الإمارات

الاتحاد

مشاركون: محمد بن زايد لديه ثقة مطلقة بالمواطن

حضور كثيف شهدته القمة (تصوير: أفضل شام)

حضور كثيف شهدته القمة (تصوير: أفضل شام)

دبي (الاتحاد)

أطلق الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حزمة رسائل في كلمته بالجلسة الرئيسية للقمة الحكومية، تصدرها مقولة سموه «الإنسان الإماراتي هو الثروة الحقيقية للدولة، وليس النفط والغاز». وقال مشاركون إن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة نادراً ما يظهر في الإعلام، إلا أنه حين يظهر، تسود المكان روح المحبة والولاء والحماس والثقة والإيمان. وأجمع مشاركون على أن سموه لديه ثقة مطلقة بالمواطن، حيث ركز في كلمته على تطوير العنصر البشري باعتباره هدف القيادات، قائلين إن المؤسسة الحكومية قدمت ما عليها وما زالت تضع الخطط وتقرأ المستقبل وتستعد للقادم الغامض بكل ذكاء وحكمة.

وأكد مشاركون إماراتيون أنهم لا يشعرون بأي خوف من المستقبل، قائلين نحن لا يضيرنا أن ينفد البترول بعد 50 عاماً، لأن أولادنا سيحتفلون في ذلك التاريخ بأن قيادتنا صنعت أجيالاً تبني الوطن.

وأجمع المشاركون على أن قيادة الدولة تنتهج سياسة الاهتمام بالموارد البشرية والتعليم والصحة والأمن والابتكار والتنوع الاقتصادي، وكل ما يسهم في صنع دولة ذات إنجازات عظيمة ومشروعات عملاقة. وأعرب المشاركون عن فخرهم بجهاز الاستثمار الإماراتي وبافتتاح المحطة الأولى للطاقة النظيفة في 2017.
وعلى الصعيد النسائي، أجمع عدد من المشاركات على أن نجاحهن منوط بتشجيع الشيوخ والقادة، وأكدن أنه لولا اهتمام قمة الهرم بالشأن النسوي من حيث التعليم والعمل والانخراط في السلك الدبلوماسي والسياسي، ما كان لهن شأن ولا قيمة.
وقدمت قيادات نسائية عهداً للوطن شعباً وقيادة: «سنكون بحجم المسؤولية، ولن ندخر جهداً في سبيل الحفاظ على مكتسبات الوطن ومنجزاته».

وقالت شيخة العري، عضو المجلس الوطني الاتحادي، إن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لديه ثقة مطلقة بالمواطن، وقالت نحن نوصف من قبل الآخرين بأننا شعب مدلل، ولكن في المقابل أقول نحن شعب ذاق الأمرين، وكد وتعب حتى وصل إلى ما وصل إليه، ففي الوقت الذي كان يتلذذ البعض بالحلوى كنا لا نعرف سوى التمر. وذكرت أن المواطن غير مقصر، وهو عاشق للوطن، وترجم هذا العشق بالعطاء والعمل، لافتة إلى أن المقيم شريك في النجاح، وحتى العامل الآسيوي أيضاً، فقد أخذ أجره ولكن نتاج جهده باق.

وقالت إلهام فكري وكيل وزارة بمؤسسة الإمارات العقارية، إن دعم الشيوخ ومساندتهم للمرأة هو ما يؤازرنا، ولولا تشجيعهم ما وصلنا، منوهة بأن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ذكر نسباً مئوية لمساهمة المرأة، وهذا أكبر دليل على قدرة المرأة على تولي أعلى المناصب الإدارية، ونأمل مشاركة المرأة بالمحافل الدولية، وقالت نحن معشر النسوة نقدم عهداً للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بأننا فهمنا الرسالة التي أراد سموه إيصالها لنا، ونقول لسموه: «بدأنا المسيرة بقوة وما زال الطريق طويلاً، ولكننا سنكمل المسير لتحقيق إنجازات استثنائية مبتكرة».
فيما قال عبد الله أحمد عبد الله مدير إدارة الشؤون القانونية في وزارة المالية «على المواطن واجب كبير في محبة الوطن والإخلاص له، والحفاظ على المكتسبات التي حققناها، نحن مع سموه، وبه ماضون وجاهزون للتحدي».
ويرى جاسم إبراهيم حداد مدير إدارة الموارد البشرية، إن سموه تطرق إلى أهمية العنصر البشري لأنه في نهاية المطاف سيوصلنا للقمة، باعتباره الثروة الحقيقية وليس البترول. وقال جاسم «نحن شعب مرفه نعم، ولكننا نتحمل المسؤولية».
وقال مصبح محمد السويدي وكيل وزارة مساعد في وزارة المالية، إن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رمز للقيادة الحقيقية والتفاف الشعب حول القائد دون زيف، فسموه بث في الجميع روح الحماسة والوطنية». واردف «نحن شعب واحد وبيت متوحد».
ورفض فكرة أن أبناء الإمارات مدللون، حيث قال إن الإمارات تقدم خدمات متميزة وراقية في المجالات كافة، لذا فنحن شعب راق بمواصفات عالمية إنسانية، وهذا الأمر ينسحب على كل من يعيش في دولة الإمارات، ودون شك فإن الإماراتيين يد واحدة وعلى قلب رجل واحد.

اقرأ أيضا