الاقتصادي

الاتحاد

لندن: الإضراب يهدد مستقبل الخطوط البريطانية

دعا وزير النقل البريطاني أندرو ادونيس أمس أطقم الطائرات بشركة الخطوط الجوية البريطانية إلى إلغاء إضرابهم المزمع هذا الشهر، قائلاً إنه يهدد وجود الشركة. ومن المقرر أن تضرب أطقم الطائرة سبعة أيام هذا الشهر بعد انهيار محادثات بين الشركة والنقابات بشأن تغيير ممارسات العمل. وسألته هيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” وزير النقل إن كان الإضراب يضع مستقبل الشركة في خطر فقال أدونيس “نعم أعتقد ذلك، مخاطر هذا الإضراب كبيرة للغاية”. وأضاف “لا تتمثل في الضرر الذي ستسببه للركاب والإزعاج الذي ستحدثه فحسب بل أيضاً في التهديد الذي تشكله لواحدة من كبرى شركاتنا”. وقال إن الإضراب المقرر “سيهدد وجود الخطوط الجوية البريطانية”.
وأعلنت نقابة “يونايت” الجمعة الماضي أن أعضاءها سيضربون ثلاثة أيام اعتباراً من 20 مارس وأربعة أيام ابتداء من 27 من الشهر نفسه في حين سحبت الخطوط البريطانية عرضاً رسمياً قدمته لأطقم الطائرات يوم الخميس قائلة إنه كان مشروطاً بعدم تحديد “يونايت” لمواعيد الإضراب.
وقال أدونيس إن الإضراب سيضر الاقتصاد بشدة وسيهدد الوظائف الخاصة بأعضاء النقابة. وأضاف “ينبغي (على النقابة) أن تلغي الإضراب. ينبغي أن تعود إلى المفاوضات مع الخطوط البريطانية مرة أخرى. لقد اقتربت بشدة من التوصل لاتفاق الأسبوع الماضي، اقتربت لدرجة أنني اعتقدت أنها ستواصل هذه المفاوضات بطريقة بناءة يمكن معها الدعوة لإلغاء هذا الإضراب”.

اقرأ أيضا

البنك الدولي يدعم دول الساحل الإفريقي بـ7 مليارات دولار