الرياضي

الاتحاد

ميلان يهزم كييفو بهدف سيدورف ويواصل مطاردة الإنتر

لاعبو ميلان يحتفلون بالفوز على كييفو

لاعبو ميلان يحتفلون بالفوز على كييفو

أحرز الهولندي كلارنس سيدورف هدفاً في الوقت القاتل ليقود فريقه ميلان للفوز على ضيفه كييفو بهدف نظيف أمس الأول في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، ليقلص ميلان الفارق الذي يفصله خلف غريمه اللدود إنتر ميلان في الصدارة إلى نقطة واحدة فقط.
وبعد سقوط إنتر ميلان 1/3 في كاتانيا الجمعة الماضي، نجح ميلان في استغلال الموقف لصالحه وأصبح على بعد نقطة واحدة من الصدارة، فيما اكتفى روما بالتعادل مع مضيفه ليفورنو 3/3. وشارك البرازيلي رونالدينيو بجوار المهاجم الأوحد لميلان ماركو بوريللو.
وقدم كييفو مجهوداً هجومياً محدوداً في بداية المباراة ولكن دفاع وخط وسط الفريق نجح في التصدي لهجوم ميلان.
وقام الإنجليزي المخضرم ديفيد بيكهام بدور ممول الهجمات وسدد كرة رائعة في الدقيقة 24 وتبعه المدافع تياجو سيلفا بتسديد ضربة رأسية كادت أن تؤتي ثمارها.
وجاءت الهجمات الحقيقية في بداية الشوط الثاني على ملعب جوزيبي ميازا، حيث أهدر رونالدينيو ضربة رأسية من مسافة قريبة قبل أن يسدد كرة قوية اصطدمت بالقائم في الدقيقة 57. ولم يستسلم كييفو لهجمات ميلان وكاد سيرجيو بيليسير أن يحرز هدفاً حاسماً للفريق عندما راوغ الحارس كريستيان ابياتي وسدد في اتجاه المرمى ولكن
تياجو سيلفا شتت الكرة قبل أن تتجاوز خط مرمى فريقه.
وأهدر ميشيل ماركوليني ولوسيانو فرصتين خطيرتين لكييفو فيما نجح سورينتينو في إيقاف هجمة خطيرة للبديل فيليبو اينزاجي الذي شارك بدلاً من جينارو جاتوسو. ونجح حارس كييفو في حرمان بيكهام من تسجيل هدف محقق قبل ست دقائق على النهاية، ولكن سيدورف نجح في حسم اللقاء لصالح أصحاب الأرض في الوقت بدل الضائع.
وفي وقت سابق أحرز المخضرم كريستيانو لوكاريللي ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود فريقه ليفورنو للتعادل مع روما 3/3، ويحرم فريق العاصمة من مواصلة مطاردة إنتر ميلان على الصدارة. وبعد هزيمة حامل اللقب إنتر ميلان أمام مضيفه كاتانيا، فشل روما في استغلال كبوة المتصدر وأهدر نقطتين ثمينتين ليبقى في المركز الثالث برصيد 53 نقطة بفارق ست نقاط خلف إنتر قبل عشر جولات على نهاية الموسم الحالي . وافتقد روما جهود مهاجميه فرانشيسكو توتي وميركو فوسينيتش، ولكن كان بمقدوره تحقيق الفوز لولا ضربة الجزاء التي سددها الشيلي ديفيد بيتزارو وتصدى لها الحارس البرازيلي روبينيو. وتقدم كريستيانو لوكاريللي بهدف لفريق ليفورنو في الدقيقة العاشرة وبعد دقيقة واحدة أدرك سيموني بيروتا التعادل لروما. وأضاف لوكا توني الهدف الثاني لروما في الدقيقة 19 قبل أن يدرك لوكاريللي التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 28.
وجاء الهدف الثالث لروما بتوقيع بيتزارو مستغلا المجهود الرائع من جانب سيموني بيروتا ولوكا توني ولكن لوكاريللي كان له كلمة الفصل حيث نجح في تسجيل الهدف الثالث له ولفريقه من ضربة جزاء في الدقيقة 71. فيما تعادل يوفنتوس مع ضيفه سيينا المتواضع وتعادل سامبدوريا مع بولونيا 1/1.
وخسر باليرمو 2/3 أمام مضيفه اودينيزي ولكنه ظل في المركز الرابع الذي يؤهل صاحبه للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل. ولعب أنطونيو فلورو فلوريس دور البطولة في فريق أودينيزي بتسجيله الهدفين الأول والثاني للفريق فيما تكفل أسامواه جيان بتسجيل الهدف الثالث لأصحاب الأرض، فيما جاء هدفا باليرمو بتوقيع فابيو انريكو سيمبليسيو واديسون كافاني. ورفع أودينيزي رصيده إلى 31 نقطة في المركز السادس عشر بينما تجمد رصيد باليرمو عند 46 نقطة في المركز الرابع.
وتعادل يوفنتوس مع ضيفه سيينا 3/3 حيث أهدرت “السيدة العجوز” تقدمها بثلاثة أهداف مبكرة في غضون الدقائق العشر الأولى حملت توقيع اليساندرو ديل بييرو هدفين وانطونيو كاندريفا وسمحت لضيفها سيينا بالعودة إلى المباراة وإدراك التعادل عن طريق ماسيمو ماكاروني والجزائري عبد القادر غزال (هدفين). ونجح ديل بييرو في تحقيق إنجاز شخصي جديد له بعد أن أحرز هدفه رقم 301 خلال مسيرته الطويلة. ورفع يوفنتوس رصيده إلى 45 نقطة في المركز الخامس مقابل 22 نقطة لسيينا في المركز العشرين الأخير.
وتعادل سامبدوريا مع بولونيا 1/1 حيث تقدم دانييلي جاستالديلو بهدف لسامبدوريا في الدقيقة 86 ثم تعادل اندريا راجي لبولونيا في الدقيقة الأخيرة. ورفع سامبدوريا رصيده إلى 44 نقطة في المركز الرابع مقابل 35 نقطة لبولونيا في المركز الرابع عشر. وتغلب جنوه على كالياري 5/3 وفاز باري على مضيفه لاتسيو 2/صفر وتغلب بارما على اتالانتا بهدف نظيف وكان نابولي سقط على ملعبه السبت الماضي 1/3 أمام فيورنتينا.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية