الاتحاد

الإمارات

20% من الأطفال المصابين بالسكري يعانون من مضاعفات في البنكرياس

إجراء الفحوص الخاصة بالسكري ضمن الحملة الوطنية لمكافحة المرض ( تصوير متوكل مبارك )

إجراء الفحوص الخاصة بالسكري ضمن الحملة الوطنية لمكافحة المرض ( تصوير متوكل مبارك )

( الشارقة ) – أكدت الدكتورة نوال المطوع عضو اللجنة الوطنية للسكري استشاري السكر والغدد الصماء بالشارقة، أن هناك 20 % من بين الأطفال المصابين بالسكري يعانون من مضاعفات في أداء البنكرياس لوظائفه في الجسم مما يؤخر من اكتشاف المرض لديهم، بينما النوع الأكثر شيوعاً بين مرضى السكري يتمثل في وجود نسبة أنسولين قليلة في البنكرياس.
ودعت الى أهمية إجراء الفحوص التحليلية الخاصة بالسكري بصورة مستمرة وذلك للتأكد من عدم إصابة الأشخاص بالمرض أو التعامل مع المرض حال ثبوت إصابتهم به من خلال برنامج غذائي ورياضي معتمد حتى لا تتزايد المضاعفات الناجمة عنه.
وطالبت المطوع بضرورة إجراء الفحوص وخاصة للأطفال مما لديهم تاريخ وراثي عن المرض من خلال إصابة الأب أو الأم به، وخاصة أن الإحصاءات أثبتت وجود قرابة 10 % من إجمالي أعداد المصابين بمرض السكري في الدولة من الأطفال.
وأضافت، خلال فعالية للحملة الوطنية للوقاية من مرض السكري نفذت أمس بمستشفى القاسمي بالشارقة لموظفي المستشفى ومراجعيها شملت أكثر من 400 فحص، أن تنظيم تلك الحملة التوعوية يأتي ضمن أنشطة الحملة الوطنية لمكافحة المرض وتوجه وزارة الصحة بجعل العام الحالي عام مكافحة داء السكري والتصدي له ولزيادة الوعي للجمهور بأضراره وضرورة إجراء الفحوص الدورية لكافة شرائح المجتمع.
ولفتت الى أن الحملة ركزت على داء السكري والمتاعب التي يتعرضون لها في القدمين وكذلك الأوعية الدموية، وحث الأهالي بصورة عامة على اتباع نمط حياة صحي وممارسة التمارين الرياضية والغذاء الصحي المتوازن وغيرها من السلوكيات الأخرى.
وقالت لابد من تذكير الأشخاص بأن مكافحة مرض السكر والتقليل من أعداد الإصابة به، يعتبر تحدياً كبيراً للدولة يشارك فيه الأشخاص بصورة كبيرة وخاصة أن الأرقام تؤكد أن واقع المرض في الدولة أثبت أن هناك قرابة 20 % من سكان الإمارات مصابون بالمرض وأن 24 % من إجمالي مواطني الدولة مصابون به.
ونادت بضرورة مشاركة الجميع في تثقيف المصابين بالمرض وعائلاتهم وباقي أفراد المجتمع وتسهيل تعايشهم بصورة طبيعية وتحسين جودة الخدمات الطبية المقدمة لهم ورصد واقع المرض بشكل عام لجزء كبير من حملة مكافحة المرض في الدولة.
وقالت عضو اللجنة الوطنية للسكري: “إن مرض السكري يكلف الدولة عبئاً كبيراً في تقديم الرعاية والعناية والأدوية للمرضى وهو ما يدفع الدولة لتكثيف الجهود في الحد منه والتقليل من انتشاره”.

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد ونهيان بن مبارك يعزيان حمد الشامسي بوفاة والده