الإمارات

الاتحاد

تدشين أعمال الإنشاءات لخطوط الصرف الصحي الفرعية بمشروع «النفق الاستراتيجي» في أبوظبي

موقع الإنشاءات في المشروع بأبوظبي

موقع الإنشاءات في المشروع بأبوظبي

دشنت شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، أعمال الإنشاءات لمشاريع خطوط الربط الفرعية الموصولة، بمشروع النفق الاستراتيجي العميق للصرف الصحي، الذي يعد واحداً من أطول أنفاق الصرف الصحي الانحدارية على مستوى العالم.
وتم تصميم خطوط الربط الفرعية بطول 43 كيلومتراً لتحويل تدفق المياه العادمة من محطات الضخ الحالية إلى نفق الصرف الصحي العميق، ويتجاوز عمقها ثمانية أمتار، وسيتم تركيبها بطريقة انحدارية، علما أنه تمت ترسية الأعمال إلى عقدين منفصلين، الأول يضم الأعمال الخاصة بجزيرة أبوظبي، والثاني يضم الأعمال الخاصة بالبر الرئيسي لمدينة أبوظبي بقيمة إجمالية للعقدين تصل إلى مليار و415 مليون درهم.
وقال عبدالله علي بن مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي: “نحتفل بنجاح جديد يضاف إلى سلسلة نجاحات إنجاز هذا المشروع التنموي الضخم، بتدشين أعمال مشاريع خطوط الصرف الصحي الفرعية لبرنامج تطوير النفق الاستراتيجي لإمارة أبوظبي والذي ستقوم به 9 ماكينات حفر بتقنية انحدارية، وستقطع مسافة 43 كيلومترا تحت سطح الأرض”.
وأضاف، “يأتي المشروع ضمن الخطة الاستراتيجية للشركة التي تتوافق والخطط الاستراتيجية لإمارة أبوظبي، وخطة أبوظبي 2030، وذلك لتطوير المشاريع الخدمية والبنية التحتية، وبفضل دعم وثقة قيادتنا الرشيدة، بدأنا تنفيذ هذه الخطة الطموحة، ونحن اليوم أقرب ما نكون اليوم لتحقيق هذا الإنجاز الذي سيتم اكتماله في عام 2015، وستتحقق معه فوائد اجتماعية وبيئية واقتصادية لسكان أبوظبي”. ولفت إلى أن إدارة شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي تسعى من خلال رؤيتها وخدماتها ومشاريعها الاستراتيجية إلى المساهمة في تطوير البنية التحتية اللازمة لتلبية أهم المستجدات والتطورات المستقبلية وحلول صديقة للبيئة بإمارة أبوظبي.
وأضاف: تمت ترسية أعمال خطوط الربط الفرعية إلى عقدين منفصلين، على شركة زوبلن الألمانية المتخصصة في هذا المجال كمقاول للمشروعين وسيتم من خلال العقد الأول تنفيذ شبكة من الخطوط الفرعية للصرف الصحي في جزيرة أبوظبي بطريقة الحفر الأفقي وقيمته 890 مليون درهم ، وستمتد لمسافة تصل إلى 28 كيلو متراً، وسيتم تركيبها من خلال 202 حفرة عمل مؤقتة يصل أقصى عمق لها 24 متراً تحت سطح الأرض، وتتراوح أقطار هذه الخطوط بين 200 مليمتر و2800 مليمتر.
أما العقد الثاني لمشاريع الخطوط الفرعية سيكون في البر الرئيسي لمدينة أبوظبي فيتكون من 15.4 كيلومتر من خطوط الربط الفرعية، ويتم تركيبها من خلال 98 حفرة عمل مؤقتة يصل أقصى عمق لها 36 متراً تحت سطح الأرض، وتتراوح أقطار هذه الخطوط بين 200 مليمتر و 3100 مليمتر بطريقة الحفر الأفقي للأنفاق، وسيتم استخدام إحدى كبرى آلات حفر الأنفاق في إنشاء خط ربط محطة الضخ الرئيسية يصل قطرها إلى 3.1 متر وتبلغ قيمة العقد 525 مليون درهم.
ويعتبر مشروع النفق الاستراتيجي لإمارة أبوظبي واحداً من أطول أنفاق الصرف الصحي الانحدارية على مستوى المنطقة ويمثل علامة فارقة على خارطة الاستثمارات لحكومة أبوظبي في نوعية من المشاريع الاقتصادية الضخمة لتطوير البنية التحتية بتقنيات عالمية وباعتبارات بيئية متميزة.

اقرأ أيضا