الاتحاد

الرياضي

لاونديس ووينكاب يمنحان «فودافون» صدارة جولة التأهيل

السباق شهد تنافساً مثيراً بين المتسابقين  (تصوير عبد اللطيف المرزوقي)

السباق شهد تنافساً مثيراً بين المتسابقين (تصوير عبد اللطيف المرزوقي)

(أبوظبي) - ابتسمت حلبة ياس بالأمس لسائقي فريق فودافون، الاستراليين كريج لاونديس وجيمي وينكاب بعد أن سيطرا على جولة التأهيل الرسمية من سباق V8 سوبر كارز الأسترالية الذي انطلق أمس في حلبة مرسى ياس بالعاصمة أبوظبي وهو السباق الذي يقام للمرة الثانية على مضمار حلبة ياس في أبوظبي.
أسرع زمن
وجاء لاونديس بسيارته هولدن كومودور في إي 2 في مقدمة جولة التأهيل محققاً أسرع زمن للفة في دقيقة و57 ثانية و229 جزءاً من الثانية خلال 7 دورات ومتقدماً على زميله في الفريق جيمي وينكاب بطل سباقات V8 سوبر كارز مرتين عامي 2008 و2009 بفارق 0.231 جزءاً من الثانية حيث حقق أسرع زمن له خلال 6 دورات في دقيقة و57 ثانية و460 جزءاً من الثانية، في حين جاء اليكس دافيسون سائق فريق إروين ريسينج ثالثاً بسيارته الفورد فالكون إف جي بـ دقيقة و57 ثانية و529 جزءاً من الثانية.
وكانت حلبة مرسى ياس قد شهدت أمس الجولة الافتتاحية من سلسلة سباقات V8 سوبر كارز الأسترالية الشهيرة والتي تشهد عادة منافسة مثيرة خلال أحداثها لما تتميز به من إمكانات متقاربة فضلاً عن السباق الذي يعتمد على قرب السيارات المتنافسة واحتكاكها ببعضها البعض، وعادت الحياة من جديد لحلبة مرسى ياس مع موسم 2011 بهذه السلسلة من السباقات بجانب السباقات المصاحبة جي بي 2 آسيا وبطولة الإمارات للسيارات السياحية GT1.
وبدأت الفعاليات على حلبة ياس منذ صباح أمس حيث شهدت منطقة الواحة الترفيهية والمخصصة للجمهور بطولة ياس لكرة الشبكة أعقبها جولات التجارب الحرة ثم الجولة التأهيلية لسباق جي تي 1 الإمارات والذي يشارك فيه فريق إماراتي يضم كلاً من سعيد المهيري وتوني ويديكا، ويشرف على الفريق فيصل السهلاوي مدير مدرسة ياس لسباقات السيارات، ثم السباق النهائي الأول من سلسلة الجي بي 2 آسيا.
ويتضمن برنامج ختام السباقات اليوم، السباق الرئيسي لبطولة الإمارات للسيارات السياحية جي تي 1 والذي ينطلق في الواحدة والنصف من بعد الظهر تعقبه الجولة التأهيلية الثانية لسباق V8 سوبر كارز ثم السباق الثاني للجي بي 2 آسيا في الرابعة وخمسين دقيقة ويستمر لمدة 45 دقيقة في 26 لفة ويختتم اليوم بالسباق الثاني والنهائي للـ V8 سوبر كارز.
وكانت التجارب الحرة لسباق V8 سوبر كارز قد شهدت تحطيم الاسترالي جيمي وينكاب نجم هذه السلسلة الرقم القياسي لأسرع دورة بسيارة “في 8” في الحلبة، مسجلاً دقيقة واحدة و57.0160 ثانية بفارق حوالي ثلاث ثوان عن الرقم القياسي المسجل عام 2010.
وأكد وينكاب الذي فاز بسباق العام الماضي على حلبة مرسى ياس تعليقا على استخدام الفرق للإطارات اللينة هذا العام، إنه يتوقع الكثير من سيارته هولدن كومودور في 8، وقال: مازال أمامنا الكثير لنكتشفه حول كيفية التعامل مع الإطارات اللينة، إنه لشيء عظيم أن نتمكن من احتلال المركز الأول في التجارب الحرة وجولة التأهيل، فهذا يمنحني وفريقي الكثير من الثقة لكننا لا نزال نحتاج لمعرفة كيفية التعامل مع الإطارات اللينة بشكل أفضل.
أما تيم سليد سائق فريق ستون براذرز فقد أنهى التجارب الحرة في المركز الثاني، على الرغم من أنه يشارك في سباقات في 8 سوبركارز للموسم الثالث فقط.
وتعليقاً على حلوله في هذا المركز قال سليد: كان هدفنا العام الماضي احتلال مركز ضمن المراكز الخمسة عشرة الأولى في البطولة وكنا نجتهد للحلول في المركز الـ 13 في الجولة الأخيرة لكننا لم نتمكن من إنهاء السباق فانخفض ترتيبنا إلى المركز 16.
وفي باقي النتائج حل زميل وينكاب في فريق فودافون، كريج لوندز في المركز الثالث متقدماً على كل من شين فان جسبرجن ومايكل كاروزو وستيف جونسون ولي هولدزورث
وجيمس كورتني وبول دمبرل وألكس دافيسون.



