الاتحاد

عربي ودولي

رعب «بوكو حرام» يمنع تلميذات في نيجيريا من العودة لمدارسهن

لاجوس (د ب أ)

رفضت تلميذات يسيطر عليهن الذعر العودة أمس، إلى مدرستهن في شمال شرق نيجيريا، بعد اختطاف 110 زميلات لهن في هجوم لمسلحين يشتبه بانتمائهم لجماعة «بوكو حرام» الإرهابية.
وقال أولياء أمور، إن المدرسة الثانوية التي هاجمها المسلحون في 19 فبراير الجاري، والواقعة في بلدة دابتشي بولاية يوبي، ظلت مغلقة طوال أسبوع. ولكن عندما فتحت أبوابها مجدداً أمس ظلت خالية.
وقال محمد ميلي، وهو والد لتلميذتين في المدرسة إن «ابنتاي لم تعدن إلى المدرسة لأنهما خائفتان للغاية. نحن كآباء أيضا خائفون بالمثل».
كما قال والد آخر يدعى محمد إبراهيم: «أبحث لابنتي عن مدرسة أخرى في بلدة أخرى يكون فيها التعليم مأمونا لابنتي». وأكد مفوض التعليم في ولاية يوبي، محمد لامين أن المدرسة لا تزال مغلقة بسبب رفض تلميذاتها المصدومات الحضور. وأمس الأول أعلنت الحكومة رسميا أن 110 فتيات من إجمالي 906 تلميذات في المدرسة مفقودات منذ الهجوم الذي وقع الاثنين من الأسبوع الماضي.
ومن ناحية أخرى أفاد سلاح الجو النيجيري بأنه نشر قوات وطائرات إضافية للمساعدة في البحث عن «فتيات دابتشي».
يشار إلى أن الخطف في دابتشي هو ثاني حادث خطف لعدد كبير من الفتيات بعد أن خطفت بوكو حرام 200 تلميذة من مهجع مدرستهن في بلدة تشيبوك شمالي نيجيريا عام 2014. وخطفت بوكو حرام آلاف النساء والفتيات في الأعوام الماضية، لتزويجهن من عناصر الجماعة أو استعبادهن.

اقرأ أيضا

قتلى وجرحى في انفجار بريف حلب شمالي سوريا