الرياضي

الاتحاد

«شباب التعاون للملاكمة» في «عروس البحر» اليوم

العنتلي وسلطان الحرمي وعمر صالح الجابري خلال المؤتمر الصحفي (تصوير يوسف العدان)

العنتلي وسلطان الحرمي وعمر صالح الجابري خلال المؤتمر الصحفي (تصوير يوسف العدان)

سيد عثمان (الفجيرة)

برعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، تنطلق في السادسة والنصف مساء اليوم منافسات بطولة دول مجلس التعاون الخليجية الأولى للشباب للملاكمة، التي تستضيفها عروس بحر العرب بالفجيرة وينظمها اتحاد اللعبة، بمشاركة 36 لاعباً يمثلون منتخبات الإمارات والسعودية والكويت وقطر، وتقام بنادي تنس الفجيرة، وتستمر 3 أيام.

وعقدت اللجنة المنظمة باتحاد الملاكمة مؤتمراً صحفياً أمس بفندق نوفوتيل الفجيرة للحديث عن التجهيزات والتحضيرات لأجل نجاح البطولة، بحضور كل من عبد الله محمد أحمد العنتلى عضو مجلس إدارة اتحاد اللعبة رئيس لجنة العلاقات العامة والتسويق مدير البطولة، وسلطان يوسف الحرمى عضو اللجنة الفنية للملاكمة على المستويين المحلى والخليجي، وعمر صالح الجابري رئيس لجنة الحكام بالبطولة.
ووجه عبد الله محمد أحمد العنتلى نيابة عن الشيخ حامد بن خادم بن بطي آل حامد رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية رئيس اتحاد الملاكمة الشكر لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة لرعايته للبطولة، مثمناً اهتمام سموه بالرياضة والرياضيين بمختلف الألعاب عامة والألعاب الفردية، وعلى رأسها الملاكمة، وحرص سموه على جعل الفجيرة قاعدة للعبة تعمل على دعم المنتخبات الوطنية بالمواهب، مشيداً بتكفل سموه بتجهيز 3 لاعبين من أبناء الفجيرة بصفوف المنتخب الوطني المشارك بالبطولة وإقامة معسكر إعداد في كازاخستان، علاوة على تكفل سموه بإقامة معسكرات خارجية لفريق الفجيرة وتشجيعه على المشاركة بالبطولات الدولية للعمل على تشريف الدولة ورفع رايتها خفاقة ولصقل المواهب من مختلف الأعمار بخلاف توفير مدرب كفء لفريق الفجيرة هو الكابتن عادل العشري. وأضاف العنتلى: الإمارات تفخر بإقامة البطولة التي تعد الأولى على مستوى دول التعاون الخليجي، وكان مقرراً إقامتها بالمملكة السعودية الشقيقة، ولكن تعذر ذلك، ليبادر اتحاد الإمارات بتنظيم البطولة.
وأشار إلى أن الحدث يجمع 36 لاعباً بواقع 10 لاعبين من كل دولة، فيما عدا قطر التي ستشارك بـ 6 لاعبين، مضيفا ان عدم مشاركة كل من سلطنة عمان والبحرين جاء لأن اللعبة على مستوى الشباب تعد في مرحلة البداية.
وقال العنتلى انه بمكرمة من سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة سيكون حضور المباريات مجاناً للجمهور بعدما تكفل سموه بسداد قيمة جميع التذاكر، مضيفاً أن المنافسات ستكون في 10 أوزان بنظام خروج المغلوب وتم إعداد حلبة للمنافسات على أعلى مستوى بصالة الألعاب المجهزة بنادي تنس الفجيرة. وأضاف العنتلى أنه سيجرى صباح اليوم بحضور جهاز طبي متخصص الكشف الطبي على اللاعبين، مؤكداً أنه لن يكون هناك كشف للمنشطات بالبطولة، حيث لم تقر الأمانة العامة لدول المجلس إجراءه بالبطولة الحالية، وسيبدأ اعتبارا من النسخة المقبلة.


10 لاعبين يمثلون منتخبنا
الفجيرة (الاتحاد)

تضم قائمة منتخبنا في البطولة 10 لاعبين هم: سليمان الشامسي ومبارك الأحبابي وحمد الشامسي وعبد الله الهاجري وعبد العزيز البحري وعبد الله الصعيدي واحمد رمضان وعمر الظاهري وشهاب الضباري وياسر حسن محمد.


