الاتحاد

الاقتصادي

الفاو: ارتفاع أسعار الغذاء يضر بفقراء العالم

قال مسؤول كبير بمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) إن ارتفاع أسعار الغذاء سيضر فقراء العالم ويزيد مخاطر حدوث اضطرابات سياسية· وقال الكسندر ساريس مدير قسم السلع والتجارة بالمنظمة التي تتخذ من روما مقرا لها ''إننا محصورون بين ارتفاع أسعار النفط وارتفاع أسعار الغذاء·'' واضاف أن الأشد فقرا في العالم هم الأكثر عرضة لتأثير ارتفاع اسعار الحبوب الناجم عن تراجع المخزونات وارتفاع تكاليف الانتاج بسبب ارتفاع اسعار الطاقة والظروف المناخية غير المواتية وزيادة النمو الاقتصادي ونمو الطلب على الوقود الحيوي· واضاف ساريس في تصريح لرويترز خلال مؤتمر عن السلع الأولية إن تراجع الدولار مقابل العملات الأخرى لم يساعد لأن مخصصات المساعدات في ميزانية الولايات المتحدة أكبر مانح للمساعدات الغذائية في العالم اشترت كميات أقل من الغذاء· وقال ''تنخفض شحنات المساعدات الغذائية لأن الكونجرس (الأمريكي) يقر مبلغا بالدولار وهذا يعني شحن كميات أقل·'' وتحدث ساريس عن تزايد مخاطر زعزعة الاستقرار السياسي في البلدان النامية حيث يكافح الأكثر فقرا في العالم ارتفاع تكاليف الغذاء· وقال ''ربما تغلق الدول حدودها أمام الصادرات'' مشيرا إلى أن الدول ربما تغلق حدودها أمام عبور الأغذية إذا انخفضت امدادات الغذاء· وأضاف ''ظهور كثير من المشكلات (في توزيع الغذاء) يعني مزيدا من الاضطراب السياسي·''

اقرأ أيضا

عمار النعيمي: استضافة المعارض العالمية تدعم الاقتصاد