الاتحاد

الرياضي

«أبوظبي الرياضي» يوقع اتفاقية مع «ليفورنو» للمبارزة

سالفاتوري خلال  التدريب مع لاعبي مركز النخبة

سالفاتوري خلال التدريب مع لاعبي مركز النخبة

أبوظبي (الاتحاد) - وقع مجلس أبوظبي الرياضي اتفاقية عالمية مع أكاديمية ليفورنو للمبارزة في محور تطويري جديد وخطوة مهمة تهدف إلى دعم لعبة المبارزة وصناعة أبطال أولمبيين عالميين بجانب تحقيق التكامل في أضلاع النجاح للمنظومة الرياضية في أبوظبي في ظل النهج الرائد الذي يقتفيه المجلس للارتقاء بجميع الرياضات.
وكشف المجلس النقاب على اتفاقيته الجديدة مع أكاديمية ليفورنو للمبارزة التي يقودها البطل الأولمبي العالمي سالفاتوري سانزو أشهر الرياضيين الإيطاليين وصاحب ذهبية أولمبياد أثينا 2004 وبطل العالم وأوروبا في اللعبة إلى جانب زملائه الآخرين من أبطال أوروبا والعالم وأصحاب الميداليات الذهبية في المحفل الأولمبي، حيث تتضمن الشراكة العديد من البرامج والمشاريع التطويرية الهادفة وفقاً للسياق المتبع في الاتفاقيات العالمية الأخرى، وتتضمن البنود الرئيسية زيارة ميدانية لأبطال العالم إلى أبوظبي على فترات زمنية متعاقبة تقام خلالها ورش عمل تدريبية مكثفة لمدربي ولاعبي المبارزة في مراكز النخبة بأبوظبي والعين والمنطقة الغربية بجانب الكادر الإداري والتدريبي ولاعبي ولاعبات نادي بني ياس للمبارزة، كما تستهدف نشاطات اللعبة في البرنامج الرياضي للمسابقات المدرسية.
ويتضمن البرنامج الزمني للمشروع الجديد الذي يحرص على تجسيد نهضة رياضية شاملة في لعبة المبارزة عقد ورش تدريبية في أبوظبي خلال يناير الحالي وتعقبها أخرى في أبريل المقبل، في حين سيشهد شهر يوليو إرسال مجموعة متميزة من اللاعبين إلى أكاديمية ليفورنو لمعايشة التجارب والتطبيقات الحديثة والخطط المتطورة والتعلم تحت إشراف ذوي الخبرة من أبرز وألمع نجوم العالم والأولمبياد في المبارزة بهدف الخروج بمكتسبات مثمرة وتخريج وصناعة أبطال عالميين في اللعبة يمثلون رياضة الإمارات بآمال حصد الذهب في الأولمبياد وبطولات العالم.
خبرات عالمية
ويحرص مجلس أبوظبي الرياضي من خلال اتفاقيته الجديدة على دعم لعبة المبارزة في أبوظبي ورعاية مدربيها ولاعبيها بالخبرات العالمية والمهارات العالية وتطوير الخطط التدريبية والإطلاع على التطبيقات العالمية الأولمبية التي تسهم في صناعة أبطال عالميين على مستوى أولمبي.
وانطلق المشروع أمس الأول بزيارة ميدانية لأربعة مدربين من أكاديمية ليفورنو للاعبي المبارزة في مركز نخبة أبوظبي في أولى المراحل العملية بالبرنامج تقدمهم سالفاتوري سانزو إلى جانب المدربة فريده سكاربر والمدرب باريرا ستيفانو والمدربة مارتا سيمونشلي.
من جانبه، أكد محمد إبراهيم المحمود الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي أن الاتفاقية مع أكاديمية ليفورنو، والتي يقودها أبطال العالم ودورات الألعاب الأولمبية تمثل لنا محوراً جديداً في مساعينا وخطواتنا بدعم وتطوير الألعاب والرياضات وجميع الرياضيين في أبوظبي.
وقال: لعبة المبارزة في أبوظبي ومن خلال مشروع مراكز النخبة الذي أسهم وأثمر عن توسيع قاعدة الممارسين للعبة أفرز قاعدة جيدة بجانب لاعبي ولاعبات نادي بني ياس الرياضي وفي ظل إطلاعنا على قدراتهم وإمكانياتهم الفنية وجدنا من الضروري التعاقد مع أكاديمية ليفورنو التي تعتبر واحدة من الأكاديميات العالمية المتطورة وصاحبة التاريخ الحافل بالأبطال ونجوم العالم أمراً مهماً ومفيداً لدعم هذه القاعدة العريضة بخبرات لاعبين بوزن ثقيل في المبارزة وحاصلين على الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية على الصعيد الأوروبي العالمي والأولمبي، لتكريس أهم التجارب المتطورة في صفوف اللعبة ودعم المدربين واللاعبين بالخطط والخبرات الحديثة والمهارات التي تساعد في بناء وتكوين شخصية البطل الأولمبي الذي نحرص كل الحرص للوصول إلى هذا الهدف بما يخدم رياضة الإمارات.
المشروع الأولمبي
وأضاف: التعاقد مع أكاديمية ليفورنو المتخصصة في لعبة المبارزة لتطبيق برنامجنا ومشروعنا الأولمبي وبقيادة النجم الذهبي سالفاتوري سانزو يعد بالمكسب الكبير لمجلس أبوظبي الرياضي والنموذج المثالي في قيادة دفة التطوير لتطلعات وآمال الشباب والفتيات من الرياضيين في لعبة المبارزة، مؤكداً بأنها فرصة كبيرة حرص مجلس أبوظبي الرياضي على تسخيرها لتعزيز نجاحات اللعبة ورياضييها والعمل على الاستفادة من كل جوانبها وصولاً لمستويات فنية مواكبة لتطبيقات الأكاديمية، مما يساعدنا على تأهيل اللاعبين واللاعبات وفق الأسلوب العالمي ويمهد لنا بنجاحات جديدة تصل بنا لأهدافنا وخططنا القصيرة والبعيدة المدى.
سعادة بالشراكة
من جانبه، أعرب سالفاتوري سانزو عن سعادته الكبيرة بالشراكة، وقال: مجلس أبوظبي الرياضي أقدم على مشروع رائد ومميز بفكرة جيدة تساعد على تأهيل اللاعبين بصورة علمية وفق الخطط التي اتبعها نجوم الأولمبياد والبطولات العالمية، وأضاف: سنضع عصارة خبراتنا ومهاراتنا والأساليب العالمية التي استلهمناها من تجاربنا العديدة في البطولات الأوروبية والعالمية والدورات الأولمبية أمام لاعبي ولاعبات المبارزة في مراكز النخبة ونادي بني ياس لنصل بهم إلى مستوى فني عالي في اللعبة.
وأشار سانزو صاحب ذهبية أولمبياد أثينا 2004 وبرونزية سيدني 2000 وبرونزية بكين 2010 بان البداية انطلقت وسنعمل بجد لبناء وتكوين ودعم قدرات المبارزين في المراكز المستهدفة من خلال التدريبات المكثفة والعمل على منحهم طاقات جديدة ومهارات وحركات مستخدمة في البطولات العالمية لنصل خطوة بعد خطوة إلى الأهداف المرسومة في الاتفاقية والتي تطمح لصناعة أبطال ولاعبين قادرين على المنافسة وحصد الميداليات الأولمبية.



سالفاتوري سانزو في سطور

حائز على 4 ميداليات أولمبية.
ذهبية فرق المبارزة في أولمبياد أثينا 2004.
فضية فردي المبارزة في أولمبياد أثينا 2004.
برونزية المبارزة في أولمبياد سيدني 2000.
برونزية المبارزة في بكين 2000.
بطل كأس العالم للمبارزة 2004.
صاحب الرقم القياسي بعدد مرات التأهل إلى مصاف كأس العالم للمبارزة بـ (21 مرة) ولم يتم كسر الرقم حتى الآن.
حاصل على 4 ميداليات ذهبية لبطولة أوروبا للمبارزة في أعوام (1999، 2000، 2005، 2008).
بطل إيطاليا في المبارزة ل 13 مرة
بطل إيطاليا في المبارزة ل 13 مرة.
ذهبية ألعاب البحر المتوسط 2008.

فريده سكاربر

ذهبية المبارزة في بطولة العالم 2001.
فضية المبارزة في دورة ألعاب البحر المتوسط 2001.
بطلة إيطاليا لأربع مرات.
فضية وبرونزية على الصعيد الأوروبي.
ذهبية وفضيتين في بطولات العالم للمبارزة.


باريرا ستيفانو

ذهبية فرق بطولة العالم للمبارزة 2008 بكين.
ذهبية فرق بطولة العالم للمبارزة 2009 أنطاليا.
فضية فرق بطولة العالم للمبارزة 2010 باريس.
ذهبية فرق بطولة أوروبا للمبارزة 2008 كييف.
ذهبية فرق بطولة أوروبا للمبارزة 2009 بلوفديف.

مارتا سيمونسيلي

برونزية فردي المبارزة دورة ألعاب البحر المتوسط 2005 الميريا.
ذهبية فردي بطولة العالم للمبارزة تحت سن 17- 1999 كيزتلي.
ذهبية فرق بطولة أوروبا للمبارزة تحت سن 20- 1999.

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»