الاتحاد

الرياضي

البنزرتي: عجمان لم يقدم شيئاً وحصد نقطة بـ «خطأ قاتل»

حبوش صالح لاعب بني ياس وسط حصار جاسم علي (يمين) وغريب حارب

حبوش صالح لاعب بني ياس وسط حصار جاسم علي (يمين) وغريب حارب

سيطر التعادل على مباراة “السماوي” والبرتقالي”، وهي النتيجة التي تعتبر أشبه بالخسارة لفريق بني ياس الذي سيطر على أغلب فترات المباراة، وتسابق لاعبوه في إهدار الفرص، بل كان بمقدورهم “قتل” اللقاء في الشوط الأول. ومن المؤكد أن الغرايري مدرب عجمان نجح في التعامل مع مجريات المواجهة، خاصة مع التشكيلة الدفاعية التي خاض بها اللقاء، وعلى الرغم من أن السماوي نجح في شل فاعلية هجمات “البرتقالي”، إلا أن أغلب هجماته جاءت من الأطراف، بعد أن أغلق عجمان منطقة العمق، ولم يستطع لاعبو بني ياس تجاوزها سوى ببعض المهارات الفردية لحبوش صالح وفوزي بشير.
هدف السماوي أحرزه سانجاهور من كرة عرضية، بينما جاء هدف عجمان بعد أن استغل كابي الثغرة خلف الدفاع.
من ناحيته تحدث لطفي البنزرتي مدرب بني ياس عن المباراة وظروف التعادل في الدقائق الأخيرة، قائلاً: منذ البداية لعب عجمان بأسلوب دفاعي بحت، حيث أغلق المساحات تماماً في الخلف، وقوة بني ياس تبرز في المساحات، وبالطبع فإن الفريق الذي يعتمد على هذا الأسلوب يكون تركيزه الكبير على الهجمات المرتدة، وعلى الرغم من طريقة لعب عجمان، إلا أننا سيطرنا على مجريات المباراة تماماً وسجلنا هدفاً في الشوط الأول، وأضعنا العديد من الفرص.
وقال البنزرتي: حذرت اللاعبين من الأخطاء والاندفاع الهجومي أحياناً، وشرحت لهم الأسلوب الذي يتبعه عجمان في المباريات عن طريق المرتدات، وبالفعل كانت البداية قوية للسماوي، وجاء هدف التقدم، ولكن عجمان استغل الخطأ الفادح لتقدم خط الدفاع إلى الأمام، حيث اندفع كابي بالكرة، وخطف هدف التعادل، وهو من اللاعبين المميزين الذين يحرزون الأهداف من أنصاف الفرص، وكاد الأمر يتجاوز التعادل في النهاية، عندما سعى عجمان وبقوة في بعض المرتدات إلى حصد النقاط الثلاث وكاد أن يضيف الهدف الثاني.
ورفض البنزرتي تحميل مسؤولية الهدف لأحد وقال: إن المسؤولية تقع على جميع اللاعبين، وبالطبع فإن الفرص الضائعة قبل الهدف أوجدت سيناريو آخر للمباراة، التعادل أشبه بالخسارة على ملعبنا خاصة أن فريقنا أدى وأبدع طيلة فترات المباراة، وأهدر العديد من الفرص التي كانت كفيلة بحسم اللقاء لو سجلنا فرصة واحدة فقط.وحول مستوى عجمان قال البنزرتي: “البرتقالي” لم يقدم شيئاً يذكر في المباراة، مقابل أداء وتألق لاعبي السماوي، وهدف التعادل جاء فرصة وحيدة في الشوط الثاني، والحظ الكبير خدم عجمان وأهداه نقطة غالية.
وتحدث البنزرتي عن التشكيلة التي خاض من خلالها اللقاء، قائلاً : بالنسبة لبابا جورج فقد فضلت إراحته في هذه المباراة، وعدم الزج به، من أجل أن يكون جاهزا تماماً للمباراة القادمة، خاصة أنه لعب جميع مباريات الموسم، ولم يحصل على فرصة للراحة، ولمست ذلك من خلال التمارين، وفي المقابل قمت في الشوط الثاني بسحب موديبو ديارا في ربع الساعة الأخير من المباراة، من أجل تحقيق هدفين، الأول هو إراحته، خاصة بعد تقديمه المستوى الكبير وإضاعته للعديد من الأهداف، والثاني هو إشراك صالح المنهالي من أجل منحه الفرصة ليتأقلم مع الفريق، وينسجم مع المجموعة بشكل أفضل، ولكي يكتسب الخبرة المطلوبة وإعداده شيئاً فشيئاً حتى أن يكون أحد العناصر الأساسية في المستقبل.
وعن اختياره للتشكيلة الأساسية قال البنزرتي: أي لاعب يبدع ويتألق يحجز لنفسه مكاناً في التشكيلة الأساسية ويجد الفرصة للعب. ونفى البنزرتي أن يكون خروج ديارا في الشوط الثاني قد أعطى الراحة لدفاع عجمان، وأكسبه ثقة أكبر في الهجمات، حيث قال: خطة عجمان كانت تعتمد على المرتدات، ولو فتح عجمان الدفاع منذ البداية لأحرزنا العديد من الأهداف.
وحول المباراة القادمة أمام الجزيرة، وطموحه في المنافسة فيما تبقي من مباريات في الدوري، قال البنزرتي: لا أرى المباراة “ديربيا” كما يقول البعض، والجزيرة فريق كبير وقوي، ويملك تنظيماً في جميع خطوطه، تركيزي ينصب على تطوير أداء فريقي، وتنمية مهاراته دون النظر إلى نتيجة أي مباراة، خاصة أننا
لا زلنا في مرحلة الإعداد والتطوير، وما أريد تحقيقه خلال المرحلة المقبلة، هو أن يتطور هذا الأداء للأفضل، وأن لا يتراجع المستوى، وقلتها في السابق وأقولها مجدداً إن بني ياس في طريقه الصحيح، لأن يكون أحد أفضل الفرق في الإمارات، وحالياً هناك العديد من الخامات في الفريق والتي أعمل على صقلها وتهيئتها ليس لموسم واحد فقط، وأنما لسنوات قادمة، من أجل أن يخدم ذلك مسيرة الفريق عبر مختلف المسابقات التي يشارك من خلالها.


وصف «النقطة» بالمكسب
الغرايري: أرفض اتهام «البرتقالي» بالتخاذل وعدم القتالية


أبوظبي (الاتحاد) - أكد مدرب عجمان غازي الغرايري خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة أن النقطة التي حققها على أرض بني ياس مكسب له، خاصة أن “السماوي” من فرق المقدمة في الدوري، وقدم مستويات كبيرة هذا الموسم، وقال: تعاملنا مع المباراة في حدود إمكانيات فريقنا، خاصة في ظل غياب المهاجم الصريح، صحيح أن بني ياس سيطر على مجريات اللقاء في الشوط الأول، وكاد أن يحرز أكثر من هدف لولا تألق جمال عبدالله وإبعاده أكثر من كرة.
وقال الغرايري: حاولنا أن يكون هناك توازناً بين الهجوم والدفاع، حتى يكون للفريق خطورته في المنطقة الأمامية، وفي الوقت ذاته المحافظة على الدفاع، وشرحت للاعبين أن خطورة بني ياس تكمن في المرتدات السريعة، وجاء الشوط الثاني استمراراً لسيطرة بني ياس، وجاء هدف التعادل في وقت حرج بالنسبة للسماوي، وهو تعادل مستحق لنا، خاصة أمام مستوى بني ياس المتطور.
وحول حظوظ عجمان في البقاء في دوري المحترفين، ومدى الفائدة التي تحققت من حصوله على هذه النقطة قال الغرايري:
لا أفضل الدخول في أي حسابات الآن، لأنه ليس الوقت المناسب للحديث عن الهبوط، خاصة في ظل الظروف التي يعيشها الفريق، وما أريد التركيز عليه خلال المباريات المقبلة، هو تقديم أفضل المستويات، والخروج بأفضل النتائج من خلال كل مباراة يخوضها الفريق، ومستوى الفريق في تحسن خاصة مع الأداء الرجولي أمام فرق الصدارة، على الرغم من الخسارة، وبعد ما قدمه أمام بني ياس والذي يعتبر “الحصان الأسود” في دوري المحترفين.
وقال الغرايري: إن شعارنا هو الفوز والسعي إلى تحقيق ذلك، ولكنني أتعامل مع كل مباراة بظروفها وإكساب اللاعبين رغبة تحقيق الأفضل، والانتقال إلى المستويات التي تؤهلهم لذلك، مع محاولة عدم خسارة النقاط قدر الإمكان خلال المرحلة المقبلة.
واستنكر الغرايري أن يكون فريقه قد لعب بتخاذل أو بدون روح قتالية، حيث قال إن لاعبي عجمان قدموا المطلوب منهم ، وطبقوا الخطة الموضوعة بنجاح، حيث لعبوا وبتوازن بين الدفاع والهجمات المرتدة التي قاموا بها، وقد يكون غياب محمدعبد القادر قد أثر على هجوم الفريق، حيث أنه أحد الأوراق الهجومية المهمة بالنسبة لي، وبشكل عام فإنني راضٍ عن أداء الفريق والكرة الجماعية التي قدمها اللاعبين وأضاف أنه على الرغم من اقتناعي بالأداء، إلا أنه كانت هناك أخطاء ونحاول قدر الإمكان التعلم من ذلك لضمان عدم تكرارها في المستقبل، ولكي نحاول تصحيح الوضع قدر الإمكان خلال الفترة المقبلة.

المنصوري:
هدف كابي من زاوية «ميتة»


أبوظبي (الاتحاد) - قال مرزوق المنصوري إداري فريق بني ياس إن عجمان اعتمد على المرتدات التي نجح من خلالها في تسجيل هدف التعادل، وأخبرنا لاعبي السماوي أن المباراة ستكون صعبة، خاصة أن عجمان ليس لديه ما يخسره، على عكس بني ياس الذي يتطلع للحفاظ على مركزه، والتقدم إلى الأمام، و”البرتقالي” دافع وأغلق المساحات، واستفاد بالفعل من المرتدة التي تم نقلها بسرعة إلى كابي الذي سدد الكرة في زاوية ميتة وصعبة جداً للحارس محمد غلوم.
وكان يجب على بني ياس استثمار الفرص الكثيرة التي سنحت له حتى يعزز تقدمه ويحقق الفوز، وقال مرزوق: كنا نستحق الفوز، ونفكر منذ الآن في المواجهة المقبلة أمام الجزيرة.

فوزي بشير :
قدمنا مباراة كبيرة والقادم أفضل


أبوظبي (الاتحاد) - قال فوزي بشير المحترف العُماني في صفوف بني ياس: قدمنا مباراة كبيرة، وكانت السيطرة كاملة للسماوي، خاصة من ناحية امتلاك الكرة والهجمات المنظمة، بالإضافة إلى الفرص العديدة التي أضعناها أمام مرمى عجمان، والتعادل نتيجة ظالمة للسماوي وخسارة لنا، خاصة أننا كنا الأفضل، وكان أداؤناً طيبا.
وقال: عجمان استغل الخطأ الذي ارتكبه السماوي بالتقدم إلى الأمام واستطاع تسجيل هدف التعادل من الفرصة الحقيقة الوحيدة التي أتحيت له، وخرج بنقطة أشبه بالفوز، وكان من المفترض أن نحصل على نقاط المباراة كاملة، خاصة أننا قاتلنا حتى اللحظة الأخيرة من المباراة.
وأكد فوزي بشير أن السماوي طوى صفحة عجمان، ويتطلع منذ الآن إلى مباراته القادمة أمام الجزيرة، وأن التعادل لن يؤثر على نفسية اللاعبين قبل المواجهة المقبلة، ولدينا طموح بالتقدم إلى الأمام والـقادم أفضـل بالنسـبة لبني ياس، وأشكر الجماهير التي ساندت الفريق في المباراة.


غريب حارب: طموحنا لن ينتهي حتى لو هبطنا!

أبوظبي (الاتحاد) - أكد غريب حارب لاعب عجمان أن ظروف المباراة خدمت البرتقالي، خاصة أنه لعب بدون ضغوط كبيرة، على عكس بني ياس الذي يتطلع للتقدم إلى الأمام في ترتيب الدوري، وقال: عجمان يتحسن من مباراة إلى أخرى، وأداؤه يتطور تحت قيادة الغرايري، بدليل الأداء الجيد للفريق في آخر أربع مباريات. وأكد غريب أن عجمان، حتى ولو هبط في نهاية الموسم، فإن ذلك لا يعني نهاية طموحاته، فالهبوط ليس نهاية العالم، ولا يزال أمامنا الكثير في مشوار الدوري قبل أن نتحدث عن ذلك، وفريقنا يملك الكثير ولكن عاندته الظروف في المباريات السابقة، وكنا بحاجة للحظ في بعض هذه المباريات، الأهم هو أن نستفيد من تجربتنا الحالية، ونحاول تقديم المستوى الأفضل قدر الإمكان.


عادل عبدالكريم: كنا نحتاج الغرايري منذ بداية الموسم


أبوظبي (الاتحاد) - كشف عادل عبدالكريم لاعب عجمان أن الفريق تغير تماماً تحت قيادة غازي الغرايري، وقال: كنا بحاجة للغرايري منذ بداية الموسم، حيث ظهرت لمساته على الفريق ولو كان معنا منذ البداية لكنا الآن ضمن الستة الأوائل في ترتيب الدوري، والحال نفسه بالنسبة للاعبين المحترفين والذين كان تغييرهم إيجابياً ولصالح الفريق.
وحول نتيجة المباراة قال: التعادل نتيجة طيبة على أرض بني ياس ووسط جماهيره، خاصة مع الشراسة الهجومية والمهارات العالية التي يتمتع بها بني ياس، ونحاول أن يكون أداؤنا أفضل خلال المباريات القادمة.


738 متفرجاً

أبوظبي (الاتحاد) - على الرغم من أن الجماهير التي حضرت المباراة 738 متفرجاً في مباراة بني ياس وعجمان، إلا أن الرقم يعتبر مرضياً في أول مباراة يخوضها السماوي على أرضه، خاصة مع امتلاء مقاعد الدرجة الثانية، والمؤازرة الكبيرة طوال المباراة للفريق، ومن المتوقع أن يجذب الملعب القريب من المناطق السكنية الجماهير بشكل أكبر في المباريات المقبلة، خاصة «الديربي» المنتظر أمام الجزيرة.

ثامر محمد: «نقطة» مرضية

أبوظبي (الاتحاد) - أكد ثامر محمد لاعب فريق السماوي أن التعادل مقنع، رغم ضياع العديد من الفرص، وعدم الاستفادة منها، والتعادل فرضته ظروف ومعطيات المباراة، ويجب أن نفكر في إيجابيات التعادل، حيث أن النقطة أفضل من الخسارة، طموحنا خلال المرحلة المقبلة سيكون التركيز على الأداء والتطلع لتقديم الأفضل، وأيضاً التقدم في ترتيب الدوري.


فهد فريش: دفعنا ثمن عدم استغلال الفرص

أبوظبي (الاتحاد) - قال فهد فريش مدافع السماوي إن الفريق بذل جهداً كبيراً، وصنع العديد من الفرص على مدار الشوطين، ولكن عجمان قال كلمته في النهاية، واستطاع الظفر بالتعادل، وهذه هي كرة القدم، وعندما لم تستطع التسجيل واستغلال الهجمات، فإن ذلك يصبح دون قيمة كبيرة.
وقال فريش: أشكر الجماهير الكبيرة والتي تواجدت خلف الفريق، وأعدهم أن يكون القادم أفضل وأجمل في مسيرة السماوي، خاصة المباراة المقبلة أمام الجزيرة.

ظروف خاصة وراء غياب صالح إسماعيل

أبوظبي (الاتحاد) - لم يحضر صالح إسماعيل مدير فريق بني ياس المباراة، بعد أن اضطرته الظروف إلى السفر كمرافق مع والده في رحلة علاج، ومن المتوقع أن يستمر غيابه لفترة.

اقرأ أيضا

اللجنة المنظمة لسباق القفال تراقب حالة البحر