الاتحاد

أخيرة

اتهام أستاذ جامعي انتحل شخصية «جاستين بيبر» بالإساءة لأطفال

أعلنت الشرطة اليوم الخميس أنه تم توجيه 931 تهمة تحرش بأطفال لأستاذ جامعي (42 عاما) في أستراليا، كان قد انتحل شخصية المغني جاستين بيبر على شبكة الإنترنت وحاول إقناع المعجبين بإرسال صور فاضحة.

وقد جرى إلقاء القبض على الأستاذ بكلية الحقوق في جامعة كوينز لاند للتكنولوجيا في نوفمبر الماضي، لاتهامه بارتكاب سلسلة من الانتهاكات بحق الأطفال، وذلك بعد تلقي الشرطة معلومة من السلطات الألمانية والأميركية، مما دفعها لمداهمة منزله.

وتردد أن المتهم استخدم موقعي الفيسبوك وسكايب لانتحال شخصية المغني جاستين بيبر وإغواء الأطفال بإرسال صور فاضحة له. وقالت شرطة كوينز لاند في بيان إن الجرائم التي ارتكبها المتهم تعود إلى عام 2007.

وقالت الشرطة «عقب فحص الحاسب الآلي للمتهم، تم توجيه 931 اتهاماً آخر له تتعلق بالإساءة للأطفال تشمل الاغتصاب والمعاملة المشينة للأطفال».

وقال محقق الشرطة جون روس إن الاتهامات «مروعة» و«تظهر المدى الذي يمكن أن يصل إليه المتحرشون بالأطفال ومهارتهم في إغواء ضحاياهم».

 

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضا