الاتحاد

الإمارات

هزاع بن زايد: بفضل الرؤية الثاقبة للشيخة فاطمة بات للمرأة الإماراتية حضورها الفارق

أبوظبي (وام)

وجه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي التهنئة إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة أم الإمارات، وذلك بمناسبة يوم المرأة العالمي.
وقال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان: «إنه بفضل الرؤية الثاقبة البعيدة لأم الإمارات بات للمرأة الإماراتية حضورها الفارق الملموس في مختلف المواقع والأدوار». وأضاف سموه: «في اليوم العالمي للمرأة، تحية للنساء وتهنئة لهن.. أنتن صانعات الحياة، وحافظات القيم، والحريصات على كل ما هو جميل ورائع». كما توجه بالتحية إلى «الأمهات والجدات اللواتي تعلمنا على أيديهن قيم المحبة والعطاء والصبر والأصالة والتفاؤل والإيجابية».
 وختم سموه بالقول: «في هذا اليوم لا ننسى أمهات الشهداء.. منارات الخير والعطاء، والعنوان الدائم للتضحية بأبهى تجلياتها، والصبر بأجمل صوره، والوطنية بتمام معانيها».
وشهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في مقر الوزارة، أمس، احتفاء الوزارة باليوم العالمي للمرأة والذي يُصادف الثامن من مارس من كل عام، اعترافاً بجهودها وتقديراً لإسهاماتها في مجالات العمل الشرطي والأمني بوصفها شريكاً في مسيرة التنمية الحضارية للدولة.
وكان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية اصطحب الدكتور فيفيان بالاكريشنان وزير خارجية سنغافورة الذي يزور البلاد حالياً إلى الحفل والمشاركة في فعالياته.
وأشادت عدد من المنتسبات أثناء الحفل بثقة القيادة العليا بهن وتكرم سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بحضور الحفل، وجددن العهد والولاء للقيادة العليا على تقديم الغالي والنفيس من أجل نهضة ورفعة الوطن في مختلف المجالات.
وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أن المرأة شريك أساسي في الارتقاء بجهود الدبلوماسية الإماراتية.
جاء ذلك خلال لقاء سموه مجموعة من منتسبات وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أمس، بديوان عام الوزارة في أبوظبي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل عام.
ونقل سموه لمنتسبات الوزارة تحيات «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وتقديرها لجهود المرأة الإماراتية، وإنجازاتها الكبيرة في شتى المجالات، بما في ذلك المجال الدبلوماسي والقنصلي.
وأشار سموه إلى أن اليوم العالمي للمرأة يمثل مناسبة لاستذكار جهود المرأة ومساهماتها ومنجزاتها في خدمة المجتمع الإماراتي، باعتبارها شريكاً رئيساً ومحركاً أساسياً للتغيير الإيجابي وتعزيز مسيرة التنمية والتقدم والازدهار في دولة الإمارات.
إلى ذلك، كرمت وحدات وزارة الداخلية عناصرها النسائية تقديراً لجهودهن المتميزة في تعزيز مسيرة العمل والنهوض به وتطويره، فقد شهد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية صباح أمس الاحتفال الذي نظمته إدارة العلاقات العامة بالوزارة بمناسبة يوم المرأة العالمي الذي أقيم في مقر الوزارة. وأكد الشعفار في كلمة له بهذه المناسبة اهتمام القيادة العليا بالمرأة الإماراتية ودورها في جهود التنمية ونهضة البلاد وحضورها القوي وعطاءها الفاعل والمتميز في خدمة وطنها في مختلف مجالات العمل بما في ذلك مشاركتها في صفوف الشرطة والأمن. واحتفى الديوان الأميري في الفجيرة باليوم العالمي للمرأة، وأكد محمد سعيد الضنحاني، مدير الديوان الأميري بالفجيرة، أهمية دور المرأة في مسيرة التنمية بدولة الإمارات العربية المتحدة، والذي تدعمه القيادة الرشيدة.
واحتفلت وزارة العدل، أمس، بيوم المرأة العالمي وتكريم إنجازات عدد من المديرات والموظفات من أصحاب الإنجازات والعطاء والإبداع، ووجه معالي سلطان سعيد البادي وزير العدل تحية شكر وعرفان لجهود المنتسبات كافة لقطاع العدل والقضاء بالدولة لجهودهن الريادية في دفع مسيرة التنمية الشاملة، وتحقيق النجاح والإنجازات في وزارة العدل، حيث تفخر الوزارة بوجود نماذج نسائية ناجحة وبارزة تمثل القدوة الحسنة للمرأة، وتشجيعها على بذل المزيد من العطاء والإبداع والتميز.
وكان وزير العدل قد أرسل برقيات شكر وامتنان للموظفات كافة العاملات في الوزارة على ما يقدمْنه من أعمال وخدمات.
وأكد معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية أن المرأة الإماراتية أصبحت نموذجاً عالمياً في التمكين.
وأضاف معاليه في تصريح له، بمناسبة يوم المرأة العالمي، أن دولة الإمارات منذ تأسيسها أولت اهتماماً بالغاً بالمرأة، وآمنت بدورها في بناء المجتمعات والنهوض به في مصاف مقدمة الدول لذا يشاهد الجميع المكانة المرموقة التي وصلت إليها المرأة الإماراتية في المحافل الإقليمية والدولية.
ونظم مستشفى العين، أحد منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، صباح أمس، احتفالاً بمناسبة اليوم العالمي للمرأة لجميع العاملات في الكادر الطبي والفني والتمريض والإداري.
وشاركت جامعة زايد في احتفالات العالم باليوم العالمي للمرأة، بعدد من الفعاليات التي شارك فيها أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية والطالبات، بحضور ممثلات لبعض القنصليات والجاليات الأجنبية في الدولة.
واستذكرت دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، بمناسبة يوم المرأة العالمي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، الراحلة أمل محمد بن عدي، رحمها الله، والتي وافتها المنية قبل نحو أسبوعين، حيث نظمت الدائرة فعالية خاصة لذلك، تحت شعار «يوم الأمل»، بحضور موظفات ديوان صاحب السمو حاكم دبي والدوائر الملحقة بالديوان.
كما تم إطلاق «صندوق الأمل»، وهو عبارة عن صندوق للتكافل الاجتماعي لموظفي الدائرة.
وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان أن المرأة الإماراتية أثبتت للعالم بأسره أنها رمز العطاء وأيقونة التميز، ورقم صعب لا يرضى إلا بالمراكز الأولى، فهي الشريك الأساسي في عملية التطوير والتقدم، واستطاعت إرساء تجربة ناجحة ومميزة في مجال الإبداع في مجالات الحياة كافة، وهي الأم المثالية والأخت الحانية والزوجة الصالحة والابنة البارة والسيدة العاملة التي تبتكر ولا تقنع إلا بالمراكز الأولى، وهي بالإضافة لذلك كله عماد البيت وركنه الأساسي.
جاء ذلك في كلمة ألقاها الشيخ راشد بن حميد النعيمي أمام موظفات الدائرة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، مانحاً إياهن ساعتين خروج لهذا اليوم من ساعات الدوام الرسمي، وذلك بحضور عبدالرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة والمديرين التنفيذين والمسؤولين في الساحة الخارجية للدائرة المقابلة لمركز سعادة المتعاملين.
وكرم المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء في أبوظبي أقدم خمس موظفات في الدائرة، تقديراً لجهودهن وإخلاصهن وتفانيهن في العمل، وحرصهن على أداء المهام على الوجه الأمثل، ضمن احتفالات الدائرة أمس باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من شهر مارس من كل عام.
وكرم العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة في مكتبه صباح أمس عدداً من الضباط وصف الضباط من الشرطة النسائية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، وذلك تقديراً للدور الذي يقمن به في خدمة الوطن من خلال عملهن في شرطة الشارقة، ضمن احتفالات القيادة العامة لشرطة الشارقة بيوم المرأة العالمي.
وأثنى الزري على الدور الذي تضطلع به المرأة الإماراتية في خدمة الوطن وإسهامها الكبير في دفع عجلة التنمية والبناء في كل مجال من المجالات ومشاركتها جنباً إلى جنب الرجل في نهضة الوطن وتقدمه، ودفع أجياله المتعاقبة نحو ساحات العطاء من خلال دورها كأم ومربية ومعلمة للأجيال.
