الاتحاد

عربي ودولي

مقتل متظاهر يعمل بالسفارة الأميركية في القاهرة

القاهرة (ا ف ب) - قتل عامل مصري يعمل لحساب السفارة الأميركية في القاهرة، خلال التظاهرات المطالبة بإسقاط النظام، على ما أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون في بيان. وقالت كلينتون في البيان الذي وصل بالبريد الإلكتروني، إن خيري رمضان علي نجار وهو يعمل في السفارة منذ 18 عاما، فقد أثره في الثامن والعشرين من يناير قبل أن يتم تأكيد نبأ وفاته في وقت لاحق.
وأكد دبلوماسي أميركي في القاهرة أن عائلة العامل تعرفت على جثته في المشرحة. وقال “إنهم يعتقدون أنه قتل جراء إصابته بثلاث طلقات” نارية. ودانت كلينتون أعمال العنف التي تجري ضد المتظاهرين، داعية إلى وضع حد “للانتهاكات الجارية بحق الذين يسعون لممارسة حقوقهم الأساسية”. وأضافت “يقع على الحكومة المصرية والقوات المسلحة المسؤولية في حماية المهددين ومحاسبة الذين يلجأون إلى العنف والترهيب ويهددون تطلعات الشعب المصري”.

اقرأ أيضا

بدء محاكمة شرطي فرنسي بتهمة العنف ضد محتجي السترات الصفراء