الاتحاد

الرياضي

تتويج فرسان الأهلي بقمة الدوري العالمي للكاراتيه

جانب من تتويج فريق الأهلي (من المصدر)

جانب من تتويج فريق الأهلي (من المصدر)

علي معالي (دبي)

اعتلى الأهلي الإماراتي منصات التتويج بجوله الدوري العالمي للكاراتيه «البريميرليج» التي أسدل عليها الستار مساء أمس الأول في الصالة المغطاة بالنادي الأهلي بدبي. ونجح أبناء الفرسان في حصد 5 ميداليات ملونة «3 ذهبيات، وفضية، وبرونزية»، وهي البطولة التي تجرى للمرة الأولى سواء بالإمارات، أو بدول غرب أسيا، وشارك في النسخة 665 لاعباً ولاعبة من 59 دولة، وتعد الجولة الافتتاحية من الجولات الـ10 لموسم الدوري العالمي لعام 2016.
ويدين كاراتيه الأهلي، في صدارته الترتيب العام للأندية المشاركة في جولته للدوري العالمي للكاراتيه، إلى الذهبيات الثلاث التي حققها محترفو ومحترفات الفرسان، التي استهلتها بطلة العالم الإسبانية ساندرا سانشيز في فردي مسابقة الكاتا للسيدات، وجاءت مكملة لذهبيتي مسابقة الكاتا والكوميتيه لفردي الرجال، التي حققها زوجها وبطل العالم الإسباني داميان كونتيرو، والمصري أحمد سيد، بجانب فضية وبرونزية فردي كوميتيه السيدات تحت 50 و55 كجم على التوالي التي حققتها كل من رضوى رضوان، وإسراء عبد القادر.
وعقب انتهاء المنافسات، قام بتتويج الأبطال كل من سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي يرافقه اللواء ناصر عبدالرزاق الرزوقي رئيس اللجنة المنظمة العليا لجولة الأهلي في الدوري العالمي البريميرليج، نائب رئيس الاتحاد الدولي، رئيس اتحاد التايكواندو والكاراتيه والإسباني سبينوس رئيس الاتحاد الدولي ودعيج رئيسي نائب رئيس اتحاد الإمارات ونواب رئيس الاتحاد الدولي ورؤساء الوفود المشاركة بتتويج الفائزين.
وأشاد اللواء ناصر الرزوقي بما آلت إليه البطولة من نتائج إيجابية من كل النواحي قائلاً: «عشنا فرحة نجاح كبيرة بما حدث على صالة النادي الأهلي، وما استوعبناه خلال هذه الفترة من حضور عدد كبير من الرياضيين المسؤولين على مستوى العالم لهذه النسخة يدعونا إلى الفخر».
وأضاف «أعضاء المكتب التنفيذي وعدد من الضيوف قالوا لي إننا شاهدنا في دبي أفضل مما نشاهده في بطولات العالم، وهذا دافع كبير بأن مستقبلنا سيكون أفضل بكثير، ونحن تعلمنا في الإمارات أن نبحث دائماً على الأفضل».
قال الرزوقي «نجحنا في التنظيم، وهدفنا أن نحقق مستقبلاً نتائج أفضل، وهذا سوف يأتي من خلال الاحتكاك، والمستقبل سيكون رائعاً لنا في الكثير من الألعاب الأخرى، وليست الكاراتيه فقط».
وتابع «مثل هذه البطولات تصب في مصلحة أولادنا بكل تأكيد، ووجود هذه الكفاءات العالية من مواهب اللعبة يصب في مصلحة مواهبنا الصغيرة التي ننتظر لها مستقبل كبير».
وختم بقوله: «إنجازات محترفي الأهلي، واستضافة هذه النوعية من البطولات الأقوى عالمياً، تصب في مصلحة تطوير اللعبة على صعيد الكفاءات الوطنية، لما تمثله من تجارب احتكاك ومنجم لاقتباس الخبرات من نخبة أبطال العالم».
من جهته. أكد المدير الفني لكاراتيه الأهلي، د. علاء حلويش، أن إنجازات محترفي الفرسان على صعيد الدوري العالمي «البريميرليج»، هي خير حافز لأبناء النادي من الأجيال الناشئة، وقال حلويش في تصريحات صحافية: «إنجازات كاراتيه الأهلي لم تأتِ بسهولة وسط حضور نخبة أبطال العالم، إلا أنها تمثل خير حافظ لأبناء وبنات أكاديمية الأهلي، خاصة من العناصر الناشئة لمواصلة العمل على تطوير الذات، نحو حصد مزيدٍ من الإنجازات العالمية».

اقرأ أيضا

السويدي تثمن دعم «أم الإمارات» لرياضة المرأة