واحتفت دائرة الموارد البشرية بالشارقة بموظفاتها بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل عام ، وقدمت لهن باقات شكر تعبيراً عن تقدير جهودهن و أدوارهن في مختلف جوانب الحياة . مؤكدة التزامها بدعم كافة الخطط والمشاريع التي تسهم في تطوير دور المرأة في العمل ، وتعزيز مشاركتها في جميع الميادين . وقال الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي رئيس دائرة الموارد البشرية : إن المرأة في إمارة الشارقة تحظى بدعم لا محدود من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، حيث تتبنى الإمارة كافة المبادرات والأنشطة والقرارات الداعمة لدورها في جميع المجالات.
وأكد اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، أن المرأة مثال للتضحية ونكران للذات، مثال للكفاح والعطاء اللامحدود، وحقوقها التي كفلتها لها الشرائع السماوية والقوانين الموضوعة تمنحها المساواة الكاملة للرجل والشراكة الأساسية في البناء والتعمير وإن كانت تتمايز عنه في النواحي الطبيعية، مضيفا أن المرأة لطالما كانت شخصية قيادية مبدعة أثبتت جدارتها، وتركت بصمات خالدة في ميادين شتى على مر العصور.
جاء ذلك، خلال مشاركته في الاحتفال بيوم المرأة العالمية مع العنصر النسائي لشرطة دبي، بحضور عدد من الضباط والأفراد، موجّها إياهن بإطلاق مبادرات مبتكرة خلال الشهرين القادمين، على أن تعبر هذه المبادرات عن طموحاتهن وإنجازاتهن، وأن يبرزن من خلالها دورهن، ويأخذن مكانتهن كاملة، مذكراً العنصر النسائي بأن الفرص تُؤخذ ولا تُمنح، وأن المسؤولية تقع على عاتقهن فقط ليكنّ عناصر فعالة تساهم في النهضة وإحداث التغيير المرجو منهن بكل عزيمة وخطى ثابتة.
واحتفلت كليات التقنية العليا للطالبات بمختلف فروعها بمناسبة «يوم المرأة العالمي» وتنوعت الاحتفالات التي جمعت بين معاني الامتنان للمرأة وقيم السعادة.
وبهذه المناسبة كرم الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا القيادات النسائية العاملة في الكليات احتفاء بيوم المرأة، كما قام بتوزيع كتاب «تأملات في السعادة والإيجابية» الذي أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وذلك على قيادات الكليات، حيث يطرح الكتاب فكر وفلسفة قيادة حول كيفية ترسيخ السعادة وتعزيزها كسلوك في بيئات العمل المختلفة خاصة من خلال اقتران السعادة بالإيجابية.
وكشف اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز بشرطة دبي عن خطة مستقبلية للشرطة لتمكين المرأة وتأهيلها لتتقلد منصب مدير مركز شرطة ونائب مدير مركز، معلناً عن محاور النسخة 11 لملتقى التطبيقات الشرطية، في مقدمتها مكافحة الإرهاب والجرائم الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي، الابتكار ومحور إدارة الفعاليات والمرور.
وأضاف أن الملتقى يتضمن أيضاً عصفاً ذهنياً دولياً، برعاية وحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ، بمشاركة الخبراء والمتخصصين في المجال الشرطي والأمني من 17 دولة حول العالم منها فرنسا، الولايات المتحدة الأميركية، بريطانيا، إيرلندا، البرازيل، الصين، الفلبين، هولندا، أستراليا، ألمانيا، سنغافورة، الصين، كندا، كولومبيا وغيرها من الدول، و45 جهة.
وأحيت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية أمس يوم المرأة العالمي، حيث نظمت حفلاً في مقريها بأبوظبي ودبي حضره الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة، وعائشة السويدي المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في الهيئة، وليلى السويدي المدير التنفيذي لقطاع المشروعات والبرامج في الهيئة، وعدد من مديري القطاعات والإدارات والموظفين في الهيئة، تم خلاله تكريم موظفات الهيئة وتقديم الهدايا التذكارية لهن.
وأكد الدكتور عبدالرحمن العور أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، راهنت على المرأة الإماراتية وأولتها ثقة غالية، حيث شغلت العديد من المناصب القيادية المرموقة، ومثلت الدولة في المحافل الإقليمية والدولية خير تمثيل، وعززت تنافسيتها عالمياً.

