الإمارات

الاتحاد

مشاركون: القمة ترسم سياسات التعليم في شتى أنحاء العالم

استطلاع : آمنـة الكــتبي

قالت الدكتورة شيخة العري، عضو المجلس الوطني الاتحادي: إن القمة الحكومية تقدم عملية تقييم وفكر وتقدم نموذج ورسائل تحمل توجهات وتطلعات الحكومة للاستشراف بالمستقبل.

وأضافت: إن القمة الحكومية في دورتها الثالثة تنطلق من واقع أن الحكومات مطالبة بأن تتعلم لغة المستقبل وتوجه طاقاتها باتجاه تحفيز الإبداع والابتكار، مشيرة إلى كلمة هونج وو يي، وزير التعليم في كوريا، حينما تحدث حول أهمية التعليم الابتدائي فهو أساس التعليم وهي مرحلة البناء والتأسيس ونتمنى أن التعليم في دولة الإمارات يرتقي ويخرج من المظهر والصورة وتتحول المبادرات التي تذكر إلى واقع ملموس يطبق.

وأوضحت أن القمة تستضيف رواد الابتكار وأصحاب التجارب الناجحة على مستوى العالم، وتجمعهم على منصتها لتبادل الأفكار ومشاركة أفضل الممارسات، ما يسهم في اكتساب الخبرات والسعي في تنفيذها وتطبيقها.
كما قال السفير سليمان المزروعي: إن القمة الحكومية منصة عالمية للتعرف على الممارسات وتركزت رؤية القمة الحكومية الثالثة على أن الابتكار هو مفتاح الازدهار وأن الاستقرار مفتاحه التنمية التي لا تستمر إلا بتطوير بيئة الابتكار.
وأضاف: أعجبني نموذج بو كيون يون، الرئيس التنفيذي لشركة سامسونج في الابتكار، وذلك في ما يتعلق بالريادة والبقاء في المقدمة، مؤكدا في كلمته التي ألقاها أن سامسونج تضع موظفيها في قائمة أولوياتها، الإنسان أولاً» فهو باختصار قدم جملة من الخبرات تختصر سنوات وعلى المشارك في القمة أن يستفيد من أصحاب التجارب والمتحدثين ويركز على التحدي لتوفير الحلول لكل المشاكل والصعوبات.

ولفت إلى أن القمة الحكومية منصة استثنائية تعمل على وضع مسيرة التطوير الحكومي على سكة المستقبل من خلال تناول واقعه من وجهة نظر استشرافية.

فيما قال السفير أحمد الهام الظاهري، مدير إدارة الخدمات القنصلية بوزارة الخارجية: إن القمة الحكومية متميزة تلبي تطلعات ورؤية حكومة الإمارات 2021 ومن خلال هذه المنصة نتبادل الخبرات في عدة مجالات منها التعليم وكيفية الاستثمار في الابتكار وكيف نستثمر الأجيال القادمة.
وأوضح أن القمة منصة عالمية لمناقشة الجيل المقبل من حكومات المستقبل وأهم المتغيرات العالمية في مجال التطوير الحكومي وتبحث سبل تطوير مفاهيم جديدة ترفع كفاءة العمل الحكومي وتستعرض أفضل الممارسات العالمية الهادفة إلى رفع مستويات السعادة والرفاهية من خلال تعزيز الأداء الحكومي وتطويره لتلبية المتطلبات الحالية والمستقبلية.
وأَضاف: إن كلمة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أثلجت صدورنا، حينما ذكر أسماء المخلصين للوطن وهذا دليل على حبهم للوطن وأن البيت متوحد.
وقال خليفة بن دراي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف: إن القمة الحكومية تقدم أجندة تفاعلية غنية تطرح رؤية مستقبلية فريدة تستشرف آفاق الارتقاء بالخدمات الحكومية نحو العالمية.

وأكد أن القمة تناقش العديد من المواضيع المهمة والمحاور المتعددة وتستعرض أفضل الممارسات والتجارب والاتجاهات الحديثة في العمل الحكومي، ووسائل الإبداع والاستثمار في الابتكار وأهمها المواطنة الإيجابية، والعديد من المسائل الرئيسية التي تتناول آفاق ترابط الجهود الوطنية في العمل الحكومي، والتي تسعى من خلالها حكومة الإمارات لترسيخ ثقافة الإبداع والريادة في تقديم الخدمات لجمهور المتعاملين وتبني نموذجاً رائداً يحتذى به على المستوى الإقليمي، ونحن في مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف نسعى لاستفاد من مخرجات القمة الحكومية ونطمح في تطبيق جميع وسائل الإبداع والابتكار في كافة الخدمات.

اقرأ أيضا

تعقيم 200 منطقة في دبي