الإمارات

الاتحاد

إطلاق مسابقة «تخيلونا» في المناطق التعليمية بأبوظبي والعين و «الغربية»

الخييلي خلال اطلاق المسابقة

الخييلي خلال اطلاق المسابقة

أطلق مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم وشركة مايكروسوفت الخليج مسابقة “تخيلونا” أمس بقصر الإمارات بحضور معالي الدكتور مغير خميس الخييلي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم وراشد لاحج المنصوري مدير عام المركز وشربل فاخوري المدير الإقليمي لـ”مايكروسوفت الخليج” وريتشارد جي أولسون سفير الولايات المتحدة الأميركية ومديري المناطق التعليمية الثلاث أبوظبي والعين والغربية وممثلي المدارس التابعة لها.
وتعتبر هذه المسابقة الأولى من نوعها في الدولة، وسيتم تنظيمها سنوياً على مستوى المناطق التعليمية الثلاث ويعكس شعار “تطوير العملية التعليمية” الهدف من الدورة الأولى، وهو إبراز طلاب المرحلة الثانوية مهاراتهم وتخيلاتهم وإبداعاتهم عن طريق استخدام البرامج المتخصصة للتصميم والتصوير ليضاهوا نظراءهم على مستوى العالم.
وقال راشد لاحج المنصوري مدير عام مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات نحتفل معاً اليوم بإطلاق مسابقة “تخيلونا”، التي يتم تنظيمها في إطار جهود حكومة أبوظبي لرفع مستوى المعرفة الإلكترونية. وأضاف أننا نعمل في المركز من خلال مثل هذه المبادرات على سد الفجوة الرقمية وتحسين قدرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وذلك مع شركائنا الاستراتيجيين كمجلس أبوظبي للتعليم وشركة مايكروسوفت الخليج في هذه المبادرة. وأوضح أن هذه المسابقة تمثل باكورة ثمار اتفاقية الخدمات والأعمال ومذكرة التفاهم التي تم توقيعها مؤخراً بين مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات وشركة “مايكروسوفت” بهدف توظيف إمكانات التعليم الابتكاري وتطوير المهارات التقنية لطلبة مدارس أبوظبي.
من جانبه، ذكر معالي الدكتور مغير خميس الخييلي أن التعليم يمثل أداة تمكين لدعم جهود إمارة أبوظبي في تحقيق رؤيتها الاقتصادية 2030 الرامية إلى الانتقال نحو مجتمع المعرفة ومواصلة العمل للارتقاء بمستوى خدماتنا التعليمية، وذلك لإتاحة الفرصة للمواطنين والمقيمين على أرض الإمارة لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال في مجالات حياتهم اليومية.
وأضاف أن المجلس يضع في الاعتبار أربع أولويات فيما يخص التعليم الأساسي، وهي: تخريج طلبة على المستوى العالمي، وتوفير فرصة تعليم لكل طالب يعيش على أرض أبوظبي، وإيجاد قطاع تعليمي خاص ملتزم بتحقيق معايير المجلس وبرسوم معقولة، والتركيز على تعزيز الهوية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة في البيئة التعليمية.
وقال الخييلي إننا نسعى جاهدين نحو تأهيل جيل من قادة المستقبل من خلال الارتقاء بقدراتهم في حل المسائل والتفكير الإبداعي الخلاق والبحث العلمي والعمل الجماعي والبعد عن النمط التقليدي للتعليم الذي يركز على الكتاب كمصدر وحيد للمعرفة. وأضاف: “نحن سعداء بشراكتنا مع (مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات)، وبالتعاون مع شركة (مايكروسوفت الخليج) لنخطو خطوات إلى الأمام لتوظيف التكنولوجيا لتحقيق التنمية الاجتماعية من خلال ما تتيحه المسابقة من فرص لطلبة المرحلة الثانوية لاختيار وتطوير مجموعة واسعة من المهارات والإمكانات الكامنة لديهم والاستفادة منها في تصميم المواقع الإلكترونية وإعداد الأفلام الرقمية، وكذلك التصميم الجرافيكي.
وأوضح شربل فاخوري أن المسابقة تهدف إلى تحفيز روح الإبداع لإعداد قادة التكنولوجيا المستقبليين.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يرعى ختام تمرين أمن الخليج العربي 2