الاتحاد

كرة قدم

حتا يفتقد جهود أدريان ومحمود حسن ولاحج

سامي عبدالعظيم (دبي)

يفتقد حتا جهود محمود حسن ولاحج صالح والروماني أدريان غداً أمام العين، في اللقاء المؤجل من الجولة السابعة لدوري الخليج العربي، بسبب الإيقاف والإصابة، ويسعى الروماني جوكيكا للبحث عن العناصر المناسبة، لتعويض الغيابات المؤثرة أمام «الزعيم»، رغم أن الفريق سبق له تخطي هذه الظروف في مباريات عدة بالدوري، بسبب توافر العناصر الجيدة، خصوصاً بعد التعاقد مع راشد جلال وسبيل غازي من النصر، بنظام الإعارة حتى نهاية الموسم، والمهاجم البرازيلي رافاييل داسيلفا، بدلاً من مواطنه باستوس، إلى جانب الثقة الكبيرة في عبدالله عبدالرزاق، أحد الأوراق المهمة في رديف «الإعصار»، وهو ما بدا واضحاً في المباراة الماضية أمام الإمارات، عندما حصل على ثقة الجهاز الفني في الشوط الثاني.
ويؤدي لاعبو حتا مساء اليوم بروفة المواجهة الصعبة أمام العين غداً، على استاد حمدان بن راشد، والمؤجلة من الأسبوع السابع، وذلك بالتفاؤل الكبير من الجهازين الفني والإداري واللاعبين، لتجاوز محطة «البنفسج»، وتأكيد مرحلة النتائج الإيجابية التي وضعت الفريق في نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والمركز التاسع في الدوري، برصيد 15 نقطة.
ويحاول مسؤولو النادي حسم قيد دا سيلفا قبل لقاء العين، حتى لا يضطر المدرب لدخول المواجهة المؤجلة بأجنبيين اثنين فقط، مع الغياب المؤكد للروماني أدريان روبوتان، إذ حالت العطلة الأسبوعية في البرازيل يومي السبت والأحد، من متابعة الإجراءات الخاصة بدا سيلفا والمراسلات الإلكترونية مع الاتحاد البرازيلي.
وبدوره، قال راشد جلال: إنه يتمنى أن يمثل الإضافة في المرحلة المقبلة مع حتا، على نحو يؤدي إلى تعزيز النتائج الإيجابية في الكأس والدوري، موضحاً أن الأجواء الجيدة في النادي تمنحه الدافع القوي لمضاعفة جهوده والمشاركة الإيجابية في المباريات المقبلة، خصوصاً أنه حظي بالتقدير من إدارة النادي مع زميله سبيل غازي، وهو ما يمنحهما الفرصة لتقديم كل ما من شأنه أن يمنح الفريق فرصة تأكيد جدارته في الموسم الجاري.
وأضاف: المردود القوي للفريق في الكأس يؤكد قيمة العناصر الجيدة في حتا، والرغبة القوية في منحه الأفضلية على مستوى الأداء والنتائج، ولم أجد مشكلة في الانسجام مع اللاعبين خلال المرحلة الماضية، وأسعى للظهور المشرف، حتى نحقق توقعات الجماهير الحتاوية التي عبرت عن سعادتها بالفوز على الإمارات في ربع نهائي الكأس.

اقرأ أيضا