الاتحاد

عربي ودولي

وزير خارجية تونس يزور واشنطن الاثنين

ساسي جبيل (تونس)

يقوم وزير الشؤون الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، بزيارة عمل إلى الولايات المتحدة الأميركية، هي الأولى من نوعها لمسؤول سياسي تونسي منذ الانتخابات الرئاسية الأميركية التي أجريت يوم 8 نوفمبر الماضي وتنصيب الرئيس دونالد ترامب، وقالت وزارة الخارجية التونسية أمس في موقعها الرسمي، إن «هذه الزيارة التي تبدأ بعد غد الاثنين، وتتواصل إلى يوم الأربعاء»، تعد تأكيداً للعلاقات التاريخية التي تربط البلدين الصديقين، ومناسبة لبحث سبل تعزيز التعاون والشراكة الإستراتيجية القائمة بينهما، والتصدي للتحديات المشتركة، ومنها بالخصوص مكافحة الإرهاب والتطرف، ويلتقي وزير الشؤون الخارجية، خلال الزيارة بنظيره الأميركي ريكس تيلرسون وممثلين رفيعي المستوى عن الإدارة الأميركية الجديدة. كما يتضمن جدول أعمال الزيارة وفق ذات المصدر، عقد اجتماعات مع أعضاء من الكونجرس ومراكز الدراسات والتفكير الأميركية، وإلقاء محاضرة بالمعهد الأميركي للسلام، كما يلتقي خميس الجهيناوي عدداً من رجال الأعمال الأميركيين لبحث إمكانيات الاستثمار المتاحة والتعريف بالإجراءات الحكومية الهادفة إلى تحسين مناخ الاستثمار في تونس، ويشار إلى أن الإدارات الأميركية المتعاقبة تحرص على دعم وتطوير العلاقات مع تونس، وفي هذا السياق كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أجري اتصالاً هاتفياً مع الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي يوم 17 فبراير الماضي، بحث خلاله الطرفان العلاقات الثنائية بين البلدين، والجهود التي تبذلها تونس في مكافحة الإرهاب والتطرف والوضع الاقتصادي في البلاد والوضع في ليبيا.
من جانب أخر وقع الاتحاد العام التونسي للشغل واتحاد الصناعة والتجارة في تونس اتفاقا أمس لزيادة رواتب حوالى 1,5 مليون عامل بالقطاع الخاص في خطوة قد تخفض التوتر الاجتماعي وتوفر مناخا ملائما لإعادة جذب الاستثمارات وإنعاش الاقتصاد الواهن. وجرى توقيع الاتفاق بقصر الحكومة بالقصبة بحضور رئيس الوزراء يوسف الشاهد وهو يقضي بزيادة ستة بالمئة في أجور القطاع الخاص، وقالت وداد بوشماوي رئيسة اتحاد الصناعة والتجارة إن الزيادة تأتي بينما تعاني عدة مؤسسات تونسية من صعوبات في بعض القطاعات، لكنها أضافت «دورنا هو المحافظة على المناخ الاجتماعي والسلم الاجتماعي.. واليوم يتعين أيضا رفع نسق الإنتاج والعمل».

اقرأ أيضا

لبنان: الاتفاق على إنجاز الموازنة دون أي ضريبة أو رسم جديد