الاتحاد

الرياضي

بلاتر: حجم الفساد الكروي 0،04%

جابورون (د ب أ) - حاول السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أمس تقليل حجم فضيحة التلاعب بنتائج المباريات والتي اكتشفت مؤخراً، وأكد بلاتر، خلال زيارته إلى بوتسوانا، أن المباريات التي جرى التلاعب بنتائجها تمثل نسبة ضئيلة للغاية من المباريات التي تقام في كل أنحاء العالم.
وأوضح بلاتر أن هذه النسبة لا تتجاوز 0،04 حيث كان التلاعب في 700 مباراة فقط من بين أكثر من مليون مباراة تقام سنوياً في كل أنحاء العالم، ويرى بلاتر (76 عاماً) أيضا أن مشكلة الفساد أصغر حجماً مما تتعرض له في الوقت الحالي. وتأتي زيارة بلاتر إلى بوتسوانا ضمن جولة تشمل أربع دول أفريقية قبل حضوره نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية التاسعة والعشرين المقامة حالياً بجنوب أفريقيا.
ويرى بلاتر أن المشكلة الأساسية تكمن في العنصرية، ويدرس الفيفا حالياً فرض عقوبات صارمة على الأندية التي يصدر من جماهيرها أو لاعبيها أي انتهاكات عنصرية.

اقرأ أيضا

الإمارات والشارقة.. "البقاء والتتويج"