الاتحاد

الإمارات

النعيمي: فخورون بمشاركة المرأة الإماراتية في مسيرة التنمية الحضارية

عجمان (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، أن المرأة الإماراتية أثبتت قدرتها على المشاركة الإيجابية في مسيرة التنمية الحضارية، والنهضة الشاملة التي شهدتها دولة الإمارات منذ تأسيسها من خلال مساهمتها الفعالة في خدمة المجتمع وقيادتها للكثير من المهام الوطنية.

وهنأ سموه موظفات دوائر حكومة عجمان خلال اللقاء الذي جمعه بهن أمس الأول في الديوان، بمناسبة الاحتفال بـ«يوم المرأة العالمي»، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، مقدراً دور المرأة الريادي والجهود التي تبذلها المرأة العاملة في مواقعها المختلفة، ودورها البارز في تحقيق الكثير من الإنجازات جنباً إلى جنب مع الرجل شريكها في عملية التنمية.

وأكد أن ثقة قيادة وحكومة الإمارات والدعم والمساندة التي تقدمها للمرأة ساهمت في رفع مكانتها بين نساء العالم وحصولها على تقدير عالمي لإنجازاتها.

وقال سموه، «نحن فخورون بما وصلت إليه المرأة الإماراتية من تقدير واحترام محلياً وخارجياً وتفوقها في الأداء».. مشيداً بدورها وقدرتها على تمثيل بلادها في المحافل الدولية.. ويرجع كل ذلك لدعم ومساندة القيادة الرشيدة ورؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، وحرصهم الدائم والمتواصل في إعطاء المرأة دوراً أساسياً لتعزيز مكانتها وجعلها شريكا في عملية التنمية الشاملة والمستدامة.

وأوضح سموه، أن المرأة الإماراتية تبوأت أفضل المناصب، وأخذت دورها الحقيقي في تنمية المجتمع، وتوافرت لها كل المقومات لتكون أما وموظفة وشريكة وقيادية ما مكنها من تحقيق الكثير من الإنجازات وشهد لها العالم أجمع.. وعليكن المحافظة على هذه السمعة الطيبة التي تحققت لكن في الداخل والخارج.

وثمن جهود المرأة ومشاركتها في العمل المؤسسي في دولة الإمارات كرئيسة للمجلس الوطني ووزيرة، وغيرها من المناصب القيادية الأخرى من خلال تفاعلها مع قضايا الوطن واستطاعت تطوير أدائها في جميع الميادين بخطى ثابتة.

وطالب سموه المرأة الإماراتية بالمحافظة على القيم والأخلاق الطيبة والعادات والتقاليد، داعياً إياهن للاهتمام بدورهن الأساسي في الأسرة وتربية الأطفال وعدم تركهم للآخرين ومشاركة الرجل ومساندته في توفير حياة كريمة لهن، مؤكداً ضرورة حرصهن على أداء عملهن بكل جد وإخلاص.

حضر اللقاء، الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية، ومعالي الشيخ ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان الحاكم، والشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية، وطارق بن غليطه مدير مكتب صاحب السمو حاكم عجمان، وأحمد ابراهيم.

وواصلت الجهات الحكومية والخاصة احتفالاتها باليوم العالمي للمرأة، واحتفلت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف بيوم المرأة العالمي بطريقة جذابة وباهرة، حيث فاجأ المدير التنفيذي خليفة بن دراي، المسعفات وفنيات الطب الطارئ بزيارة لهن في النقاط الإسعافية وميدان العمل، وهنأهن بيومهن العالمي، وأهدى كلاً منهن وروداً وهدايا تذكارية قيمة، كما سمح للموظفات منهن بمغادرة مقر المؤسسة قبل نهاية الدوام بساعة كاملة حتى يتمكن من الاحتفال مع أسرهن بهذه المناسبة الطيبة.

كما ثمن معالي الدكتور حنيف حسن القاسم، رئيس مجلس إدارة مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي المكانة المرموقة التي تحققت للمرأة الإماراتية وريادتها المتميزة على المستويين المحلي والدولي، ودورها الحيوي في المجالات الاجتماعية والاقتصادية ومساهمتها الفاعلة في صناعة القرار، مشيداً بالجهود الكبيرة لأم الإمارات &ndash سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، التي تجسد نموذجاً متميزاً للمرأة الإماراتية والعربية، مشيراً إلى مساهماتها في تعزيز المكانة المرموقة للمرأة على كل المستويات.

والتقى الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية كافة كوادر الجامعة من الموظفات، وأشاد بجهودهن، وذلك بمناسبة يوم المرأة العالمي.

كما احتفلت منطقة عجمان الطبية في مقرها أمس، بيوم المرأة العالمي، حيث أكد حمد تريم الشامسي مدير المنطقة أن المرأة في الإمارات تحظى بمكانة خاصة يقل نظيرها في أكثر الدولة تقديراً للمرأة في العالم.

وأكد اللواء علي بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة أهمية مساهمة الشركاء الاستراتيجيين لتحقيق الأهداف المنشودة من أجل خدمة الوطن والمواطنين والمقيمين، من خلال الارتقاء بالعمل الأمني وتقديم خدمة أمنية متميزة كما تتبناها شرطة رأس الخيمة وتحث عليها، ضمن خطتها الاستراتيجية المنبثقة من خطة وزارة الداخلية الاستراتيجية.

كما احتفت «بيت الخير» بيوم المرأة العالمي، وتم تكريم الموظفات والمتطوعات وتقديم هدايا رمزية لهن.

وأشار عابدين طاهر العوضي، المدير التنفيذي للجمعية، إلى أن المرأة تحتل الآن نحو 70% من المواقع القيادية في الجمعية، حيث تشغل 16 موقعاً من أصل 23 موقعاً قيادياً في الجمعية.

واحتفى طارش عيد المنصوري، مدير عام محاكم دبي بفريق العمل النسائي، ضمن مبادرة اليوم العالمي للمرأة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإيماناً بأهمية مساهمات بنات الوطن ودورهن في جهود التنمية ونهضة البلاد وتقديراً وتكريماً لما قدمنه لدعم مسيرة الدولة داخل الوطن وخارجه.

كما زار وفد من جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا مقر الاتحاد النسائي العام أمس، للتعرف على آلية عمل الاتحاد وبحث سبل التعاون.

واطلع على دور الاتحاد النسائي في مجال خدمة المجتمع عامة والمرأة بشكل خاص، وتعرف على جهوده في تمكين المرأة وتأهيلها للمشاركة السياسية، عن طريق تبني عدة مشروعات منها، مشروع تعزيز دور البرلمانيات العربيات.

واحتفلت الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، بالقيادة العامة لشرطة دبي، بيوم المرأة العالمي مع العنصر النسائي لشرطة دبي، بحضور اللواء مهندس مستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، والعميد عبدالله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة بالوكالة.

وكرم العميد علي عتيق بن لاحج، مدير الإدارة العامة لأمن المطارات بشرطة دبي، بحضور الرائد راشد علي هاشم، مدير إدارة مطار آل مكتوم بالوكالة، فريق عمل الإدارة العامة لأمن المطارات من الشرطة النسائية بمطار آل مكتوم الدولي.

كما احتفل مجلس الشارقة للتعليم بيوم المرأة العالمي الذي يصادف الثامن من مارس من كل عام، وبين الدكتور سعيد مصبح الكعبي عضو المجلس التنفيذي رئيس المجلس أن الاحتفال بيوم المرأة فرصة للاحتفاء بالإنجازات التي تحققت في مختلف المجالات، والدعوة لمزيد من الدعم والتمكين من خلال تقديم خدمات تراعي احتياجاتها.

واختتمت صباح أمس فعاليات «ملتقى الشارقة للمرأة العربية والثقافة» الذي أقامه المكتب الثقافي والإعلامي للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في دورته الثانية برعاية قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي بمناسبة يوم المرأة العالمي في مسرح المجلس والذي استمر على مدى يومين متتاليين.

تضمن اليوم الأخير عدة أوراق عمل تم تناولها خلال جلسة واحدة، جرى خلالها إلقاء الضوء على بعض تجارب المرأة في مجال الثقافة والإبداع الأدبي، وتضمنت ثلاث أوراق مقدمة من: الدكتورة سعاد العنزي من دولة الكويت والتي كان عنوان ورقتها « الدور التأسيسي والتطويري للمرأة الكويتية في المشروع الثقافي»، والدكتورة ناجية الخرجي من دولة الإمارات والتي طرحت موضوع «ملامح تجربة الكاتبة الخليجية في فن القصة القصيرة»، والدكتورة حصة البادي من سلطنة عُمان والتي تحدثت عن «الشاعرة العمانية وتنوع الاتجاهات الشعرية»، وقدمت الجلسة مدير عام المكتب الثقافي والإعلامي صالحة غابش والتي قامت بتكريم جميع المشاركات في الملتقى من دول مجلس التعاون الخليجي، شاكرة لهن إسهاماتهن الفاعلة في إنجاح الملتقى وتحقيق أهدافه المرجوة.

واحتفلت القيادة العامة لشرطة عجمان بيوم المرأة العالمي بمشاركة الموظفات احتفاءً بدورهن في العمل الشرطي، وتقديراً لجهودهن المبذولة في العمل الشرطي، بحضور العميد عمر محمد الشامسي مدير عام الموارد والخدمات المساندة، ونائبه العقيد علي حميد المسيبي، والعقيد ثاني عبيد المطروشي مدير إدارة الموارد البشرية، والعقيد خالد خلفان بن هندي مدير معهد تدريب الشرطة، وعدد من العنصر النسائي من مختلف إدارات القيادة.

