الاتحاد

كرة قدم

«فيفا» يرفض عضوية رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2018

 إنفانتينو

إنفانتينو

برلين (د ب أ)

قضت لجنة المراجعة والتدقيق بالفيفا أن منصب موتكو كنائب لرئيس الوزراء الروسي، يجعله غير مؤهل للانضمام من جديد إلى مجلس الفيفا، صانع القرار بالاتحاد الدولي للعبة.
ويعد فيتالي موتكو رئيس اللجنة المنظمة لبطولة كاس العالم 2018 لكرة القدم بروسيا، غير مؤهل للانضمام من جديد إلى مجلس الاتحاد الدولي للعبة «مجلس الفيفا».
ومن جانبه، كشف موتكو الذي يرأس الاتحاد الروسي لكرة القدم أيضا إلى جانب رئاسته للجنة المنظمة للمونديال، أنه لن يكون مؤهلا لدخول المجلس طبقا لقوانين الفيفا ولن يتقدم باستئناف.
ويأتي استبعاد موتكو طبقا للوائح الفيفا التي تعمل على ضمان عدم وجود أي تدخل حكومي في شؤون كرة القدم، ولم يكن للقرار أي علاقة بتحقيقات لجنة القيم بالفيفا في قضية المنشطات بروسيا، والتي شهدت ذكر اسم موتكو في تقرير الوكالة العالمية
لمكافحة المنشطات «وادا» بشأنها.
من ناحية أخرى، أكد السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، مجدداً، التعهدات التي يجب أن تلتزم بها الولايات المتحدة في ملفها لطلب استضافة بطولة كأس العالم 2026، وذلك في أعقاب قيام الرئيس الأميركي دونالد ترامب بإصدار أمر تنفيذي يقضي بحظر دخول مهاجري بعض الدول إلى الولايات المتحدة.
وقال إنفانتينو، خلال وجوده بالعاصمة البريطانية لندن: عندما يتعلق الأمر ببطولات الفيفا، فلا بد أن يستطيع أي فريق متأهل للبطولة، وكذلك جماهيره ومسؤولوه، دخول البلد المنظم، وإلا لن يتم منحها حق استضافة كأس العالم. هذا أمر واضح.
على جانب آخر، اعتبرت الأمينة العامة للاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، السنغالية فاطمة سامورا، أنه لا يوجد أي سبب لسحب تنظيم مونديال 2018 من روسيا. وقالت سامورا قبل 100 يوم من انطلاق كأس القارات: لا توجد أي أسباب لسحب الاستضافة من روسيا، وذلك عقب زيارتها لملعب سان بطرسبورج الذي يستضيف المباراة الافتتاحية لهذه البطولة المصغرة لكأس العالم 2018.
وأضافت: الحدث اليوم أظهر لنا مدى التزام السلطات الروسية بتنظيم أفضل كأس للقارات وأفضل مونديال في التاريخ.
وبعد 10 سنوات من العمل، احتضن الملعب الجديد في سان بطرسبورج مطلع فبراير، أول اختبار بوجود 10 آلاف متفرج في مدرجاته التي تتسع لـ68 ألفاً.
وإضافة إلى بعض مباريات مونديال 2018، سيقام على هذا الملعب، الذي أطلقت عليه تسمية «سان بطرسبورج أرينا»، عدداً من مباريات كأس القارات، بما فيها النهائي أيضاً.
وسيتم تسليم الملعب الجديد إلى نادي زينيت سان بطرسبورج في 31 مارس الحالي، وسيلعب عليه الفريق المباريات البيتية الثلاث الأخيرة في البطولة المحلية.

اقرأ أيضا