الرياضي

الاتحاد

كاجودا: الشارقة لن ينظر للخلف ونلعب للفوز في كل المباريات

ايدير (يمين) وجواو توماس يحتفلان بالفوز الشرقاوي

ايدير (يمين) وجواو توماس يحتفلان بالفوز الشرقاوي

حقق فريق الكرة بنادي الشارقة هدفه من لقاء الأهلي في الجولة السادسة عشرة لدوري المحترفين، وهو الحصول على النقاط الثلاث، وهي النقاط التي وضعته في منطقة الأمان بعيدا عن دوامة الهبوط التي سقط فيها عجمان والإمارات، والنصر، وكان يخطط كاجودا مدرب النحل من اللقاء، الوصول إلى منطقة الأمان التي يشعر بعدها الفريق بعدم الضغط في المباريات، من أجل اللعب بأريحية عالية، واستكمال الموسم دون ضغوط.
ومن شاهد الشارقة في الشوط الأول يقول إن «الملك» لم يكن يبحث عن الفوز، وإنما عن إنهاء المباراة بالتعادل والخروج بأقل الخسائر خاصة أن الفريق تراجع للدفاع في الشوط الأول، وكانت هجماته على استحياء، في حين كان الأهلي هو الأخطر، والأكثر جرأة في التحرك على المرمى.
وفي الشوط الثاني، تغير الوضع وتحول الفريق الوديع إلى مهاجم شرس يلعب من جميع الزوايا في الملعب وأربك حسابات الأهلي الذي كان ينتظر الخروج بأقل الخسارة والحصول على نقطة من الشارقة على ملعبه وبين جماهيره، ولكن البرازيلي مارسلينهو مهاجم النحل رفض ما سعى إليه الفرسان، وخطف الهدف في الوقت القاتل، وقبل نهاية المباراة بدقيقتين.
والغريب في الأمر أن مارسلينهو سجل ثلاثة أهداف في المباراة، منها هدفين لم يحتسبهما حكم اللقاء فريد علي بشكل صحيح، إلا أن ما فعله مارسلينهو يؤكد رغبة اللاعب في إحراز أهداف. وكانت فترة ما بين الشوطين وراء تغيير أداء الفريق الشرقاوي، خاصة أن المدرب طلب من اللاعبين التحرك للأمام من أجل حسم المباراة، وتسجيل أهداف كما أن تغييرات المدرب في الشوط الثاني كانت جيدة بخروج عبد العزيز العنبري، وحميد أحمد ونزول نواف مبارك، وإبراهيم خليل، وبالفعل تحسن أداء الشارقة بعد إجراء التغييرات، وهو ما يؤكد أن كاجودا أدار المباراة بطريقة صحيحة.
وفي الاتجاه المقابل، لم يكن الأهلي سيئا رغم الخسارة بهدف مقارنة بالأداء الذي قدمه أمام السد القطري في دوري أبطال آسيا، حيث ظهر الأهلي متماسكاً، بجانب الروح التي ظهرت بين اللاعبين والرغبة في تحقيق فوز يعيد للأذهان مستوى فريق الأهلي بطل الدوري في الموسم الماضي.
ووضح أن مدرب الفريق نور الدين العبيدي نجح في إعادة الروح للاعبين، فلم يكن شكل الفريق سيئا، وكان من الممكن أن تنتهي المباراة بالتعادل لولا الهدف الشرقاوي الذي جاء قبل نهاية المباراة بدقيقتين.
ومن جانبه، قال البرتغالي كاجودا مدرب فريق الشارقة في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: اللقاء كان صعبا لأننا لعبنا أمام فريق الأهلي بطل الدوري الجريح، والذي خسر في مباراته الأخيرة أمام السد القطري بالخمسة في دوري أبطال آسيا، وهذا الموسم لم يكن جيداً له، وطوال أربعة مواسم لم يفز الشارقة على الأهلي سوى في مباراة ودية، إضافة إلى هذه المباراة، وهو الفوز الذي وصل بنا إلى 22 نقطة، وهو ذات الرصيد الذي أنهى به الشارقة الموسم الماضي، والفارق هذا الموسم، أنه لازالت أمامنا 6 مباريات، ومن حقنا أن ننظر إلى الفرق التي أمامنا أفضل من النظر إلى الفرق التي خلفنا في ترتيب الدوري.
أضاف كاجودا: أهنئ لاعبي فريقي على الفوز، وإن كنا في بعض فترات المباراة لم نظهر بحالة جيدة، غير أنه كان لدينا الإصرار، والعزيمة على الفوز بالمباراة والحصول على نقاط الأمان بالنسبة لنا، وأبارك لجمهور الشارقة، ولا أنكر أننا خسرنا على ملعبنا أمام بني ياس وتعادلنا مع الإمارات، وهو ما أصابنا بالقلق، وأقلق الجماهير، ولكن مع المباريات حصلت على خبرة في التعامل مع فرق الدوري الإماراتي، والآن اخترنا طريقاً جديداً، وهو الفوز في كل المباريات.
وتابع كاجودا: هدف الشارقة في الموسم المقبل أفضل من الموسم الحالي، ولابد أن أذكر أننا كسبنا 4 مباريات متتالية، منها ثلاث في الدوري، مباراتان منها خارج ملعبنا، أمام النصر والوصل، ثم مباراة الأهلي على ملعبنا، وهي المرة الأولى التي يحقق فيها الشارقة الفوز في أربع مباريات متتالية منذ فترة طويلة، وهو ما يجعلني متفائلاً بمستقبل جيد لفريقي.