البطولة 25 مباراة
الفجيرة (الاتحاد)

عقد أمس الاجتماع الفني للبطولة برئاسة القطري يوسف كاظم، واستعرض ضوابط المسابقات وأهلية اللاعبين وكل التفاصيل المتعلقة بالبطولة، وقال سلطان يوسف الحرمى عضو اللجنة الفنية إن البطولة ستشهد في اليوم الأول 5 مباريات عقب حفل الافتتاح وباليوم الثاني تقام 10 مباريات ومثلها في اليوم الثالث.


ترويسة
رصدت اللجنة التنظيمية الخليجية جوائز قيمة للفائزين، تشمل كؤوساً وميداليات ملونة مع جائزة خاصة للفائز بلقب أحسن لاعب بالبطولة، ويسعى لاعبو منتخبنا الوطني لمعانقة اللقب.


فقرات تراثية وألعاب نارية في حفل الافتتاح
أمين الدوبلي (أبوظبي)

يسبق انطلاق منافسات بطولة الملاكمة الخليجية حفل الافتتاح الرسمي الذي سيقام في السادسة والنصف مساء اليوم، ويتضمن الحفل عروضا تراثية من فرقة الحربية، وألعاب نارية، وليزر، وكلمات لرئيس اللجنة التنظيمية، ورئيس اللجنة المنظمة العليا، وطابور عرض للمنتخبات بأعلامها، وشريط فيديو مسجل عن لعبة الملاكمة في الإمارات بين الماضي والحاضر، وأهم المعالم السياحية في إمارة الفجيرة، ومن ثم سوف يعلن راع البطولة عن انطلاق منافساتها التي ستقام في الثامنة مساء.

وقال محمد بو خاطر نائب رئيس اتحاد الملاكمة رئيس اللجنة المنظمة العليا إنه تم تجهيز حلبة للمباريات الرسمية في مكان مميز بملاعب التنس الأرضي في إمارة الفجيرة، وتابع: «البطولة هي الأولى من نوعها التي ستقام في ملاعب مفتوحة بعكس كل المنافسات السابقة التي أقامتها اللجنة التنظيمية في قاعات وصالات مغلقة، وأجواء الفجيرة الرائعة وطقسها المميز في الوقت الحاضر شجع اللجنة المنظمة على اتخاذ هذا القرار، في نفس الوقت الذي لم تنس فيه اللجنة تجهز غطاء للحلبة بحيث يمكن استخدامه في حالة هطول الأمطار».
وقال بو خاطر: «وجدنا تعاونا كبيرا من الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وكل الجهات المعنية في إمارة الفجيرة، وتم ترتيب كل التفاصيل في انتظار ضربة البداية»، وتابع: «اكتمل وصول الوفود، وكل الترتيبات تجري على قدم وساق تحت إشراف السوري الدولي كامل شبيب المشرف الفني على البطولة، وتم إلزام كل منتخب بتقديم أوراقه الثبوتية، وتم الاطمئنان على حضور الأطقم التحكيمية التي ستدير المباريات، وسوف تنقل البطولة مباشرة على قناة الفجيرة، ونتوقع أن تخرج في أفضل صورة مثلما تعودنا في الإمارات عندما نستضيف أي حدث كبير».
وتوقع بوخاطر أن تشهد البطولة منافسات قوية، موضحا ان منتخب المملكة العربية السعودية يدفع بوجوه جديدة، ويشارك بعشرة لاعبين في كل الأوزان، واستعد بشكل جيد في جمهورية مصر، أما منتخب قطر سوف يشارك بـ 6 لاعبين في 6 أوزان لكنهم منتقين بأفضل طريقة، وتم تأهيلهم بعناية للحدث، وقال: نعول على منتخبنا كثيرا في حصد الميداليات على ضوء المؤشرات الإيجابية التي حققها في مراحل إعداده، والجهد الكبير الذي بذله الجهاز الفني بقيادة الكابتن عمر المجالي مع اللاعبين، طوال الفترة الماضية، أما منتخب الكويت فهو الوحيد الذي توجد عليه بعض علامات الغموض، حيث إننا لم نعرف الكثير عنه لأن لاعبيه معظمهم من الأندية الخاصة.
وأضاف: نحن في اللجنة المنظمة محظوظون بالدعم الكبير والمتابعة الميدانية الدقيقة من الشيخ حامد بن خادم بن بطي آل حامد رئيس اللجنة التنظيمية رئيس الاتحاد الذي يسبقنا دائما إلى الميدان في وضع التصورات، وتبني المبادرات ومتابعة العمل على أرض الواقع، ونحن كلجنة منظمة نتوجه له بالشكر على كل هذا الدعم.

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر