الاتحاد

الرياضي

67 سائقاً ودرّاجاً في رالي دبي الصحراوي

دبي (الاتحاد)

أكمل رالي دبي الصحراوي، استعداداته للمعركة الصحراوية المثيرة، التي تجمع بين القوة والحنكة التكتيكية، فوق صحراء القدرة بدبي، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ويشكل الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية (فيا) والجولة الافتتاحية من بطولة العالم للدراجات النارية (فيم).
ويشهد الرالي المدعوم من عبد الواحد الرستماني ونيسان الشرق الأوسط، مشاركة 67 سائقاً ودرّاجاً من مختلف أنحاء الشرق الأوسط والعالم، يتقدمهم الدرّاج المقيم في دبي وبطل رالي دكار الأخير للدراجات النارية، سام سندرلاند.
وفي كلمة ألقاها بالمؤتمر الصحفي الرسمي للإعلان عن إطلاق الرالي، والذي أقيم في منتجع وسبا باب الشمس الصحراوي، قال محمد بن سليّم، رئيس نادي السيارات رئيس اتحاد رياضة السيارات والدراجات النارية: سعداء للغاية بحجم ونوعية المشاركة في النسخة الأولى من الرالي، ونتطلع قدماً لمنافسة صحراوية، مليئة بالإثارة والتشويق في صحراء القدرة».
وأضاف ابن سليّم: هذا الرالي وراليات الباها يرسمان الطريق للراليات في الإمارات والشرق الأوسط، وكلنا ثقة بأنه سيواصل ترسيخ مكانته خلال الأعوام المقبلة».
ومن أبرز المنافسين على لقب فئة السيارات القطري ناصر صالح العطية بطل رالي داكار مرتين في فئة السيارات، والمشارك بسيارة من نوع تويوتا هايلوكس، والإماراتي الشيخ خالد القاسمي الذي يشارك برفقة الملاح الإماراتي خالد الكندي بسيارة أبوظبي ريسينج بيجو 208 دي كيه آر.
وتشمل قائمة السائقين الإماراتيين والمقيمين الـ 14 المشاركين في الرالي، السائق الإماراتي أحمد المقعودي الفائز برالي دبي الصحراوي الذي أقيم كجولة تجريبية في ديسمبر الماضي، ويرافقه بطل فئة الكوادز لعام 2012 عبيد الكتبي على متن سيارة تي 3 بولاريس باجي.
ويتصدر بطل رالي دكار الجديد لفئة الدراجات النارية، سام سندرلاند، قائمة سائقي الدراجات النارية الـ36 المشاركين في رالي دبي، ويعود البريطاني المقيم في الإمارات إلى صحراء دبي، حيث تدرب وطور مهاراته في قيادة الدراجات النارية حتى أصبح أحد أفضل الدرّاجين في العالم.
ومن أبرز منافسين سندرلاند، المتألق محمد البلوشي، إضافة إلى المتسابق البريطاني المقيم بالإمارات ديف ماكبرايد الفائز بلقب الدراجات النارية في رالي دبي الصحراوي، الذي أقيم كجولة تجريبية في ديسمبر الماضي.
وقال صلاح يموت، مدير المبيعات والتسويق لدى العربية للسيارات، أبرز شركات مجموعة عبدالواحد الرستماني، «متحمسون بدعمنا للنسخة الأولى من الفعالية التي تأتي ضمن جهود نادي الإمارات للسيارات، لتعزيز مكانة الرياضة، وتسهيل المشاركة فيها وبالتالي استمراريتها في استقطاب المزيد من المتنافسين المحليين».
وعن نيسان الشرق الأوسط، قال سمير شرفان، المدير التنفيذي لنيسان الشرق الأوسط «نحن في غاية السرور لتوحيد مساعينا مع شركاء عملنا في دبي والإمارات الشمالية، لمنح الدعم اللازم لرالي دبي الصحراوي، الذي يشكل إضافة مثيرة لأجندة رياضة المحركات في الإمارات، ويمنحنا فرصاً إضافية لاستعراض جودة سيارة نيسان باترول».
وتمت تسمية «نيسان باترول» بالسيارة الرسمية للرالي الذي يشهد مشاركة ثماني سيارات من نوع باترول يقود أحدها السائق القطري المدافع عن لقب كأس العالم لفئة تي2، وعادل حسين عبدالله، الذي يشارك في الرالي إلى جانب الملاح الفرنسي سيبستيان ديلاوني بدعم من نيسان الشرق الأوسط.

اقرأ أيضا

يونايتد يعرقل انطلاقة ليفربول المثالية