نور الدين العبيدي: تغيير المدربين وضعنا في منطقة الخطر

الشارقة (الاتحاد) - قال نور الدين العبيدي مدرب الأهلي: فريقي قدم مستوى جيداً في اللقاء، ولم يوفق في الفوز، وجاء هدف الشارقة من كرة واحدة، وكان من الممكن أن يخرج اللقاء بتعادل الفريقين، ولكن هذا هو حال كرة القدم.. فوز وخسارة، وأنا سعيد بروح لاعبي فريق الأهلي، والأداء تحسن مقارنة بالمباريات السابقة، وأتمنى أن نواصل على هذا المنوال في المباريات المقبلة، ونتدارك السلبيات، وندعم الإيجابيات للوصول إلى أفضل النتائج التي تليق باسم الأهلي. أضاف نور الدين: تغيير المدربين أثر بالسلب على أداء فريق الأهلي هذا الموسم، وأي فريق يتعرض لهذا سيتأثر كثيرا، وأفضل شيء في كرة القدم هو الاستقرار على المستويين الإداري والفني، لأن كل مدرب له أسلوبه، وتكتيكيه وهذا يدخل اللاعبين في دوامة كبيرة، بسبب تغيرات المدربين، ونحن نشاهد في أوروبا المدرب يظل مع الفريق 10 سنوات، ولكن في حالة الأهلي مجبر أخاك لا بطل، فالفريق لم يحقق النتائج المطلوبة، والمدربون لم يوفقوا في مهمتهم، وسنحاول التعامل مع الوضع ونحسن من مستوى اللاعبين.
وعن مردود المحترفين في المباراة، قال: أنا شخصيا راض عما قدمه جميع المحترفين في الفريق في هذه المباراة.
وحول دخول الأهلي المنطقة الخطرة، قال: المرحلة المقبلة صعبة للغاية على الأهلي لأن الوضع الحالي لا يليق بوضع واسم النادي، ونتائجنا لا تعبر عما تقدمه الإدارة وما يضمه الفريق من لاعبين، وهذا يحدث في فرق كثيرة، فمثلا اتحاد جدة السعودي فاز بالبطولات المحلية الموسم الماضي ولعب نهائي دوري أبطال آسيا، وهو الآن في وضع سيئ، وما أقوله ليس عذرا، ولكن لابد أن نحسن النتائج، وأتصور لو واصلنا بهذه العزيمة والمردود، أن يحقق الأهلي نتائج جيدة.


