صحيفة الاتحاد

الرياضي

فيدرر لا يخشى القرعة الصعبة مع ديوكوفيتش ونادال

لوس انجلوس (أ ف ب)

أكد السويسري روجيه فيدرر المصنف تاسعا عدم خشيته، من القرعة التي أوقعته في جهة واحدة مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثاني والإسباني رافايل نادال السادس في دورة انديان ويلز الأميركية للتنس، أولى دورات الماسترز للألف نقطة، وتلي هذه الدورة دورة ميامي الأميركية أيضاً، وهي من الفئة نفسها. وتوج ديوكوفيتش باللقبين في العام الماضي، حين حقق بداية مثالية للموسم قبل أن ينتزع البريطاني اندي موراي المبادرة في القسم الثاني، ويتصدر التصنيف العالمي للاعبين المحترفين.
بدأ فيدرر (35 عاماً) الموسم الحالي بشكل مثالي بتعزيز رقمه القياسي بلقبه الثامن عشر في البطولات الكبرى، حين توج على حساب نادال في بطولة أستراليا المفتوحة، إلا أنه خرج الأسبوع الماضي من ربع نهائي دورة دبي.
وقال السويسري: «إنها قرعة رائعة، لم أر شيئاً مماثلاً، قد تكون واحدة من أقوى المجموعات التي تفرزها القرعة حتى الآن».
وفي حال سارت الأمور من دون مفاجآت، فان فيدرر يتواجه مع ديوكوفيتش أو نادال في ربع النهائي، وفي جعبة هذا الثلاثي 12 من الألقاب الـ13 الأخيرة للدورة.
ويقع في هذا القسم من الجدول إضافة إلى هذا الثلاثي، الإرجنتيني خوان مارتن دل بوترو والاسباني فرناندو فرداسكو والاسترالي الموهوب نيك كيريوس الذي اخرج ديوكوفيتش من الدور الثاني في اكابولكو المكسيكية الأسبوع الماضي، والألماني الشاب ميشا زفيريف الذي أرهق نادال بخمس مجموعات في ملبورن.
وتابع فيدرر: «جئت إلى انديان ويلز لمواجهة هؤلاء اللاعبين، ولا يهم أن حصل ذلك في نصف النهائي أو النهائي أو في الواقع في الدور الرابع»، مضيفا «اعتقد انه من الجيد أن أواجههم باكرا، وأنا أتطلع إلى ذلك».
وفي القسم الثاني من القرعة، من المحتمل أن يواجه موراي في نصف النهائي السويسري ستانيسلاس فافرينكا الثالث أو الفرنسي جو-ويلفريد تسونجا السابع أو النمساوي دومينيك ثييم الثامن. ولدى السيدات، تبدو الفرصة سانحة أمام الألمانية انجيليك كيربر المصنفة ثانية لانتزاع صدارة التصنيف العالمي للمحترفات من الأميركية سيرينا وليامس الأولي، بسبب غياب الأخيرة لأصابه في الركبة.
وكانت سيرينا قد خسرت نهائي العام الماضي امام البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا.
وتصدرت كيربر التصنيف لأشهر قليلة بعد فوزها بلقبين كبيرين في 2016، لكن الأميركية استعادته عقب تتويجها في بطولة أستراليا المفتوحة مطلع السنة الحالية، حين انفردت بالرقم القياسي لعدد الألقاب في الغراند سلام (23).
وقالت الالمانية: «الاهم بالنسبة إلى العودة إلى هنا والفوز بالمباريات، وهذا ما أركز عليه»، مضيفة عن احتمال انتزاع الصدارة «إنه شعور جيد بالطبع، ولكن في الواقع إنه رقم فقط يأتي قبل اسمي».