صقر غباش:
أثبتت قدرتها على الإدارة والقيادة
أبوظبي (الاتحاد)

قال معالي صقر غباش وزير الموارد البشرية والتوطين «إن المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها وقدرتها على الإمساك بزمام العمل والإدارة والقيادة في مختلف مواقعها الوظيفية التي أسهمت من خلالها فيما تحقق من منجزات على غير صعيد». وأكد معاليه «ان دعم القيادة الرشيدة للمرأة وتمكينها سوف يعمق دوماً ما حققته من إنجازات، ويؤكد في الوقت ذاته ما وصلت إليه من مكانة رفيعة جعلتها نموذجا نفتخر به أمام العالم كله». جاء ذلك في رسالة داخلية بعث بها معالي صقر غباش إلى الموظفات العاملات في وزارة الموارد البشرية والتوطين بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.
وأكد معالي صقر غباش مواصلة الوزارة تمكين الموظفات العاملات لديها لا سيما من خلال المضي قدماً في توفير بيئة العمل المحفزة، مشيراً في هذا الصدد إلى المبادرة التي تطبقها الوزارة والتي تتيح لموظفيها العمل عن بعد، الأمر الذي من شأنه مساعدة الموظفات على تحقيق التوازن بين مهامهن الوظيفية والتزاماتهن الأسرية.
ويبلغ عدد الموظفات العاملات في وزارة الموارد البشرية والتوطين نحو 640 موظفة بنسبة تصل إلى أكثر من 50 في المائة من مجموع العاملين في الوزارة، حيث تشغل ثلاث منهن موقع وكيل وزارة مساعد إلى جانب 10 أخريات يشغلن مواقع مدير إدارة، إضافة إلى 6 أخريات يشغلن موقع نائب مدير إدارة، فضلاً عن 32 موظفة أخرى يشغلن رئاسة أقسام.

محمد البواردي: شريك في التضحية
أبوظبي (وام)

أقامت وزارة الدفاع في أبوظبي، أمس احتفالاً بمناسبة «يوم المرأة العالمي» كرمت فيه منتسبات وزارة الدفاع والقوات المسلحة العسكريات والمدنيات، احتفالاً بهن، وتقديراً لما يبذلنه من جهود لدعم الوزارة في سبيل خدمة الوطن.
وأكد معالي محمد بن أحمد البواردي الفلاسي وزير دولة لشؤون الدفاع، في كلمته التي ألقاها خلال الاحتفال، أن المرأة شريك للرجل على هذه الأرض في العمل والتضحية، بل تفوق الرجل في العطاء فكانت الجنة تحت أقدامها، فهما متساويان تماماً من حيث القيمة والقدرات العقلية، فكان لا بد أن يكون لها دور في نهضة الإمارات والمشاركة في جميع المجالات.
ورفع معالي وزير دولة لشؤون الدفاع أسمى آيات الشكر والامتنان لـ«أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة التي لم تأل جهداً في دعم المرأة الإماراتية وتمكينها لتكون شريكاً فاعلاً في مسيرة التنمية وبناء الوطن.
وأثنى معاليه على عطاء المرأة ودورها الفعال في الحياة والمجتمع وخدمة الوطن.
وألقت العقيد عائشة الظاهري نائب قائد سلاح الخدمات الطبية كلمة أكدت فيها أهمية دور المرأة كعنصر فاعل في المجتمع بعطائها ومثابرتها وإنجازاتها بتشجيع من القيادة الرشيدة لتمكين المرأة وإتاحة الفرص لها في المساهمة في مسيرة التنمية.