حادث يوقف الساعة «3 دورات»
بيانكي بطلاً للسباق الأول لـ «جي بي 2» آسيا

توج الفرنسي جوليز بيانكي بلقب السباق الأول لـ«الجي بي 2 آسيا» أحد السباقات المصاحبة لسلسلة V8 سوبر كارز الأسترالية التي تختتم اليوم، ونجح سائق فريق لوتس إيه آر تي في إنهاء السباق في زمن وقدره ساعة و22 دقيقة و4 ثوان خلال 33 لفة، وحل في المركز الثاني مواطنه رومان جروسيان سائق فريق دامس بفارق 6.681 ثانية محققاً زمناً وقدره ساعة و22 دقيقة و11 ثانية.
وفي حين جاء في المركز الثالث الإيطالي دايفيد فالسيكي والذي كان قد حقق اللقب من قبل على حلبة مرسى ياس العام الماضي وأنهى السباق في ساعة و22 دقيقة و17 ثانية،وكان السباق قد بدأ في الساعة الخامسة مساء أمس وشهد منذ لحظة انطلاقته إثارة منقطعة النظير عندما اصطدمت ثلاث سيارات ببعضها عند نقطة الانطلاق مع بدء السباق، حيث فوجئ الجميع بسيارة الإسباني داني كلوس والذي كان في المركز الرابع لحظة الانطلاق متوقفه ولم تتحرك من مكانها وفوجئ السائقون القادمون من الخلف بسيارة زميلهم ونجح عدد منهم في تفاديها إلا أن البرازيلي لويز رازيا سائق فريق تريدنج ريسينج والذي كان في المركز 21 جاء مسرعاً من الخلف واصطدم به بقوة فتحركت سيارة كلوس إثر قوة الاصطدام واصطدمت مرة أخرى بسيارة بال فيرهوج لتتحطم أجزاء كبيرة من السيارات الثلاث وليرفع العلم الأصفر على الحلبة على الرغم من أن السباق لم تكن قد مضت عليه سوى ثوان معدودة وتدخل سيارة الأمان لإخلاء مضمار الحلبة من السيارات المحطمة قبل أن يعود السباق مرة أخرى للاستئناف بعد ثلاث دورات توقفت خلالها ساعة النزال.
ونجح بيانكي في تسجيل أسرع زمن للفة الواحدة في دقيقة و38 ثانية و141 جزءا من الثانية وحققها خلال اللفة الـ 31 وقبل النهاية بدورتين.

اقرأ أيضا

التعادل السلبي يحسم لقاء النصر والجزيرة