الاتحاد

الاقتصادي

اليورو يقفز مع ترقب كلمات رؤساء بنوك مركزية

عملات يورو معدنية (أرشيفية)

عملات يورو معدنية (أرشيفية)

لندن (رويترز)

ارتفع اليورو أمس مع تراجع الدولار بفعل العائد على السندات الأميركية لكن التعاملات كانت هادئة نسبياً قبيل كلمات لرؤساء بنوك مركزية وتطورات سياسية مهمة في كل من ألمانيا وإيطاليا. ومع انحسار تعافي الدولار، التي بدأت بعدما هوت العملة الأميركية لأدنى مستوى في 3 سنوات في 16 فبراير، تمكنت العملة الأوروبية الموحدة من أن ترتفع 0.3% وتقفز إلى 1.2328 دولار.
لكن اليورو ما زال منخفضاً بمقدار سنتين عن المستويات المرتفعة التي بلغها في الآونة الأخيرة والتي تجاوزت 1.25 دولار. وارتفعت العملة الأوروبية هذا العام نتيجة ضعف الدولار.
وتراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة تضم 6 عملات كبرى 0.2% إلى 89.685. وزاد المؤشر نحو 0.9% الأسبوع الماضي، وابتعد عن أدنى مستوى في ثلاث سنوات بالقرب من 88.25 الذي سجله في 16 فبراير شباط.
وانخفض العائد على السندات الأميركية لأجل 10 سنوات قليلا أمس في التعاملات الآسيوية إلى 2.866% مواصلا التراجع عن أعلى مستوى في 4 سنوات الذي بلغ 2.957% يوم الأربعاء.
ونزل الدولار 0.1% مقابل العملة اليابانية إلى 106.65 ين وبدد بعض المكاسب التي كان قد سجلها في وقت سابق في التعاملات الآسيوية. وارتفع الجنيه الاسترليني 0.6% إلى 1.4047 دولار بينما زاد 0.3% مقابل العملة الأوروبية الموحدة إلى 87.79 بنس لليورو.

اقرأ أيضا

"فولكسفاجن" تتكبد ملياري دولار كرسوم قضائية بسبب فضيحة العوادم