محمد قاسم: قادرون على عبور المحنة

الشارقة (الاتحاد) - أكد محمد قاسم لاعب الأهلي أن الفريق قدم مباراة جيدة أمام الشارقة مقارنة بالمباريات السابقة، وقال: لم نكن نستحق الخسارة لأن الشارقة استطاع أن يسجل هدفاً ويخطف المباراة، ولابد أن نركز في المركز المقبلة، وأرى أن القادم أصعب للأهلي، ورغم ذلك لا خوف على فريق الأهلي، ونحن قادرون على التحرك للأمام، بصورة أفضل في المباريات المقبلة، وعبور المحنة التي يمر بها الفريق، والتي زادت من تلاحم اللاعبين مع بعضهم.
وعن تعليق تن كات المدرب السابق واتهامه لاعبي الأهلي بأنهم هواة، قال قاسم: لا أريد أن أعلق على ماقاله المدرب تن كات، وهي وجهة نظر نحترمها، وهو مدرب له تاريخ ويتحمل ما قاله، ولكنه فشل في توظيف اللاعبين في الملعب، وكانت له مشاكل مع بعض اللاعبين، وأرى أن فريقي قدم مباراة جيدة أمام الشارقة بصرف النظر عن الخسارة، والفريق لم يتراجع للخلف بل كنا نريد الحفاظ على التعادل لأنه مكسب بالنسبة لنا في ظل الظروف التي نمر بها، ولكن الشارقة خطف المباراة، وهذه كرة القدم، فوز وخسارة، ولابد أن نفكر في المباراة المقبلة من الآن، ونطوي صفحة الخسارة أمام الشارقة.


سر بقاء «الفرسان» في الملعب

الشارقة (الاتحاد) - كشف نور الدين العبيدي مدرب الأهلي السر حول بقاء لاعبي الفريق في الملعب بعد المباراة لفترة، وقال: لم يكن ذلك لشعورهم بالإحباط ، أو لعدم رغبتهم في دخول غرف الملابس، بل طلبت منهم تنفيذ البرنامج البدني بفك العضلات مع نهاية المباراة نظرا لأن المباراة المقبلة قريبة، وأخشى من إصابة أي لاعب، وكان لابد أن يمارس لاعبو الفريق بعض التمارين الخفيفة لفك العضلات، وليس صحيحا أن تواجد الفريق في الملعب كان حزنا على النتيجة، فهذه كرة القدم، ونحن تقبلنا النتيجة بصدر رحب.


علي عباس: نحتاج إلى الفوز بمباراتين للخروج من الكبوة


الشارقة (الاتحاد) - قال علي عباس لاعب الأهلي: الحل في خروج الأهلي من كبوته يتمثل في ضرورة الفوز في مباراتين متتاليتين، ونحن قادرون على هذا في المباريات المقبلة، كما أن مشاكل الأهلي نفسية، وليست إدارية أو فنية، وأعتقد أن المباراة أمام الشارقة شهدت مجهوداً كبيراً من لاعبي الأهلي، وروحاً جديدة مقارنة بالأداء في مباراة السد، ولو أن أي ناد تعرض لما تعرض له الأهلي هذا الموسم لانقلب رأسا على عقب، ولكن رجال الأهلي موجودون، ولديهم القدرة على قيادة الفريق إلى بر الأمان.


لماذا هدد فريد علي مدرب الشارقة بالطرد؟

الشارقة (الاتحاد) - كاد كاجودا مدرب الشارقة يدفع ثمن عصبيته بالخروج من الملعب بقرار من فريد علي حكم اللقاء، بعد أن اعترض المدرب على الحكم لأنه لم يحتسب ضربة جزاء للشارقة، من وجهة نظره، ولكن الحكم هدده بالطرد إذا لم يلتزم الصمت.
وقال كاجودا تعليقا على ما حدث مع فريد على: اعترضت على عدم احتساب ضربة جزاء لفريقي، وأرى أنها صحيحة والحكم أخطأ في عدم احتسابها، وتوجه الحكم نحوي وطلب مني الصمت، فقلت له لن أصمت، وبالطبع قرار الحكم نهائي ولا رجعة فيه، وعلينا أن نحترم قراراته، ولكن ليس له أن يطلب مني أن ألتزم الصمت.
أضاف: لم يعجبني كلام الحكم، وقلت له من الممكن أن تطردني من الملعب، ولكني لن أتراجع عن رأيي.


