صدرت عن "مركز تريندز للبحوث والاستشارات" دراسة جديدة بعنوان جماعة الإخوان المسلمين.. ظروف النشأة والتأسيس، تناولت مختلف المقاربات في معالجة موضوع تلك الجماعة في الكتابات الأكاديمية والسياقات التي تحكمت في نشأتها في مصر ثم أصولها الفكرية ،التراثية والحديثة، والسمات الشخصية لأبرز قياداتها.

تأتي هذه الدراسة ضمن سلسلة من الإصدارات عن حركات الإسلام السياسي يعتزم المركز نشرها تباعاً، لتسليط الضوء على هذه الظاهرة من مختلف أبعادها وسياقاتها الداخلية والإقليمية والدولية، في محاولة لتحليل الإطار الفكري و الأيديولوجي والجانب التنظيمي والعملي لهذه الحركات، واستشراف مآلاتها المستقبلية في ضوء التطورات التي شهدتها المنطقة منذ ما يسمى "أحداث الربيع العربي"، حتى وقتنا الراهن.

تتألف الدراسة من مقدمة وخمسة فصول وخاتمة .. تناول الفصل الأول منها المقاربات المختلفة في دراسة ظاهرة الإسلام السياسي بوجه عام وجماعة الإخوان بصفة خاصة والتي تقدم رؤية متكاملة لنشأتها من منظور سوسيولوجي وتاريخي واجتماعي وثقافي.

في حين تناول الفصل الثاني البيئة الاجتماعية والاقتصادية للنشأة وعالج الفصل الثالث أصولها الفكرية وتطرق الرابع إلى مؤسسيها فيما نظر الفصل الخامس في منطلقاتها الفكرية ومرتكزاتها.

وخلصت الدراسة في ختامها إلى عدة توصيات تم استخلاصها من تجربة الجماعة خلال العقد الأخير إبان أحداث ما يسمى " الربيع العربي" إلى جانب أدوراها السياسية.