بأصواتهم في حفاظ على تقليد غريب· وأظهرت النتائج التي أعلنت على لوح فوز الديمقراطيين اوباما بسبعة أصوات، والسناتور السابق جون ادواردز بصوتين ومحافظ نيومكسيكو بيل ريتشاردسون بصوت واحد· أما بالنسبة للجمهوريين فقد فاز جون ماكين بأربعة أصوات فيما حصل رومني على صوتين وحصل رئيس بلدية نيويورك السابق رودلف جولياني على صوت واحد· ولم تحصل كلينتون على أي صوت كما لم يحصل الجمهوري مايك هاكابي الذي فاز في انتخابات ايوا على أية أصوات·
وفي تأكيد على أهمية نتائج ايوا وهامبشير ذكرت صحيفة ''كونجرشينال كوارترلي'' انه ''في السباقات التنافسية التي جرت خلال العقود الثلاثة والنصف الماضية، تمكن كل مرشح فاز بأصوات هاتين الولايتين من الحصول على ترشيح حزبه''· وأظهر استطلاع أجراه معهد جالوب لحساب صحيفة ''يو اس ايه توداي'' ان كلا من اوباما وكلينتون حصلا على 33 بالمئة من الديمقراطيين مقارنة مع تفوق السيدة الاولى السابقة بـ18 نقطة مئوية في منتصف ديسمبر قبل فوز اوباما في ايوا·
أما بالنسبة للجمهوريين فيبدو ان ماكين المحارب السابق في حرب فيتنام هو الاوفر حظا في انتخابات نيوهامبشير· أما هاكابي فإنه يأتي في المرتبة الثالثة بينما لا يزال جولياني ينتظر الانتخابات في الولايات التي يحظى فيها بشعبية أكبر· وبحسب الاستطلاع يحتل حاكم ماساتشوستس السابق رومني المركز الثاني بعد ماكين في انتخابات نيوهامبشير الولاية المهمة بالنسبة لرومني بعد هزيمته في ايوا·
وتقع ديكسفيل نوتش قرب حدود كندا وبها 17 ناخبا مسجلا· وحتى تضمن ديكسفيل نوتش مكانتها وتعلن أول نتائج في ولاية نيوهامبشير صوت أربعة ناخبين غيابيا وكان لكل من الناخبين الثلاثة عشر الباقين الذين حضروا للاقتراع شخصيا مكان مخصص ليدلي الكل بصوته في آن واحد فانتهت عملية الاقتراع كلها خلال دقائق·

اقرأ أيضا

أمير الكويت يكلف صباح الخالد بتشكيل الحكومة الجديدة