الاتحاد

الاقتصادي

مشروع عقاري جديد في الشامخة بملياري درهم

جانب من مجسم المشروع (من المصدر)

جانب من مجسم المشروع (من المصدر)

سيد الحجار (أبوظبي)

أطلقت شركة الدار العقارية أمس مشروع «الريمان» في منطقة الشامخة بأبوظبي، بقيمة ملياري درهم، والذي يضم 786 قطعة أرض مخصصة لبناء الفلل، و220 قطعة أرض للمباني السكنية، في مؤشر على نمو متوقع للسوق العقاري بأبوظبي، واستمرار الطلب لاسيما على المشاريع المناسبة لذوي الدخل المتوسط.
وقال معن العولقي، المدير التنفيذي للشؤون التجارية في شركة الدار العقارية، خلال مؤتمر صحفي أمس، إن أسعار الأراضي السكنية المخصصة لبناء الفلل تبدأ من 690 ألف درهم، حيث تتراوح المساحات من 500 إلى 1000 متر مربع، فيما تبدأ أسعار الأراضي التجارية المخصصة لبناء بنايات سكنية من 4.69 مليون درهم، حيث تتوفر مساحات ذات 4.5 و5.3 و7 آلاف متر مربع.
وأضح أن المشروع يعد بمثابة منطقة استثمارية تقع في الشامخة بالقرب من مطار أبوظبي الدولي، حيث يضم قطع أراضٍ سكنية وتجارية للبيع لجميع الجنسيات، مضيفاً أن «الدار» ستوفر الأراضي للمشترين، والذين يباشرون بعد ذلك تصميم وإنشاء الفلل أو المباني السكنية بالشكل الذي يرغبون به، ضمن حدود المساحة الطابقية الإجمالية الموافق عليها.
وأكد أنه من المقرر إطلاق مبيعات الأراضي بالمشروع يوم 19 يناير الحالي في مركز مبيعات الدار بجزيرة ياس، موضحاً أن المشروع متعدد الاستخدامات يناسب أصحاب الدخل المتوسط، لاسيما مع توفير خطط سداد ميسرة عبر سداد 5% فقط للحجز، ثم 35% حتى موعد استلام الأراضي منتصف 2021.
وأكد أن المشروع يوفر عائداً استثمارياً متميزاً للمشترين يصل إلى نحو 10%، فضلاً عن عدم فرض رسوم خدمات بالمشروع.
وتوقع العولقي بدء عمليات البناء في المشروع خلال العام الحالي، حيث ستباشر «الدار» تجهيز البنية التحتية، فضلاً عن المرافق، حيث يضم المشروع مجموعة متنوعة من المرافق المجتمعية بما في ذلك المدارس والمساجد والمحال التجارية، والمطاعم، التي تم تصميمها لتلبية احتياجات السكان، مشيراً إلى تخصيص نحو 126 ألف متر مربع لمنافذ التجزئة في المشروع.
ويمتد مشروع «الريمان» على مساحة إجمالية تبلغ 2.8 مليون متر مربع، ويشمل المشروع قطعاً من الأراضي المخصصة لإنشاء سلسلة من المجمعات السكنية التي ستضم الفلل والشقق السكنية، كما سيضم مجموعة من الحدائق والمتنزهات والمساحات الخارجية الخضراء ومسارات المشاة والدراجات الهوائية.
وقال العولقي: شهدنا طلباً متزايداً على مشاريع الدخل المتوسط تبعاً لإطلاقنا مشاريع ذا بردجز، ووترز أج، والغدير، ويتميز مشروع الريمان بتوفيره مساحات مناسبة تتمتع ببنية تحتية جاهزة وموقع استراتيجي، ويعتبر إطلاق المشروع فرصة مميزة للمستثمرين والملاك من جميع الجنسيات.
وحول توجه «الدار» لإطلاق مشروع جديد خلال الوقت الحالي، وحجم الطلب بالسوق، أكد العولقي حرص «الدار» على توفير وجهات استثنائية وتلبية متطلبات السوق، موضحاً أن الطلب يتزايد حالياً على مشاريع الدخل المتوسط التي تلبي احتياجات شريحة كبيرة من السوق.
وأضاف: ركزت مشاريعنا التي تم إطلاقها خلال السنوات القليلة الماضية على مناطق رئيسية هي جزيرة الريم وشاطئ الراحة وجزيرة ياس، والغدير، بالإضافة إلى جزيرة السعديات خلال الفترة الأخيرة، وتوجد فرص كثيرة لإطلاق المشاريع في مواقع جديدة حول أبوظبي، ونعتقد أن هناك طلباً على مشروع متعدد الاستخدامات بالقرب من موتور وورلد ومطار أبوظبي.
وتابع: ندرس السوق باستمرار ونراقب اتجاهات المستثمرين. وإلى جانب الطلب الذي شهدناه على الوجهات السكنية عالية الجودة في أبوظبي وعلى مقربة من المدينة، أي في جزيرة ياس وشاطئ الراحة وجزيرة الريم، فإننا نرى طلباً على المجمعات السكنية عالية الجودة في مواقع أخرى ضمن إمارة أبوظبي. وحول أداء السوق العقاري في أبوظبي، أكد العولقي أن سوق العقارات بالعاصمة يتميز بأسس متينة على المدى الطويل، حيث ما زال يحافظ على استقراره ونموه، مؤكداً حرص «الدار» على التكيف مع التغييرات ومواكبة التطورات المستمرة.
ومن جهته، قال طلال الذيابي الرئيس التنفيذي للدار العقارية: يؤكد إطلاق مشروع «الريمان» استراتيجية الدار الناجحة والتي ترتكز على تطوير الوجهات الاستثنائية والتوسع إلى مناطق جديدة في أبوظبي، وقد أطلقنا هذا المشروع استجابة للطلب المتزايد على مشاريع الدخل المتوسط، وتلبية لحاجة السوق للمجمعات السكنية المميزة والمزودة بمجموعة واسعة من المرافق والخدمات، ويستقطب المشروع أيضاً المستثمرين الذين يرغبون بتطوير مبانِ سكنية للاستفادة من إيرادات متكررة.

اقرأ أيضا

تشغيل محولات الطاقة الرئيسة والاحتياطية للمحطة الثالثة في براكة