نورة الكعبي: إنجازات المرأة الإماراتية متعددة
إبراهيم سليم (أبوظبي)-

أكدت معالي نورة الكعبي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي ورئيسة مجلس إدارة هيئة المنطقة الإعلامية في أبوظبي twofour54 ورئيسة مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للمعارض، أن المرأة الإماراتية حققت الكثير من الإنجازات على مختلف الصعد، لافتة معاليها إلى أن أبرز مظاهر نجاح المرأة الإماراتية ، كونها أصبحت من أبرز القادة الإماراتيين الشباب في الدولة.
وسلطت معاليها الضوء على بعض الأمثلة من تجربتها الخاصة لتشجيع الحضور على المثابرة وبذل أقصى الجهود واستخدام مواهبهم لإحداث فرق ملموس في مجال تمكين المرأة على مستوى العالم.
وتحدثت معاليها خلال محاضرة، في أكاديمية الإمارات الدبلوماسية احتفالاً باليوم الدولي للمرأة، تحت شعار «كوني جريئة واصنعي التغيير» عن دور المرأة وإنجازاتها، الملهم والذي يحفز على العمل والمساهمة في دعم دور المرأة وضمان حقوق المساواة بين الجنسين على المستوى العالمي»
وقالت معاليها: «كانت قيادتنا الرشيدة ولا تزال من السباقين في تمكين المرأة وتعزيز دورها في بناء الدولة، فقد اعتبرها المغفور له بإذن الله الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، شريكاً أساسياً في التنمية، واستمراراً لهذا النهج الذي تبناه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبمتابعة حثيثة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، أصبحت المرأة الإماراتية اليوم تتبوأ أعلى المناصب في جميع المجالات وتسهم بدور أكبر في مسيرة التنمية، وعلينا الاستمرار في تشجيع المزيد من النساء على المشاركة بشكل أكبر في بناء المجتمع، وعلينا الاستمرار في العمل الدؤوب ورفع مستوى الوعي وتغيير وجهات النظر وصقل مهارات المرأة وخبراتها لتتمكن من إيجاد أفضل الحلول لتحديات المستقبل ولضمان استدامة النجاح الذي وصلنا إليه اليوم».


محمد خلفان الرميثي: ابنة الإمارات قادرة على التميز
أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي اللواء محمد خلفان الرميثي، قائد عام شرطة أبوظبي، أن الإمارات تحتفل بيوم المرأة العالمي تقديراً لدور المرأة ومساهمتها الفاعلة في المشاركة بمسيرة البناء والتطوير والتنمية ومشاركتها الفاعلة في كافة جوانب الحياة الثقافية والتربوية والتعليمية والقيادية.
وأضاف معاليه: في الإمارات حظيت المرأة الإماراتية باهتمام ورعاية كبيرين لتوفير كافة الإمكانيات من أجل إتاحة الفرص لها لتمكنها من أداء دورها الإيجابي والفاعل على أكمل وجه، وكان لدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، الدور الكبير في رعاية المرأة الإماراتية وما حققته من إنجازات ومكتسبات.
وأشار الرميثي إلى أن ابنة الإمارات شغلت موقعها في مختلف الميادين، وتحملت المسؤوليات المتنوعة، وأثبتت أنها القادرة على الأداء والتميز في عطائها وموضوع الثقة التي أولتها لها قيادتنا الرشيدة.

