الاتحاد

أخيرة

ميريل ستريب تؤدي دور مارجريت ثاتشر

لندن (ا ف ب) - تؤدي الممثلة الأميركية ميريل ستريب الحائزة جائزتي أوسكار دور رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارجريت ثاتشر في فيلم مكرس “للمرأة الحديد” والذي خضعت خلاله لعملية تحويل رائعة لمظهرها الخارجي.
وفي صورة وزعها منتجو الفيلم الذي بدأ تصويره في 31 يناير في بريطانيا تظهر، ستريب وقد اعتمدت تسريحة شعر قصيرة ومنفوخة وتضع عقداً من اللؤلؤ وقرطي أذن تتماشى معه تماماً كما كانت تفعل رئيسة الوزراء البريطانية السابقة. وقالت الممثلة “إن إتاحة الفرصة لي للتعمق في تأثير هذه المرأة الاستثنائية على التاريخ يشكل تحدياً مهيباً ومثيراً للحماسة”. وأضافت في بيان صادر عن منتجي الفيلم “أحاول مقاربة الدور مع أكبر قدر من الحماسة، وأسهر على كل التفاصيل تماماً ما كانت تفعل ثاتشر. أمل أن أتمكن من أن أبين طاقة قريبة من تلك الصادرة عنها”.
وتعمل الممثلة البالغة الحادية والستين في الفيلم مجدداً مع المخرجة البريطانية فيليدا لويد التي أدارتها في فيلم “ماما ميا” عام 2008. ويقوم بدور دنيس زوجة ثاتشر الممثل البريطاني جيم برودبنت الذي حاز جائزة أوسكار عام 2002 عن دوره في فيلم “آيريس”.
ويتناول الفيلم فترة طويلة من حكم “المرأة الحديد” التي تحمل الرقم القياسي لأطول مدة أمضاها رئيس وزراء بريطاني في 10 داونينج ستريت. وقادت ثاتشر وهي المرأة الوحيدة التي تولت رئاسة الوزراء في بريطانيا حتى الآن، البلاد من عام 1979 إلى عام 1990.

اقرأ أيضا