الرياضي

الاتحاد

فيتل يخسر «الجائزة» ويكسب المعجبين

بدا سيباستيان فيتل بطلاً أكثر من أي وقت مضى أمس الأول على الرغم من أن مشكلة في المحرك أطاحت آماله في الفوز بسباق جائزة البحرين الكبرى في افتتاح الموسم بعدما بدأ من مركز أول المنطلقين.
وعقب سيطرته على التجارب التأهيلية تقدم الألماني فيتل (22 عاماً) سائق رد بول بسهولة حتى اللفة 33 من بين 49 لفة، وأنهى فيتل السباق في المركز الرابع.
وقال فيتل “إنه شيء يدعو للأسف، لقد سيطرنا على السباق وكانت الاستراتيجية تسير بشكل ممتاز، كل شيء كان يسير بسلاسة”. وأضاف السائق الألماني وصيف بطل العالم الموسم الماضي “أعتقد أن عند كل نقطة كنت أعلم ما هو حال إطاراتي لذلك فقد سيطرنا جيداً على الإطارات والمكابح.. يبدو أن شيئاً ميكانيكياً تحطم”.
وتابع “لحسن الحظ كان بوسعي إنهاء السباق والحصول على المركز الرابع لكن كان يتعين علينا الفوز”.
وبعد الاشتباه في البداية في وجود قصور في العادم كسبب لتراجع أداء السيارة قال فريق رد بول إن المشكلة تتعلق بمحرك رينو الذي يستخدمه الفريق.
وعلى الرغم من خيبة الأمل إلا أن فيتل اكتسب المزيد من المعجبين.
وقال كريستيان هورنر رئيس فريق رد بول “في بعض الأحيان قد تكون سباقات السيارات قاسية”.
وأضاف “لقد كان رائعاً، الشيء المبهر حيال فيتل هو كيفية سيطرته على السباق منذ البداية، لكنه لم يرتبك مطلقاً بعد المشكلة وقام بتعديل قيادته وتقدم بقوة في اللفات الأخيرة”.
وتابع “لقد كان رائعاً في إبقاء (سائق مرسيدس الألماني) روزبرج خلفه، هذا العام لديه فرصة حقيقية لكنه لا يزال عاماً طويلاً، فقدنا سباقاً ويتبقى 18”.
وكرر أيدي جوردان المالك السابق للفريق الذي كان يحمل اسمه الاشادة بفيتل.
وقال جوردان الذي منح الألماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات فرصة المشاركة في فورمولا - 1 لاول مرة عام 1991 “أعتقد أن فيتل يبدو في حال رائعة”.
وأضاف: “أظن أنه الأبرز.. إنه رائع حقاً”.

اقرأ أيضا

«النمور» يقبض على «الذئاب»