الرياضي

الاتحاد

«دبي البحري» يسعى إلى بلوغ نجاحات أفضل وجهة تنظيمية

حارب يرحب بمسؤولي جائزة لويس فويتون في لقاء سابق

حارب يرحب بمسؤولي جائزة لويس فويتون في لقاء سابق

يغادر البلاد اليوم وفد نادي دبي الدولي للرياضات البحرية متوجهاً إلى اوكلاند بنيوزيلندا التي تشهد هذه الأيام تظاهرة رياضية كبيرة بإقامة فعاليات جائزة (لويس فويتون) لليخوت الشراعية التي تدخل اعتباراً من نهاية الأسبوع المراحل الحاسمة في الصراع على اللقب.
ومن المقرر أن يتابع الوفد في اوكلاند الأدوار الحاسمة في المنافسة والتي وصلت إلى مراحلها الحاسمة والوقوف على التجربة الكبيرة في التنظيم للنادي الملكي لليخوت في نيوزيلندا والذي يحتضن كل عام الحدث الكبير وكذلك التسهيلات المتوفرة لتنظيم الحدث هناك مما يساعد في إعطاء الفكرة كاملة لمسؤولي نادي دبي الدولي للرياضات البحرية قبل استضافة الحدث العالمي الكبير خلال شهر نوفمبر المقبل،
كما سينتهز الوفد فرصة الزيارة ومتابعة الفعاليات لعقد لقاءات واجتماعات ثنائية مع الاتحادات والمؤسسات المشاركة في التنظيم وذلك من أجل الترتيب لاستضافة البطولة.
كأس أميركا
وسوف يتزامن وصول وفد نادي دبي الدولي للرياضات البحرية مع وصول النسخة الأصلية لكأس أميركا لتعرض أمام جمهور سباقات الشراعية الحديثة ضمن فعاليات البطولة العالمية حيث سيتاح للجميع فرصة مشاهدة أغلى وأعرق كؤوس الرياضات البحرية والذي كان من نصيب فريق (بي ام دبليو اوراكل) مقابل رسم مالي يصل الي 5 دولارات
وسيصل الكأس من مقر الفريق الأميركي في سان فرانسيسكو برفقة المدير التنفيذي البطل العالمي النيوزيلندي راسيل كوتس.
وحرص سعيد حارب رئيس اتحاد الرياضات البحرية المدير التنفيذي للنادي على الالتقاء بالوفد قبل السفر إلي نيوزيلندا حيث نقل تمنياته للوفد الذي يقوده سيد أحمد بن صالح رئيس القسم الرياضي في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية التوفيق في المهمة والتعرف عن كثب لعمل اللجان والجهود الخاصة بالتنظيم والاستضافة والحضور الجماهيري والاهتمام الإعلامي وذلك استعداداً للحدث الكبير الذي تشهده دبي خلال شهر نوفمبر المقبل حيث تحضن البطولة العالمية والتي تجمع أفضل وأقوى الفرق العالمية في مجال الإبحار الشراعي والتي تستقطب معها اهتماماً جماهيرياً وإعلامياً غير مسبوقين للشعبية الكبيرة لهذه الرياضة خاصة في الترويج إلى الناحية السياحية.
وكشف سعيد حارب ان نادي دبي الدولي للرياضات البحرية وبالتعاون مع الشريك الاستراتيجي مؤسسة (طيران الإمارات) وبدعم من الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى لطيران الإمارات رئيس النادي، يعملان بجد من أجل إنجاح البطولة واستمرار تفوق دبي كأفضل وجهة عالمية في تنظيم الفعاليات الرياضية مشيراً إلى ان النادي وفي ظل الدعم الكامل من المسؤولين والحكومة وصل إلى درجة كبيرة من الاحترافية في العمل وتنظيم الفعاليات والأحداث وآخرها احتضانه لمعرض دبي العالمي للقوارب أحد افضل الفعاليات في المنطقة والشرق الأوسط.
وأضاف: النادي يسعده تنظيم حدث كبير مثل جائزة (لويس فويتون) ليضيف نجمة جديدة إلى سجله بعد النجاحات السابقة والتي تكللت بتربعه عن جدارة واستحقاق كأفضل منظم لجولات بطولة العالم للزوارق السريعة (الفئة الأولى) باستضافته الجولة الختامية كل عام.
الجدير بالذكر أن جائزة (لويس فويتون) وبعدما أن حطت رحالها في نيس الفرنسية وبعدها في اوكلاند النيوزيلندية ستعود منتصف العام الجاري إلى أوروبا وتحديداً مادالينا (إيطاليا) ثم تعبر إلى الشرق الأوسط للمرة الأولى لتقام في دبي من 13 إلى 28 نوفمبر المقبل على أن تقام بعد ذلك في هونج كونج.

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يتوج الفائزات.. لوسي بطلة الطواف النسائي