صحيفة الاتحاد

الرياضي

العوضي يحصد 3 ألقاب.. والملا يبدع في الاستعراض

أبوظبي (الاتحاد)

شهد كاسر الأمواج مساء أمس، ختاماً قوياً ومميزاً للجولة الخامسة من بطولة الإمارات للدراجات المائية، والتي حظيت بمنافسة قوية ورائعة، ضمن فئات البطولة السبع، وبمشاركة أكثر من ستين متسابقاً من عشر جنسيات مختلفة شاركوا في الحدث الذي انطلق في تمام الثانية والنصف ظهراً.
كانت أولى فئات البطولة مع جالس مبتدئين، والتي شهدت فوز سلطان جبر الكواري من قطر بالمركز الأول، وحلول حمد يوسف اللنجاوي ثانياً، وحمود محمد المضيان من الكويت ثالثاً.
واحتل بطل الإمارات سلمان يونس العوضي المركز الأول في فئة واقف محدود، وحل ثانياً، سالم أيمن المطوع من الكويت، وثالثاً، عبد الله عبد الرحمن الحمادي من الإمارات، ليصل بذلك سلمان إلى العلامة الكاملة حتى الآن في هذه الفئة وهي 300 نقطة في الصدارة.
وفي فئة جالس ستوك، تمكن من إحراز المركز الأول محمد عبد الله الهيدوس من قطر، وعلي محمد اللنجاوي ثانياً، وعبد العزيز عادل النجدي من السعودية ثالثاً ليواصل بذلك اللنجاوي صدارته لهذه الفئة في الترتيب العام للبطولة، وجاءت فئة واقف محترفين لتهدي التفوق والمركز الأول إلى الفرنسي كامونت لودوفيك وحلول البريطاني كريستورفر ويلكنسون في المركز الثاني، في حين حل بالمركز الثالث سلمان يونس العوضي، وهي المشاركة الأولى لسلمان من خلال هذه الفئة.
واستمر التشويق مع فئة الحركات الاستعراضية والتي تفوق من خلالها بطلنا راشد الملا بإحراز لقب أجمل حركات استعراضية، وحلول القطري فهد ثاني الهاملي ثانياً، فيما ذهب المركز الثالث إلى محمد علي الهاملي، وليستمر بذلك الملا في تصدر الترتيب العام لهذه الفئة بوصوله للنقطة رقم 300 وابتعاده عن أقرب منافسيه بفارق كبير.
وفي فئة واقف ناشئين، شهدت تفوقاً إماراتياً خالصاً في المراكز الثلاثة الأولى، بحصول سلمان يونس العوضي على المركز الأول واستمراره في صدارة هذه الفئة للترتيب العام، ووصوله للعلامة الكاملة 300 نقطة، في حين حل ثانياً عبد الله عبد الرحمن الحمادي، وجاء حمد عيسى أحمد الحمادي ثالثاً.
وأهدت فئة الكبار جالس محترفين الفوز بالمركز إلى كازا جورجي من المجر، وحلول محمد إبراهيم بور ربيع من الكويت في المركز الثاني، ومحمد جاسم الباز في المركز الثالث.
وتوج الفائزين في الختام حريز المر بن حريز رئيس اتحاد الرياضات البحرية، وسالم الرميثي مدير عام النادي وناصر الظاهري مشرف عام السباق.
ومن ناحيته، كشف سالم الرميثي مدير عام النادي، عن أن المسابقة وصلت إلى أقصى مستويات الإثارة والقوة في جولتها الخامسة خاصة مع تقارب الأرقام في الترتيب العام للمتسابقين في كل الفئات، وهو ما أضفى إثارة أكبر وبلا حدود على التحدي القوي.
وقال: دون شك، فإن اقتراب انتهاء موسم الدراجات من نهايته ساهم في أن نرى تحدياً أكبر وندية ما بين المتسابقين من أجل الفوز بالنقاط والاقتراب أكثر من اللقب العام لكل فئة، مع تبقي جولتين على انتهاء الموسم يصنع لنا بكل تأكيد قوة وإثارة أكبر في المنافسات المقبلة ويجعلها جديرة بالمتابعة. وأضاف: القادم أفضل من خلال الجولة السادسة وما قبل الختامية والتي تقام يوم الجمعة المقبل، ومن خلالها نتوقع تدفقاً أكبر للمشاركين والمتسابقين، وأيضاً تحديات جديدة بين المشاركين، وسعي لتحقيق المراكز الأولى، دائماً ما نشهد حضور التحدي والندية في الجولة ما قبل الأخيرة، والتي تحدد في الغالب هوية بعض الفائزين بالألقاب للموسم الحالي بدون الانتظار لنتيجة الجولة الختامية.