مكتوم الشريفي: أفضل البرامج لتمكين المرأة
أبوظبي (الاتحاد)

وأكد اللواء مكتوم الشريفي، مدير عام شرطة أبوظبي، أن المرأة في الإمارات حظيت بالاهتمام والرعاية من القيادة الرشيدة، وعلى كافة المستويات حتى تبوأت مختلف المناصب والمسؤوليات والمهام، وتم توفير كافة الإمكانيات من أجل النهوض بمستوى المرأة في الإمارات والعمل على وضع افضل البرامج والاستراتيجيات من أجل تمكين المرأة واستقطابها للعمل في شرطة أبوظبي حيث شغلت الكثير من المسؤوليات والمهام وأثبتت جدارتها على أنها القادرة والمتميزة على العطاء، إلى جانب دورها في تربية الأجيال والشريك الفاعل في عملية التنمية والبناء والتطوير الشاملة، وأضاف أن المرأة الإماراتية حققت العديد الإنجازات المحلية والإقليمية والدولية والتي كانت مبعث فخر للمرأة في الإمارات.




«أبوظبي للإعلام» تحتفي بيوم المرأة العالمي
بدرية الكسار (أبوظبي)

احتفلت شركة «أبوظبي للإعلام» أمس بيوم المرأة العالمي، بحضور سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام شركة أبوظبي للإعلام ومحمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر رئيس تحرير صحيفة الاتحاد، وعدد من مديري الأقسام والصحفيين، وذلك بمقر الصحيفة.
ونقل سعادة الدكتور ابن تميم في بداية الحفل تحيات رئيس مجلس الإدارة لجميع الموظفات بالشركة وشكره على عطائهن وجهودهن في مجال العمل الإعلامي.
وتوجه سعادته بالشكر للمرأة العاملة عامة، وبالأخص المشتغلات في شركة أبوظبي للإعلام وصحيفة الاتحاد، مؤكداً أهمية دور المرأة في المجتمع، أينما كان موقعها كأم وابنة وأخت وزوجة، وكشريك أساسي للرجل في رحلة الحياة.
من جهته، عبر محمد الحمادي عن شكره وامتنانه لجميع الموظفات في شركة أبوظبي للإعلام على جهدهن وعطائهن ومساهماتهن في المجال الإعلامي والصحفي، لافتاً إلى أن بصمات المرأة أضحت واضحة في شتى المجالات، منوهاً بحرص الدولة وقيادتها على تمكين المرأة اجتماعياً ومهنياً للخوض في الأعمال والقطاعات كافة.

نورة السويدي: المرأة شريك في البذل والعطاء
أبوظبي(الاتحاد)

أكدت نورة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام، أن إعلان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، بتخصيص يوم احتفال المرأة في الإمارات هذا العام، «تحت شعار المرأة شريك في الخير والعطاء»، في 28 أغسطس المقبل، ما هو إلا ترجمة أمينة لنهج إمارات الخير التي أسست أركانها على مبادئ الخير والحق، وفق رؤية المؤسس، المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، والقيادة الرشيدة لمواصلة المسيرة المباركة.
وقالت: إن حكام الإمارات أناروا الطريق لنا لنقدم الخير لكل من يحتاج سواء داخل الدولة أو خارجها، وإبراز العطاء الإماراتي وأثره في الإنسانية، ولطالما كانت المرأة شريكاً في البذل والعطاء على أرض هذا الوطن.
وأكدت: أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، لطالما أرشدتنا عبر مسيرتها الطويلة إلى طريق الخير، ووضعت للمرأة الإماراتية منهجاً لتسير عليه في حياتها العملية، وتربي أبناءها على مبادئ وقيم خلاقة، ولذا حققت كل ما تصبو إليه من تمكين وتقدم، وأصبح الوعي راسخاً لديها بضرورة قيادة أسرتها الصغيرة نحو المستقبل.
جاء ذلك خلال الملتقى الذي نظمه الاتحاد النسائي أمس، وسلط الضوء على شعار الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية، ودعا مختلف الجهات إلى إدماج المرأة بالمبادرات المتعلقة بعام الخير 2017.
ومن جهتها، أكدت أحلام اللمكي، مديرة البحوث والتنمية في الاتحاد النسائي، أن مظاهر الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية يتركز على مساهمة المؤسسات الاتحادية والمحلية، ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص في طرح سياسات وخدمات ومبادرات مجتمعية تخدم المرأة بمختلف خصائصها على مستوى الدولة وإبرازها.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت لتحقيق التنمية والاستقرار في العالم