الاتحاد

الاقتصادي

"بروج" تمنح "أدنوك للإمداد والخدمات" عقداً لنقل شحناتها من الرويس

خلال توقيع العقد (من المصدر)

خلال توقيع العقد (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أرست شركة أبوظبي للدائن البلاستيكية «بروج» على شركة «أدنوك للإمداد والخدمات»، عقداً لمدة ثلاث سنوات لنقل 11 مليون طن من البوليمرات من محطة بروج لمناولة الحاويات في الرويس بأبوظبي إلى ميناء خليفة وميناء جبل علي.
وفي مايو 2018، وقعت شركة أدنوك للإمداد والخدمات مع بروج عقداً لمدة 5 سنوات لإدارة عمليات مناولة شحناتها من المنتجات المعدة للتصدير في محطة مناولة الحاويات في الرويس التي يتوقع أن تصل إلى نحو 800.000 حاوية نمطية من قياس 20 قدماً سنوياً، ما يتطلب مجموعة واسعة من الخدمات بدءاً من العمالة الماهرة والخبرة الإدارية، مروراً بالأمان والتميز التشغيلي.
ويساهم هذا العقد الذي أرسته «بروج» في دعم أهداف استراتيجيتها لعام 2030، بزيادة إنتاجها من البتروكيماويات بمعدل ثلاثة أضعاف لتصل إلى 14.4 طن سنوياً.
وفي مايو 2018، في منتدى الاستثمار في الصناعات التكريرية والبتروكيماوية، كشفت «أدنوك» النقاب عن مخططاتها التفصيلية لبناء أكبر مجمع متكامل للصناعات التكريرية والبتروكيماوية في العالم بمنطقة الرويس، ما يمكن الشركة من تعزيز قيمة كل برميل نفط تنتجه. والمخطط حالياً قيد التنفيذ.
وقال أحمد عمر عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة «بروج»: «هذا هو العقد الثاني من نوعه في تعزيز التعاون بين شركتي بروج وأدنوك للإمداد والخدمات التي لدينا ثقة كبيرة في قدراتها وأدائها المميز الذي أظهرته في مناولتها لعملياتنا الخاصة بمناولة شحنات منتجاتنا في محطة الحاويات في الرويس».
وأضاف: «يمثل هذا العقد علامة فارقة جديدة في مسيرة تعزيز أعمالنا في سلسلة الإمداد بهدف تأمين أفضل طريقة لتسليم منتجاتنا إلى عملائنا حول العالم وأكثرها أماناً، بفضل خبرة أدنوك للإمداد والخدمات، التي تتولى حالياً كل عمليات المناولة لمنتجات بروج المعبأة وغير المعبأة وتحميلها في الحاويات في الرويس».
ووقع العقد أحمد عمر عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة «بروج»، والكابتن عبدالكريم المصعبي، الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك للإمداد والخدمات»، على هامش مشاركتهما في معرض «عرب بلاست 2019»، أضخم معرض تجاري لقطاع البلاستيك والبتروكيماويات والمطاط في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذي يعقد حالياً في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 5-8 يناير 2019.
من جهته، قال الكابتن عبدالكريم المصعبي، الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك للإمداد والخدمات»: «لقد عملنا على بناء شركة بحرية ولوجستية متكاملة تماماً من خلال ضم أصولنا وتعزيز خبراتنا المشتركة وأنشطتنا اللوجستية وخدماتنا البرية، فأصبحنا الآن الأكبر من نوعنا في المنطقة وذلك لتلبية احتياجات العملاء في قطاع النفط والغاز».
وأضاف: «نحن بذلك نوفر مزايا مهمة للشركات مثل بروج التي يمكننا تلبية احتياجاتها المتنوعة داخل الميناء وتولي عملياتها في شحن منتجاتها. ونحن على ثقة بأن شراكتنا مع بروج هي بمثابة نموذج يمكن أن يُحتذى به في سبيل فتح قنوات عمل جديدة مع كبار اللاعبين الإقليميين والدوليين».
ومن خلال وضعهما برنامجاً مشتركاً لشراكاتها واستثماراتها الاستراتيجية، ستعمل شركة أدنوك على زيادة حجم ونوعية منتجاتها التكريرية عالية القيمة وضمان دخولها بشكل أفضل للأسواق النامية حول العالم وخلق نظام بيئي مناسب للتصنيع في منطقة الرويس، يساهم بدوره في تعزيز القيمة المحلية المضافة ونمو القطاع الخاص وإتاحة فرص عمل مختصة. وفي الوقت الذي تشهد فيه الشركة نمواً ملحوظاً بأعمالها في قطاع التكرير والبتروكيماويات، ستتوفر فرص جديدة لشركة «أدنوك للإمداد والخدمات».

اقرأ أيضا

اختبار أطول رحلة طيران من دون توقف بين نيويورك وسيدني