الاتحاد

عربي ودولي

بيونج يانج: لاحاجة للحوار مع سيؤول

سيؤول (ا ف ب) - قالت كوريا الشمالية أمس إنه لم يعد من الضروري مواصلة الحوار مع الجنوب غداة توقف مفاجئ للمحادثات على المستوى العسكري التي بدأتها مع جارتها بعد اشهر من التوتر. وجاء في بيان بثته وكالة الأنباء الكورية الشمالية “بدا واضحا أن الخونة لا يريدون تحسنا في العلاقات بين الشمال والجنوب ويريدون تجنب الحوار لذلك لم يعد جيشنا وشعبنا يشعران بالحاجة إلى مواصلة التحدث اليهم”. وتعني كلمة “الخونة” الحكومة الكورية الجنوبية بما فيها وزارتا الدفاع والتوحيد. وكانت محادثات بين مسؤولين عسكريين كبار من البلدين انتهت فجأة أمس الأول بدون التوصل إلى اتفاق.
ودعت الصين الكوريتين أمس إلى تجاوز خلافاتهما واستئناف حوارهما . وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ما زاوتشو “نأمل في أن يتمكن الطرفان من مواصلة الحوار والاتصالات، وأن يلتقيا في منتصف الطريق ويعملا معا للإضطلاع بدور بناء من أجل تحسين العلاقات والحفاظ على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة” الكورية.
وقد انسحب الوفد الشمالي من طاولة المفاوضات أمس الأول بعدما رفض طلب سيؤول الاعتذار عن حادثين خطيرين وقعا السنة الماضية وأديا إلى مقتل حوالى 50 كوريا جنوبيا.
وكان هذا أول اجتماع بين مسؤولي البلدين منذ قصف الجزيرة الكورية الجنوبية، ما أثار توترا حادا في شبه الجزيرة. والاجتماع بين الكوريتين الذي انطلق الثلاثاء، كان يفترض ان يحدد مكان وزمان وجدول اعمال اجتماع رفيع المستوى، بين وزيري الدفاع على الأرجح. ودعا المتحدث الصيني من جديد في مؤتمر صحفي اعتيادي الى استئناف المفاوضات السداسية حول ازالة البرنامج النووي الكوري الشمالي.

اقرأ أيضا

ماي تسمح لـ"هواوي" بالمشاركة في بناء شبكة الجيل الخامس في بريطانيا