الاتحاد

الاقتصادي

أعلى مستوى للأسهم اليابانية خلال 7 أسابيع وتراجع الصينية

مستثمر صيني يتابع حركة الأسهم في بورصة شنغهاي

مستثمر صيني يتابع حركة الأسهم في بورصة شنغهاي

أغلق مؤشر “نيكي” القياسي للأسهم اليابانية على أعلى مستوى خلال سبعة أسابيع أمس مع صعود بعض أسهم المصدرين بدعم من تراجع الين بالرغم من أن عمليات جني أرباح على بعض الأسهم الرابحة في الآونة الأخيرة مثل سهم “ادفانتست كورب” حدت من مكاسب السوق. وأغلق مؤشر “نيكي” لأسهم الشركات اليابانية الكبرى على ارتفاع 0,72% مسجلاً 10751,98 نقطة، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ 21 يناير. وارتفع مؤشر “توبكس” الأوسع نطاقاً 0,3% لينهي التعاملات على 938,91 نقطة.
وفي الصين، تراجعت الأسهم إلي أقل مستوياتها خلال خمسة أسابيع في بورصة شنغهاي أمس، حيث تراجت بنحو 1,2% إلى 2976,94 نقطة.
وفي الأسواق الأوروبية، انخفضت الأسهم في التعاملات المبكرة أمس في ظل تعرض أسهم شركات التعدين لضغوط بفعل تراجع أسعار المعادن بسبب مخاوف متواصلة بشأن تشديد السياسة النقدية في الصين، بينما سلطت بيانات الاقتصاد الكلي المتباينة من الولايات المتحدة الضوء على الطريق الوعرة للانتعاش. وانخفض مؤشر “يوروفرست 300” لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0,2% إلى 1057,22 نقطة ليتراجع من أعلى مستوياته في سبعة أسابيع الذي سجله في الجلسة السابقة. ويأتي تراجع الأسهم الأوروبية عقب انخفاض الأسهم الصينية التي تضررت بمخاوف من أن بكين قد تواصل تشديد السياسة النقدية لمكافحة التضخم مع توقعات بقيام البنك المركزي برفع نسبة الاحتياطي الإلزامي في وقت مبكر هذا الأسبوع. وهبطت أسهم “أنجلو أميركان” و”كازاخميس” و”بي. اتش. بي بيليتون” و”اكستراتا” وريو تينتو بين 0,5 و1,1%. وقال جستين أوركهارت ستيوارت المدير لدى “سيفن انفستمنتس مانجمنت”: “هناك بعض القلق إزاء ما سيحدث في الصين. يبدو كما لو أنه سيكون هناك تشديد في السياسة النقدية، وهو ما سيؤثر على أسعار السلع الأولية”. وكانت بيانات أظهرت الأسبوع الماضي ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة في فبراير، لكن انخفاضاً في ثقة المستثمرين في وقت مبكر هذا الشهر حد من التفاؤل.
وكانت أسهم البنوك من أكبر الخاسرين إذ تراجعت أسهم “باركليز” و”سوسيتيه جنرال” و”بي. ان. بي باريبا” و”دويتشه بنك” بين 0,2 و1%. وفي أنحاء أوروبا، انخفض مؤشر “فاينانشال تايمز 100” في بورصة لندن 0,4%، في حين تراجع مؤشر “كاك 40” في بورصة باريس 0,1%. وهبط مؤشر “داكس” لأسهم الشركات الألمانيـة الكبرى في بورصة فرانكفورت 0,2%.

اقرأ أيضا

السيارات الكهربائية على طريق خفض التكلفة