الاتحاد

عربي ودولي

ترامب: لأول مرة كوريا الشمالية تطلب الحوار معنا

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، أن الولايات المتحدة مستعدة لإجراء محادثات مع كوريا الشمالية فقط في حال "كانت الظروف مناسبة".

وأضاف الرئيس في اجتماع مع حكام الولايات في واشنطن "كنا متشددين للغاية معهم وللمرة الأول يريدون أن يتحدثوا معنا وسنرى ما سيحدث".

وكانت الرئاسة الكورية الجنوبية أعلنت الأحد أن كوريا الشمالية "مستعدة" لمحادثات مع الولايات المتحدة أثناء حفل اختتام دورة الألعاب الأولمبية الشتوية.

وأفاد بيان رسمي أن الوفد الكوري الشمالي "وافق على ضرورة تحسين المحادثات بين الكوريتين والعلاقات مع الولايات المتحدة في الوقت ذاته".

وتأتي هذه البادرة بعد أيام فقط من فرض واشنطن عقوبات جديدة على بيونغ يانغ.

وكان ترامب أعلن الجمعة عن "عقوبات هي الأقسى التي تفرض على بلد ما"، كاشفا عن إجراءات جديدة لإجبار كوريا الشمالية على إنهاء برنامجها النووي وصواريخها العابرة للقارات.

وكانت بيونغ يانغ اعتبرت هذه العقوبات الجديدة "عملا حربيا".

 

 

 

اقرأ أيضا

مؤسس "ويكيليكس" يمثل أمام محكمة بريطانية