صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

عمومية سيراميك رأس الخيمة تقر توزيع ?25 نقداً

من اجتماع مجلس الإدارة (من المصدر)

من اجتماع مجلس الإدارة (من المصدر)

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أقرت الجمعية العمومية لشركة سيراميك رأس الخيمة، برئاسة الشيخ خالد بن سعود القاسمي أمس توزيع أرباح نقدية بنسبة 25% نقداً، و5% أسهم منحة، على مساهمي الشركة عن عام 2017.
وأوضح الشيخ خالد أن الشركة حققت نتائج جيدة خلال العام الماضي سواء في السوق المحلي أو في أسواق الهند وبنغلاديش والمملكة العربية السعودية.
وأشار إلى أن الاستحواذ على حصص إضافية في السوق الهندي ساهم في إضافة نحو 10 ملايين متر مربع سنوياً من السيراميك في هذا السوق الحيوي والمهم. وأضاف: «نفذنا خلال الفترة الماضية خطة شاملة لتوفير الطاقة بدأت بتحديث المصانع واستخدام بعض التقنيات التي ساهمت في انخفاض فاتورة الكهرباء بحوالي 700 ألف درهم شهرياً»، مشيراً إلى أن الفترة المقبلة ستشهد التوسع في استخدام الطاقة الشمسية في إنارة المصانع، إلى جانب الاستفادة من الطاقة الحرارية للأفران.
وحققت الشركة إجمالي إيرادات بلغت 2.9 مليار درهم في عام 2017، بزيادة نسبتها 2.2% على أساس سنوي، وارتفعت إيرادات الأعمال الأساسية للشركة بنسبة 7.6% على أساس سنوي إلى 2.6 مليار درهم، بينما انخفضت إيرادات الأعمال غير الأساسية بنسبة 34% على أساس سنوي.
وأوضحت الشركة أن ارتفاع الإيرادات بسبب الأعمال الأساسية نتيجة لزيادة المبيعات في كل من السوق المحلي والهند وبنغلاديش بنسبة 20.1% و10.8% و21.1% على التوالي، وتعكس الزيادة في الإيرادات من السوق المحلي وضع السوق والقدرة على الاستفادة من التحسن في الطلب في قطاع البناء في الفترة التي تسبق معرض إكسبو 2020، وتعززت إيرادات المبيعات في الهند مدفوعة بالتحول الناجح للشركة من قيادتها.
وتواصل أعمال أدوات المائدة نموها بزيادة إيراداتها بنسبة 35.9% على أساس سنوي، لتصل إلى 237.8 مليون درهم، مدفوعة بتوحيد أعمال شركة «ريستوفيير» شركة إمدادات الأغذية ضمن المجموعة الأكبر.
وقال عبد الله مسعد، الرئيس التنفيذي لسيراميك رأس الخيمة: «إن العام الماضي كان مهماً بالنسبة للشركة التي بدأت تجني ثمار خطة خلق القيمة، مما أدى إلى تحقيق أرباح صافية بلغت 315.5 مليون درهم، مدفوعة بالنمو القوي في السوق المحلي بالإمارات».