فيصل خليل ليس موقوفاً

الشارقة (الاتحاد) - نفى مدرب الأهلي نور الدين العبيدي ما تردد عن إيقاف فيصل خليل نظرا لأنه لا يتدرب مع الفريق، وقال المدرب الأهلاوي: فيصل خليل ليس موقوفا، ولديه برنامج تدريبي يقوم بتنفيذه قبل العودة للتدريب مع الفريق، واللاعب غاب عن الفريق منذ إصابته في مباراة السوبر، ويحتاج إلى وقت طويل للعودة.


محمد فوزي: الشارقة خطف الهدف في لحظة «توهان»

الشارقة (الاتحاد) - قال محمد فوزي لاعب الأهلي: الشارقة خطف الهدف في لحظات من عدم التركيز، و«التوهان» للأهلي، ولكن المباراة بشكل عام كانت تستحق تعادل الفريقين، وأنا سعيد بعودة الروح والأداء في هذه المباراة، وبالطبع علينا أن نبذل جهدا كبيرا من أجل الوصول إلى النتائج الجيدة، وأرى أن فريقي قدم مستوى أفضل من المباريات الماضية، وتحسن الأداء مؤشر إيجابي لتحسن النتائج في المباريات المقبلة.

موسى حطب: إصابتي بسيطة وسأعود للتدريبات بعد الراحة

الشارقة (الاتحاد) - خرج موسى حطب مدافع فريق الشارقة في الدقائق الأولى للمباراة، بسبب الإصابة، التي وصفها بالبسيطة، وقال: هي عبارة عن شد في العضلة الخلفية، وفضلت الخروج خوفا من تفاقمها، وهي ليست الإصابة القديمة لأن السابقة كانت في الأنكل، وسوف أحصل على راحة مثل زملائي، وأعود للتدريبات معهم.
أضاف: المباراة من البداية كانت صعبة، ونحن تعاملنا بمبدأ الحذر الدفاعي قبل أن نفكر في الهجوم لأن الأهلي قادم من خسارة كبيرة ويريد التعويض، وكانت تعليمات المدرب بالحذر من بداية المباراة، والحمد لله حققنا الهدف بتحقيق الفوز، وكنا أحوج لهذا لفوز من كل المباريات، لأن هذه النقاط ستضعنا في منطقة الأمان وترفع عنا الضغوط في بقية مباريات الدوري.


البرازيلي ايدير: فوز مستحق

الشارقة (الاتحاد) - قال البرازيلي إيدير مدافع الشارقة: قدمنا مباراة كبيرة أمام فريق طامح للفوز بالنقاط الثلاث، ولكن خبرة اللاعبين في التعامل مع المباراة جيدة للغاية، وحصدنا النقاط الثلاث في توقيت صعب، ونحن سعداء بالفوز الذي نهديه للجماهير.
أضاف إيدير: الشارقة استحق الفوز بالأداء الذي قدمه خاصة في الشوط الثاني، وأنا سعيد بتواجدي مع الشارقة في الدوري الإماراتي الذي أرى أنه من الدوريات القوية، ويمثل إضافة كبيرة لي ولتاريخي.


كاجودا يعتذر

الشارقة (الاتحاد) - اعتذر البرتغالي مانويل كاجودا مدرب الشارقة عن تأخره على المؤتمر الصحفي بعد المباراة، خاصة أنه ظل مع فريقه في غرفة الملابس بعد انتهاء اللقاء لتهنئة اللاعبين على الفوز والحصول على النقاط الثلاث، وهو ما تسبب في تأخره عن حضور المؤتمر الصحفي.

اقرأ أيضا

42 لاعباً إلى نهائي «الإمارات للمواي تاي»