الاتحاد

دنيا

زوج وبستاني وفيكونت.. ثلاثي غير مألوف لجريمة قتل

مونبولييه - فرنسا (ا ف ب) - دان القضاء الفرنسي ثلاثيا غير مألوف مشكلا من زوج ثري متهم بالتخطيط لقتل زوجته الصيدلانية في جنوب فرنسا في العام 2008 والبستاني وصديقه الفيكونت.
وأصدرت محكمة الجنايات في منطقة أيرو حكماً بالسجن ثلاثين عاماً على جان ميشال بيسونيه لتنظيمه عملية قتل زوجته. وقد أغمي عليه لدى النطق بالحكم.
وحكم على مزيان بلقاسم البستاني الذي أقر بقتل السيدة بيسونيه بالسجن 20 عاماً. وحكم على الفيكونت أموري داركور الذي أقر بإخفاء أداة الجريمة بالسجن ثماني سنوات.
وكان المدعي العام طلب السجن مدى الحياة لبيسونيه والسجن 25 عاماً لبلقاسم و10 سنوات لداركور.
جان ميشال بيسونيه الذي نفى أن يكون ضالعاً في الجريمة يؤكد أنه عثر على جثة زوجته برناديت مصابة بطلقين من بندقية في منزلهما لدى عودته من اجتماع لنادي روتاري في 11 مارس 2008.
وقد أقر البستاني مزيان بلقاسم سريعاً بفعلته وبأنه تصرف بناء على طلب مخدومه في مقابل الحصول على 30 ألف يورو.
وقال جان ميشال بيسونيه أول من أمس الخميس أمام المحكمة «أكرر مرة جديدة أني بريء. أنا أطمح لأمر وحيد هو أن التقي مجددا بأولادي لأظهر لهم حبا مضاعفا».
أما الفيكونت داركور الذي ينتمي الى إحدى أقدم العائلات النبيلة في فرنسا، فقد اتهم جان ميشال بيسونيه أيضاً وأقر بمشاركته في التحضير للجريمة وبأنه أخفى السلاح. وقال قبيل النطق بالحكم بصوت خافت جداً أنه تصرف على هذا النحو بسبب «علاقة الصداقة» التي تربطه ببيسونيه.

اقرأ أيضا