الاتحاد

الإمارات

حاكم عجمان وعمار النعيمي يطلعان على استراتيجية «التغير المناخي والبيئة»

عجمان (وام)

اطلع صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان على خطط وبرامج واستراتيجية وزارة التغير المناخي والبيئة، وأهم المشروعات المزمع تنفيذها خلال المرحلة المقبلة على مستوى الدولة عامة وإمارة عجمان خاصة.
جاء ذلك خلال استقبال سموهما، أمس، بحضور الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان لمعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة.
واستمع سموهما من معالي الدكتور الزيودي لشرح وافٍ حول سياسة واستراتيجية وزارة التغير المناخي والبيئة للمرحلة المقبلة والتي سيتم تنفيذها على مراحل.
وأكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي أن القيادة الرشيدة للدولة تولي قطاع البيئة اهتماماً كبيراً والتي تسخر الإمكانات المادية والمعنوية كافة من أجل راحة المواطن ورفع مستوى الخدمات المقدمة له في هذا الشأن، وأشاد سموه بالجهود التي تبذلها وزارة التغير المناخي والبيئة في مجال حماية البيئة مما يحافظ على بيئة مستدامة خالية من التلوث.
وأبدى سموه حرصه على تذليل جميع الصعاب التي قد تواجه المشروعات التي ستنفذها الوزارة مستقبلًا.. مؤكداً ضرورة الاهتمام بالكوادر الوطنية والتركيز على تنمية قدراتهم وتأهيلهم.
وكان الشيخ راشد بن حميد النعيمي قد بحث مع معالي وزير التغير المناخي والبيئة سبل تعزيز التعاون المشترك في مجال إعادة تدوير النفايات بإمارة عجمان وتوثيق أوجه التعاون المشترك وتعميق أواصر التنسيق المتبادل ما بين الدائرة والوزارة في مختلف المجالات والقضايا البيئية وإعادة تدوير النفايات وتنفيذ مشاريع التدوير في الإمارة، والتي تسهم في تحقيق التنمية المستدامة التي تلقي بظلالها الإيجابية على مختلف نواحي الحياة.
وناقش الشيخ راشد بن حميد بحضور عبد الرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة مع معالي وزير التغير المناخي والبيئة العديد من المواضيع المتعلقة بالتنسيق مع الوزارة في تنفيذ المشاريع البيئية المستقبلية في المناطق الشمالية بما فيها إمارة عجمان وآليات البدء بتنفيذ مراحلها المختلفة وطرق تجميعها، والتنسيق مع الدوائر والجهات المحلية والاتحادية في مجال إعادة تدوير النفايات بالإضافة إلى متابعة المشاريع الحالية التي تنفذها الدائرة والمشاريع المستقبلية الرامية إلى توفير بيئة صحية وآمنة لكافة سكان ومناطق الإمارة بعجمان. وثمن رئيس دائرة التخطيط والمساحة التعاون الكبير الذي تقدمه وزارة التغير المناخي والبيئة واهتمامها الملحوظ بإنجاح المشاريع البيئية التي تنفذها الدائرة للارتقاء بإمارة عجمان كمدينة حديثة وخضراء ينعم سكانها بالعيش الصحي الآمن وتستقطب السياح والزوار من كافة أقطاب العالم لينعموا بأجواء نقية ونظيفة. وأفاد أن الدائرة قطعت شوطاً كبيراً في مجال التنمية المستدامة ونفذت العديد من المشاريع التي تهدف لتدوير النفايات والتخلص منها بشكل آمن وصحي لتجنيب السكان آثارها الكارثية والحفاظ على الصورة الجمالية لإمارة عجمان. من جانبه أشاد معالي وزير التغير المناخي والبيئة بجهود الدائرة ودورها البارز في الحفاظ على البيئة وصيانة مواردها الطبيعية وحرصها على زيادة الرقعة الخضراء التي تعد الوسيلة الأفضل في الحفاظ على الأجواء النقية فضلاً عن دورها الكبير في تدشين ودعم مشاريع إعادة تدوير النفايات وغيرها من المشاريع التي تهدف إلى الحفاظ على البيئة وحماية الطبيعة. وأوضح معالي الزيودي أن كافة الدوائر المحلية والاتحادية تنسجم أهدافها مع رؤية القيادة الحكيمة بالدولة وتوجهاتها الرشيدة والتي تسعى لتحقيق رؤية الإمارات 2021 وتعزيز استدامة المشاريع البيئية التي تنفذ في سائر أنحاء الدولة.. معرباً عن اعتزازه بالشراكة القوية بين الدائرة والوزارة والتي تسرع عمل المشاريع التنموية الهامة التي تصب في خدمة شرائح المجتمع كافة.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي