الاتحاد

الاقتصادي

أزمة الغاز تعيد مفاعلاً نووياً متوقفاً إلى العمل في سلوفاكيا

شاحنة تمر أمام مصنع متوقف عن العمل في سلوفاكيا بسبب نقص إمدادات الطاقة

شاحنة تمر أمام مصنع متوقف عن العمل في سلوفاكيا بسبب نقص إمدادات الطاقة

قررت الحكومة السلوفاكية بدء عملية إعادة تشغيل الوحدة الثانية من محطة للطاقة النووية، بسبب توقف إمدادات الغاز الروسي عبر أوكرانيا، كما أعلن رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكو أمس الأول في براتيسلافا·
وتستورد سلوفاكيا العضو في الاتحاد الأوروبي منذ 2004 اكثر من 98% من احتياجاتها من النفط والغاز، وقد توقف تسليم الغاز الروسي الى سلوفاكيا منذ مساء الثلاثاء الماضي، وتضطر سلوفاكيا الى استيراد حوالى 20% من استهلاكها للكهرباء·
وقال رئيس الوزراء في ختام اجتماع استثنائي للحكومة إن ''حكومة الجمهورية السلوفاكية قررت، لما فيه مصلحة سلوفاكيا والصناعة والمواطنين، البدء بكل الأعمال التقنية حتى يمكن إعادة تشغيل هذه الوحدة في أقرب وقت ممكن''·
وقال وزير الطاقة لوبومير ياهناتك خلال مؤتمر الصحفي إن بلاده ليس لديها خيار آخر في مواجهة خطر أزمة طاقة، وأضاف ''إذا سألتني كم من الوقت لا زلنا نملك لدراسة هذه الخطوة، فيتعين أن أقول لك أن الآن هو الوقت المناسب لذلك''·
وأوضح فيكو أن الحكومة قد اتخذت هذا القرار ''لدى تجاوز نقطة حساسة'' تتعلق بالفترة التقنية الضرورية المحددة بستة ايام، وكانت الوحدة الثانية من المحطة أوقفت في 31 ديسمبر ،2008 تطبيقاً لالتزامات اتخذتها سلوفاكيا قبل انضمامها الى الاتحاد الأوروبي، وكانت الوحدة الاولى من هذه المحطة أغلقت اواخر عام ·2006
وأوضح فيكو ''ندرك أن ثمة خرقاً لشروط معاهدة الانضمام'' الى الاتحاد الاوروبي، مشيراً الى أن الحكومة تتحمل مسؤولياتها، وأضاف رئيس الوزراء الاشتراكي الديمقراطي أن التأخر في تشغيل الوحدة الثانية كان سينجم عنه خطر وقوع البلاد في العتمة، مشيراً الى انه يتابع باهتمام مفاوضات الاتحاد الاوروبي مع روسيا وأوكرانيا·
وقال إن الوحدة الثانية ستشغل الفترة الضرورية حتى يسود الاستقرار المطلق سوق الغاز والامتلاء التام لخزانات الغاز· وأكد فيكو توافر ''كل المعايير الأمنية'' في مفاعل ياسلوفسكي وانه أوقف عن العمل لأسباب سياسية·
وكان الاتحاد الأوروبي الذي اعتبر المعايير الأمنية غير كافية، طلب إقفال الوحدة الثانية التي ترقى الى الثمانينات مع مفاعلات سوفيتية الصنع·
وتعليقاً على مشروع إعادة تشغيل مفاعل ياسلوفسكي، دعا رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروسو هذا الاسبوع البلدان الاوروبية الى احترام التزاماتها، واحتجت النمسا المجاورة ايضاً على اعادة تشغيل المفاعل في سلوفاكيا، وحذرت الجماعات المعنية بالبيئة من مخاطر إعادة تشغيل المفاعل·
وانتقد متحدث باسم مفوضية الاتحاد الأوروبي للطاقة في بروكسل الإجراء وحذر سلوفاكيا من انتهاك القانون، وقال أندريس بيبالجس ''من الواضح أنه لا توجد أسس قانونية لتشغيل المفاعل'' وعندما تقوم الحكومة بإعادة تشغيله فإنها تنتهك بشكل واضح قانون الاتحاد الأوروبي·

اقرأ أيضا

اختبار أطول رحلة طيران من دون توقف بين نيويورك وسيدني