ورحب العميد عمر الشامسي بالحضور من العنصر النسائي وأشاد بدورهن الفعال في المجتمع، وفي كلمة له تحدث بها عن دور المرأة في المجتمع وحفاوة دولة الإمارات وشيوخها الكرام بالمرأة مما يدل على رقي وحضارة القيادة الرشيدة والاعتراف بدورها الفعال في التنمية وتربية الأجيال وملهمة للتطوير في المجتمع.

وأضاف أن المرأة في دولة الإمارات توجت بالعز والكرامة وحققت مكانتها بفعل حب واهتمام وسعي قادتها وشيوخها، فكانت أهلاً لهذه الثقة وأهلاً لهذا التكريم.

وأكد الشيخ محمد عبدالله النعيمي رئيس مجلس أمناء هيئة الأعمال الخيرية في عجمان أن دولة الإمارات أولت اهتماماً بالغاً بالمرأة وآمنت بدورها في بناء المجتمعات والنهوض به في مصاف مقدمة الدول.

وأشار إلى أن المرأة الإماراتية قطعت أشواطاً رفيعة بعيدة في المجالات كافة بفضل دعم ورعاية القيادة الرشيدة وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة حتى أصبحت الرقم الأهم في معادلة البناء ومسيرة التنمية التي تشهدها الدولة.

ولفت رئيس مجلس أمناء هيئة الأعمال الخيرية في عجمان إلى دور المرأة الإماراتية في مسيرة التنمية وما حققته من نجاحات بفضل الرعاية والعناية التي تحيطها بها القيادة الرشيدة، وما أتاحته لها من مقومات التمكين، وما فتحته أمامها من مجالات للتميز والمشاركة المجتمعية الفاعلة، وأثر ذلك على مجمل الإنجازات التي تم تحقيقها في مسيرة النهضة الشاملة التي شهدتها بلادنا في المجالات كافة، بما في ذلك تعزيز تنافسية الإمارات على المستوى العالمي.

ونوه إلى أن المرأة الإماراتية تمكنت من أن تتبوأ مناصب قيادية رفيعة تضاهي تلك التي يتقلدها الرجال وأصبح لها مكانتها الخاصة كأم وأخت وزوجة وابنة وذلك بفضل الدعم الذي تجده، مشيراً إلى حضور وتميز المرأة في مجلس الوزراء والمجلس الوطني الاتحادي وكافة الدوائر المحلية والحكومية الأمر الذي اكسبها سمعة عالمية استطاعت من خلالها أن تتبوأ المرتبة الأولى مشيراً إلى أن تخصيص يوم للاحتفال بالمرأة يدل على مدى اهتمام القيادة الرشيدة بدورها ويعزز من قدراتها.

كما أعلن امس الأول تأسيس وإشهار مؤسسة حماية للمرأة والطفل بعجمان برئاسة الشيخة عزة بنت راشد بن حميد النعيمي، تزامنا مع اليوم العالمي للمرأة وبتوجيه ودعم من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.

وتمارس المؤسسة عملها على صعيد إمارة عجمان والدولة لتعزيز دور ومكانة المرأة والطفل والتدخل لضمان حمايتهما ورعايتهما حال تعرضها لأي شكل من أشكال العنف وسوء المعاملة والاستغلال.

وأكدت الشيخة عزة بنت راشد بن حميد النعيمي رئيسة المؤسسة أن المؤسسة تم إشهارها والعمل من خلالها لتمكين المرأة والطفل في إمارة عجمان وتعزيز وصون كرامتهما وضمان تمتعهما بالحقوق والحريات والتدخل لحمايتهما ورعايتهما بمواجهة أي شكل من أشكال العنف وذلك بموجب مرسوم صادر من صاحب السمو حاكم عجمان.

وأوضحت أن إطلاق المؤسسة جاء بمباركة ومساندة سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان وتشجيعه لهذا التوجه وبدعم ومساندة وتشجيع من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» التي لم تدخر جهداً في سبيل دعم الارتقاء بمكانة ودور المرأة والطفل في جميع الميادين.

وأكدت الشيخة عزة بنت راشد النعيمي أن يوم المرأة العالمي الذي احتفل به أمس ليس مجرد مناسبة احتفالية أو تخليد لذكرى أو وقفه لتمجيد دور المرأة وإنما هي مناسبة لتعزيز وتمكين دور المرأة وضمان مشاركتها الفاعلة جنباً إلى جنب مع الرجل في البناء والتخطيط لمستقبل دولتنا وأجيالنا القادمة وهو ما تؤمن به قيادتنا الرشيدة التي لم تدخر جهداً لدعم وتمكين المرأة التي باتت اليوم تتبوأ أعلى المناصب على صعيد السلطة التشريعية والحكومة ومختلف إدارات الدولة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت لتحقيق التنمية والاستقرار في العالم